أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود عبد الله - همسات وخواطر شتوية














المزيد.....

همسات وخواطر شتوية


محمود عبد الله

الحوار المتمدن-العدد: 6085 - 2018 / 12 / 16 - 00:32
المحور: الادب والفن
    


همسات وخواطر شتوية
بقلم د/ محمود محمد سيد عبدالله (أستاذ المناهج وطرق تدريس اللغة الإنجليزية المساعد - كلية التربية-جامعة أسيوط)
خواطر شتوية..
وأحيانا.. أفكر.. وماذا لو لم نلتقي وتئتلف أرواحنا؟؟ ماذا لو عاش كل منا وحيدا (سجينا) في غربته.. دون متنفس؟! أهو قدرنا أن نلتقي - حتى ولو جاء اللقاء في خريف العمر؟! وكأنه لقاء مؤجل قدره الله منذ ولدنا؟!! .. سيدتي.. دعينا نعيش اللحظة الحاضرة.. دون أن نبقى أسرى ل "ماذا لو؟ وقد وربما"!!
-----------------------------------------------------
همسة شتوية: ألا يكفيك؟!
ألا يكفيك أنه حينما يتحدث أحدنا إلى الآخر فكأنما يحادث نفسه ليبث إليها ما انتابه من خوف أو شك أو حيرة أو نصب؟!
ألا يكفيك أن يكون حديثنا بكلمات تمتزج بها المعاني..فتنثر عبيرا وعطرا من اجمل الأحلام والأماني؟!
ألا يكفيك أننا نشبه بعضنا كثيرا - والفرق الوحيد بيننا هو أنني رجل وأنت إمرأة؟!
ألا يكفيك أننا نتحدث سويا بكل حرية وانطلاق فلا نذوق الكلمات أو نزخرف القول فلا موانع أو جسور أو فلترة أو تجمل؟!
ألا يكفيك أن روحينا قد إلتقتا قبل لقاء الجسد منذ زمن بعيد في عالم سرمدي غير محدود لا يخضع لقوانين المادة أو لحدود المكان والزمان؟!
ألا يكفيك أن تتوارد خواطرنا وتتشابه أحلامنا فكأننا روح واحدة في جسدين؟!
ألا يكفيك أن يجد كل منا نفسه في الآخر فتتشابه الكلمات والهمسات والصور والمعاني؟!
خالص تحياتي






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,600,167,048
- خاطرة ليلية..الخطاب الأخير!!
- خواطر شتوية
- همسة اليوم: التافه..
- أخطاء قاتلة في الحياة المهنية بالجامعة! (واقع فعلي)
- هنا يكمن الفرق!
- معلومة تهمك: البارانويا (جنون الإرتياب|الإضطهاد|العظمة) Para ...
- ‫الرجل و المرأة... وأزمة اضطراب الهوية!
- التغطية الإعلامية ومشكلة الإعلام لدينا..
- المشهد الأخير من -كفر دلهاب- وعبقرية الأداء: مشهد فلسفي|نفسي ...
- سوء الخاتمة وآيات العذاب (قصة من التراث)
- مواقف تربوية: عندما يكون الصمت عبادة!
- مأساة الإعلام..وذكريات البرنامج العام!
- ذكريات..ما بلاش نتكلم في الماضي! عمرو دياب (1992)
- خواطر فيسبوكية: هونا ما
- سر -اللهو الخفي-!
- ثورة...ثورة...ثورة! أيتها ثورة فيهم؟؟
- كلمة باطل..أريد بها باطل!
- خواطر ليلية: عبير الذكريات
- حكايات..من زمن فات
- ما يميز تعامل البشر مع حيوان -الكلب- المصري


المزيد.....




- ديزني تطرح خدمة ديزني بلس للأفلام حسب الطلب لمنافسة نتفليكس ...
- لمقاومة التدخل الإيراني.. كاريكاتيرات ثورية من العراق ولبنان ...
- مجلس للحكومة سيتدارس مشروع قانون حول حقوق المؤلف
- بعد وفاة الممثل المصري هيثم زكي.. المنشطات في مرمى الاتهام ...
- هل يكرم مهرجان القاهرة السينمائى هيثم أحمد زكى ؟
- نبيل الذي أمضى حياته كلها في الحكومات يقول لكم: عاش الشعب !! ...
- فنانة كويتية تتعرض لموقف محرج على الهواء... فيديو
- رحيل المخرج والكاتب المسرحي السوري محمد قارصلي
- عروض مهرجان الأردن المسرحي تتوالى في دورته الـ26
- إفريقيا ترشح رئيس بلدية الحسيمة لرئاسة منظمة دولية


المزيد.....

- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني
- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود عبد الله - همسات وخواطر شتوية