أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عزيز ألخزرجي - هل اليهود والنازية أشرف من حكامنا؟














المزيد.....

هل اليهود والنازية أشرف من حكامنا؟


عزيز ألخزرجي

الحوار المتمدن-العدد: 5978 - 2018 / 8 / 29 - 23:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هل اليهود و النازية أفضل من حكامنا؟
توضيح حول مقال (التفاضل بين نهجين)(1):
خلاصة المقال الذي كتبته يوم أمس هو آلتالي: [قادة "اليهود" و"النازية" و"الفرس" وغيرهم: إنّما سعوا و يسعون لأقامة حكومات تخدم شعوبهم لا أنفسهم بعكس حكامنا الذين جعلوا الشعب خدّاما لهم و لأحزابهم و متملّقيهم] وهذا شيئ واضح لا يحتاج للأدلة وعلى مدى تأريخنا الأسود الذي وبسبب (الأميّة الفكريّة) و جهل (فلسفة القيم) التي كرّسها الحكام؛ ما زالوا يُمجّدون السلاطين كآلفراعنة والأكديين والسومريين ولذا فضّلنا آلآخرين على حكامنا الذين إستغلوا ألدِّين والشرف والوطن والتأريخ والصلاة والصوم والحج والمرجعية ودماء الشهداء وكل ممكن لجيوبهم وقصورهم ومناصبهم وأحزابهم.

لكنّ بعض الأخوة الأعزاء ورغم وضوح القصد؛ أرسلوا ملاحظات يُنبّهوني و يحذروني من مغبّة الانفعال السّلبي أو الأفراط في الأحكام و أنا في الوقت الذي أشكرهم لكني أوأكّد لهم بأنّ ما كتبته بشأن تفضيل الآخرين على حكامنا إنّما هي عين الحقيقة وأنا على يقين ممّا أكتب ولا أقول شيئا إلا و له جذور في الفكر و بآلذات (الفلسفة الكونية) و يكفيهم القيام بزيارة عواصم تلك البلدان و مقارنتها بعاصمتنا و مدننا و رفاه الناس, هذا مع الفارق الكبير بين مواردنا الطبيعية ومواردهم.

ملاحظة أخرى؛ في هذه الأيام حراك و سعي محموم و كتابات مدفوعة الثمن من بعض (الأعلاميين) السافلين الذين ورثوا الأنتهازية و الكذب و النفاق وكتابة(التقارير) من السابقين الذين ما ملكوا الحكم بآلحقّ بل بآلعمالة وبسرقة تأريخ و حقوق الشهداء و المجاهدين والمفكرين المضحين و دموع الثكلى والفقراء وكان الأجدر بهم تفعيل الفكر والفلسفة الكونية بدل تقاريرهم التي لو قُرأتها لنبذتها ولعنت كاتبها, لأنها لا تحوي إلا مدح الحاكم الذي خرّب البلاد والعباد, أنه الموروث الثقافي السائد من قبل الصّحفيين طمعا للفوز بمنصب أو مال أو مكان أو حضوة أو إكرامية أو لقاء تلفزيوني من قبل الذين سببوا سرقة أكثر من ترليون دولار خلال 15 عام لقصورهم و لأحزابهم والمتملقين حولهم في بلد يفترض أن يكون راتب كل مواطن فيه أكثر من ألفي دولار دون مقابل شهرياً, و هؤلاء المتملقين عليهم إعادة دراسة التأريخ بوعي طبق الفلسفة الكونية لمعرفة مصير الطغاة والمتملقين الذين كان نصيبهم الخزي و اللعنة في الدنيا والله أعلم بمصيرهم في الآخرة.
و لا حول و لا قوة إلا بآلله.
الفيلسوف الكوني/عزيز الخزرجي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) المقال كان بعنوان: [هل اليهود أشرف من السياسيين المتحاصصين في العراق؟], التفاصيل عبر:
https://www.iraqakhbar.com/1358648





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,560,680,363
- لا سعادة في العيد إلا بآلله
- مَنْ يُكرّس ألأمّيّة الفكريّة؟
- لماذا يقتل الحُكّام الفلاسفة؟
- مسألتان في ثورة الفقراء
- حكايات لبناء الأنسان و الأوطان(2)
- حكايات لبناء الأنسان و الأوطان
- هل يكفي إعتراف العامري؟
- في العراق ثورة .. لا مُظاهرة
- حرب مدمرة على الأبواب
- ما هي الفلسفة الكونية؟
- قصّة فوق الزّمكاني
- ولادة حكومة غير شرعيّة؛ هل تُنهي المأساة العراقية؟
- حزب الدعوة-الأسلامية- الحلقة الأخيرة
- تركيا تحتل 400كم2 من العراق
- ألأفسد من الفاسدين
- إلعنوا السياسيين قبل عبد الرحمن
- همساتٌ كونيّة(199) مائة مجلد في صفحة
- فشل الأنتخابات العراقية بسبب مشاركة الأحزاب
- الفرق بين الفيلسوف و المنافق
- همسات كونية(190)


المزيد.....




- كيف نقرأ ملصق المعلومات الغذائية قبل شراء المنتجات؟
- اكتشاف وسيلة ضد النوبات القلبية القاتلة
- رئيس المفوضية الأوروبية وبوريس جونسون يعلنان عن التوصل لاتفا ...
- آخر مستجدات التدخل العسكري التركي في شمال سوريا في يومه التا ...
- وزير الخارجية الفرنسي في بغداد لبحث مصير المقاتلين الأجانب ...
- هل تنجح التحركات الدولية في -إخضاع- تركيا لوقف توغلها في سور ...
- سقوط شبكة من 38 دولة منها السعودية والإمارات لاستغلال الأطفا ...
- رئيس المفوضية الأوروبية وبوريس جونسون يعلنان عن التوصل لاتفا ...
- آخر مستجدات التدخل العسكري التركي في شمال سوريا في يومه التا ...
- مقال في نيويورك تايمز: العقوبات الأميركية والأوروبية ضد تركي ...


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عزيز ألخزرجي - هل اليهود والنازية أشرف من حكامنا؟