أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - هل ياتى اليوم الذى لا تنجح فيه المخططات المعادية فى بلادنا!














المزيد.....

هل ياتى اليوم الذى لا تنجح فيه المخططات المعادية فى بلادنا!


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6025 - 2018 / 10 / 16 - 19:53
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


منذ بدات اتعرف الى عالم السياسة فى بلادنا و نحن نسمع تقريبا نفس العبارة تكرر الاف المرات.المخططات المعادية تسعى الى كذا و كذا .و التعبير المستفز اكثر هو حين يقال اننا على يقظة منها و سنفشلها .اى يقظة تلك و اى افشال لها .كل الصراعات الداخلية التى عرفتها استمرت حتى النهاية و ان حصل ان توقفت فلان الاطراف تعبت من الحرب او لم يعد لديها الامكانات الكافية لللاستمرار فيها .و الاسوا من هذا انك قلما تسمع من يقول انه لم يخطا فى اى شىء.و طبعا الاتهامات لللاخرين جاهزة على الدوام .فى كل المجازر التى ارتكبت كانت فها روح داعش حتى قبل ان تولد داعش التى عرفناها و يا ليتنا لم نعرفها ,كنا نسمع كلام لا طعم له و لا لون و لا و رائحه . .الاخرين من ارتكب هذا و ذاك . انا اريد ان اسال من هم الاخرين ؟ كل المجازر و المذابح التى جرت فى بلادنا هى من صنع محلى و ايادى محلية بالدرجة الاولى .ووجود اشخاص من هنا و هناك هو اضافة و لكنه ليس الاساس. .
ما المقصود القول انه فعل من الاخرين. هذا يعنى ان الطرف ملائكى و ان الفعل السىء ياتى من الاخرين فقط و هذا كذب و افتراء على الحقيقة .فى كل مجزرة تحصل نسمع عن ايادى غريبة و فيها مخابرات من هنا او هناك .و لعمرى هذا كله او فى غالبيته هراء فوق هراء.السبب ان لا احد تعلم ان يتحمل المسوؤلية .لا احد ياتى و يقول لقد اخطانا .لا احد يملك الجراة ان يتحمل نتيجة عمله و سياساته .استطيع ان اعطى عشرات الامثال لجرائم ارتكبت و لم يتحمل احدا المسوؤلية . مات الالاف البشر فى حروب كان من الممكن ان لا تحصل لو كان هناك عقلاء و حكماء . نحن بحاجة الى عقلية عنتر بن شداد مع العدو الحقيقى و هو اسرائيل لكننا بحاجة الى عقلية و حكمة زهير بن ابى سلمى عندما يكون هناك خلافات داخلية .لكن ما اراه هو العكس تماما .
بكل صراحة لا نعرف كيف نحل مشاكلنا .و لم نتعلم ان نقف بصراحة امام المشكلة و العمل على ايجاد حاول تنقذ ارواح البشر.المشكلة فى الثقافة بالدرجة الاولى .المشكلة فى غياب العقلانية و غياب ثقافة الحوار و تحمل المسوؤلية .و حتى لو كان المخطط اجنبيا يمكن اضعافه و تجنبه فى ظل تعامل عقلانى واع. .
هناك قاعدة ذهبية معروفه تقول انه عندما لا يعترف احد بخطاه سيكرر ذات الفعل و ذات الخطا .و لهذا نحن لم ننجح مرة واحدة ان نفشل مخططا اجنبيا ندعى اننا نعرفه .كل المخططات الاجنبية ان كانت كلها حقا اجنبية نجحت فى بلادنا بالكامل و لم يفشل منها مخطط واحد! .و حتى لو كان التخطيط اجنبيا و الكل يعرف ان اسرائيل و من يدعمها لها مصلحة اننا نبقى متخلفين نقتل بعضنا البعض . لكن للاسف نحن وقود المخططات الاجنبية و نحن و نحن ادواتها و نحن من يمنحهم الف فرصة و فرصة لكى ينجح. و انا اتمنى بالفعل ان ارى فى حياتى مخططا تخريب افشلناه!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,166,174,308
- منزل فى منتصف الطريق!
- الجريمة فى قتل الاخوين فلينى الفينيقيين!
- عن تلك الازمان !
- نهاية عصر زهور!
- اشهر الظلام !
- عن نزهة الاحد!
- مهمة سيزيفية
- فنانين و شعراء و مجرمى حرب !
- اسالة الحياة الكبرى!
- عن القوة الناعمة و خطورة غياب فلسطين !
- الهوية الجامعة الاشكالية و التحديات !
- فى ظلال التاريخ !
- الطريق الشائك للتغيير !
- اكبر من قبلة
- عودة الروح!
- هكذا تكلم شكيب فى امسيات مدينة لفيف !
- زمن مرعب و الاتى اعظم !
- بداية الخراب فى مواسم الهجرة العربية !
- قمر بين ظلال الغابة!
- عن زمن جمال عبد الناصر


المزيد.....




- اللوحة الجنسية -ليدا والبجعة-.. ما السبب وراء مشهدها المثير ...
- منها مضحكة وأخرى تعبر عن الدهشة .. هذه تغريدات الناس عن أجوا ...
- فيديو: جنازة مهيبة للطالبة الفلسطينية آية مصاروة التي قتلت ف ...
- فيديو: صاحب أرض يطرد عائلة سورية من خيمتها لعدم قدرتها دفع ا ...
- ماذا قال اللاعب الأرجنتيني إيميليانو سالا قبيل اختفاء طائرة ...
- فيديو: جنازة مهيبة للطالبة الفلسطينية آية مصاروة التي قتلت ف ...
- فيديو: صاحب أرض يطرد عائلة سورية من خيمتها لعدم قدرتها دفع ا ...
- ماذا قال اللاعب الأرجنتيني إيميليانو سالا قبيل اختفاء طائرة ...
- ووتش: مكاتبنا مغلقة والوضع بمصر والسعودية يسوء
- مقاتلة الجيل الخامس الروسية تستخدم لغرض غير معلن


المزيد.....

- إ.م.فوستر وسياسة الإمبريالية / محمد شاهين
- إسرائيل، والصراع على هوية الدولة والمجتمع - دراسة بحثية / عبد الغني سلامه
- صعود الجهادية التكفيرية / مروان عبد الرزاق
- الكنيسة والاشتراكية / روزا لوكسمبورغ
- مُقاربات تَحليلية قِياسية لمفْعول القِطاع السّياحي على النُّ ... / عبد المنعم الزكزوتي
- علم الآثار الإسلامي وأصل الأمة الإسبانية. / محمود الصباغ
- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - هل ياتى اليوم الذى لا تنجح فيه المخططات المعادية فى بلادنا!