أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - موائد الطبيخ














المزيد.....

سوالف حريم - موائد الطبيخ


حلوة زحايكة
الحوار المتمدن-العدد: 5972 - 2018 / 8 / 23 - 21:11
المحور: كتابات ساخرة
    


سوالف حريم
موائد الطبيخ
لسنا بحاجة الى مواصلة الترديد بأنّ مئات الآلاف من أبناء شعبنا لا يملكون ثمن خاروف العيد، بل ولا يملكون ثمن كسوة بسيطة ليرسموا الفرح بها على شفاه أطفالهم، وقد لا يملك بعض مستوري الحال ثمن دجاجة لتكون وليمة للأسرة في يوم العيد، والبعض من أهلنا في قطاع غزّة المحاصر لدرجة التجويع قد يخاطر بحياته ليصطاد سمكة من البحر لتكون "وليمة لأطفاله، ومع ذلك هناك ما يغث البال ويكدر الخاطر عندما نرى على صفحات التواصل الاجتماعي في أيام العيد وفي غيرها صورا لموائد شهيّة كالمناسف المجللة بكميات كبيرة من اللحوم، التي يجللها اللوز والفستق والصنوبر المقلي بالسمن البلدي، مع نثر البقدونس المفروم فوقها، أو ينشرون صورا لهم وهم يمدّون المواقد ويشوون اللحوم بترف زائد، كما ينشرون صورا لأطباق حلوى من أنواع مختلفة، ولن أتطرق لصور موائد الطعام التي ينشرها أثرياء الخليج والتي يتوسطها صورة لقاعود مطبوخ"القاعود هو صغير الجمل"، ويصطف حوله بضعة أشخاص، وصور موائد الأثرياء التي تثير شهيّة الفقراء والجائعين غالبية اللحوم عليها تستقر في حاويات النّفاية، وما يثير دهشتي أن نشر هكذا صور لا يقتصر على فئات نصيبها من التعليم قليل، ولا على نساء بسيطات لا يجدن ما يفاخرن به سوى قدرتهن على تجهيز الطبيخ، بل يتعدى ذلك إلى أناس ذوي مناصب رفيعة وشهادات عالية، وهنا لا بدّ من التساؤل عن جدوى نشر هكذا صور؟
23-8-2018





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,932,649,113
- سوالف حريم - كل عيد ولكم -like-
- سوالف حريم - مرحى لك يا ياسمين
- سوالف حريم - فذلك الذي يدع اليتيم
- سوالف حريم - نصب واحتيال
- سوالف حريم -الحرية لعهد
- سوالف حريم - كيكي كيكي يا خالتي
- سوالف حريم - اخخخخ يا زمن
- سوالف حريم - أين كنا؟ وأين أصبحنا؟
- سوالف حريم - عجوز ثرثارة
- سوالف حريم - مبارك لبناتنا وأبنائنا ولكن
- سوالف حريم - سأعود إلى طفولتي
- سوالف حريم يا عيب الشّوم
- سوالف حريم - الحمد لله
- سوالف حريم - يغتالون الأزهار
- سوالف حريم - حزيران الخيبات
- سوالف حريم - من يحمي أسرانا
- سوالف حريم - يا لطيف
- سوالف حريم - إن مت ظمآنا
- سوالف حريم - وخير جليس في الزمان
- سوالف حريم - يا ويلهم من عذاب جهنّم


المزيد.....




- اعمارة يجتمع بنظرائه الأفارقة بالحسيمة
- بايتاس قيادي الحمامة يقصف العمراني.. والعثماني يدعو الى الته ...
- #ملحوظات_لغزيوي: اللعب بالحريك !
- -الرسم على الجسد-...فنانة كورية تخطف الأضواء بأعمالها الفنية ...
- مهرجان المسرح الأوروبي سيشهد دورته الأولى بلبنان
- نمر يصاب بنوبة صرع أثناء عرض السيرك في روسيا! (فيديو)
- السبسي يعلن نهاية خمس سنوات من التحالف مع -حركة النهضة-
- بوريطة يشارك في اجتماع ترأسه الرئيس ترامب حول مكافحة المخدرا ...
- بوريطة يلتقي عددا من المسؤولين بنيويورك
- عمر روبير هاملتون يفوز بجائزة الأدب العربي لعام 2018، عن روا ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - موائد الطبيخ