أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بشير الحامدي - هل من أفق لكسر الاستقطاب السياسي الثنائي النهضة /النداء














المزيد.....

هل من أفق لكسر الاستقطاب السياسي الثنائي النهضة /النداء


بشير الحامدي

الحوار المتمدن-العدد: 5963 - 2018 / 8 / 14 - 17:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هل من أفق لكسر الاستقطاب السياسي الثنائي النهضة /النداء

بغض النظر عما ورد في تقرير الحريات الفردية والمساواة وبغرض النظر عن مواقف مختلف الأطراف السياسية منه وبغض النظر عما يهدف إليه أصحابه في هذا الوقت بالذات أو عما سيفضي إليه من تسويات بين حزبي النهضة ونداء تونس فإنه فتح إمكانية حقيقية في الواقع لكسر الاستقطاب الثنائي الذي يحكم المشهد السياسي منذ الإطاحة بحكومة الترويكا وهي ليست الفرصة الأولى التي يتيحها الواقع لإمكانية بروز اتجاه ثالث جذري مستقل عن النهضة وعن نداء تونس يدفع في اتجاه عودة الصراع إلى مربعه الأول الذي دشنه 17 ديسمبر: الأغلبية ضد الأقلية المحتكرة للسيادة على القرار وللسيادة على الثروات والموارد ووسائل الإنتاج.
لقد أخفقت هذه الإمكانية زمن الأزمة التي أنتجها حكم الترويكا كما أخفقت أيضا سنة 2014 حين كان المطروح مقاطعة الانتخابات وتشكيل اتجاه جذري لمواصلة تنفيذ مهام 17 ديسمبر الإمكانية أخفقت أيضا حين فرض التحالف الحاكم المصالحة وسياسات التقشف وتبين لجمهور واسع فشل حكومات النهضة والنداء وعمق الأزمة التي انتهت إليها سياسات الانتقال الديمقراطي.
وبحكم عمق الأزمة التي يتخبط فيها مشروع الانتقال الديمقراطي فإن هذه الإمكانية ستبقى دائما واردة: إمكانية اتجاه مستقل تنظيميا وسياسيا ببرنامج جذري يعيد تعبئة الجماهير من جديد على مهام 17 ديسمبر لا يتوقف عند مسائل الحريات بل يتعداها إلى مسائل السيادة على القرار والثروة و الموارد و وسائل الإنتاج اتجاه يتطور في إطار الصراع نحو التأسيس لحركة تمارس فيها الأغلبية السياسة لصالحها وتخوض في إطارها معركتها الطبقية من أجل اسقاط سياسات الانتقال الديمقراطي.
فهل سيفضي نقاش تقرير الحريات الفردية والمساواة والصيغة الوفاقية التي سينتهي إليها موضوع المساواة في الميراث بين النداء والنهضة حسب ما يفهم من خطاب الباجي يوم 13 أوت إلى مثل هذه الديناميكية التي وحدها بإمكانها كسر الاستقطاب الثنائي والتأسيس لاتجاه مستقل من داخل الجماهير لا يتوقف عند مسألة الحريات الفردية والمساواة بل يتعداهما إلى طرح تغيير السياسات التي تنتج هذه اللامساواة ويقلب بذلك كثيرا من معادلات قوى الانتقال الديمقراطي المتعلقة باستحقاقات 2019 أم تراه سيتواصل نقاشا هكذا مجرد ردة فعل لا أفق سياسي لها وتكون بذلك إمكانية أخرى مجهضة للعودة لمربع الصراع الذي أسس له 17 ديسمبر وعجز فاعلوه الطبقيون عن الاستمرار فيه.
ــــــ
بشير الحامدي
14 أوت 2018




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,862,460,934
- معارك الانتقال الديمقراطي: معارك التمويه على حقيقة الصراع
- هل بإمكان بيروقراطية إ ع ت ش قلب الأوضاع وخلط جميع الأوراق ...
- تونس ويستمر التقدم في طريق مسدود
- نداء تونس والرضوخ لمعالجات النهضة
- صراع المافيات اقتضى عملية 8 جويلية 2018
- النهضة نداء تونس: صراع أم ترتيبات من داخل منظومة حكم القطبي ...
- تونس أي دور تبقّى للبيروقراطية النقابية بعد تجريدها من دور ...
- الانتخابات البلدية في تونس: الفوز للخردة السياسية و-بارك الل ...
- لصوص الانتقال الديمقراطي
- تونس الدور السياسي المباشر: الرهان المؤجل لبيروقراطية الاتحا ...
- هل تتطور احتجاجات جانفي 2018 إلى حركة عصيان شامل لإسقاط سياس ...
- فلسطين مشروع مقاومة لا أحد يريده
- نتائج السياسات الفاسدة للحكومة وللنقابات في قطاع التعليم
- الأزمة تعم كل مناحي حياة الأغلبية التي لا تملك ولكنها بالمقا ...
- حكومة يوسف الشاهد الجسر نحو الكارثة
- اليسار البورقيبي
- وحده التغيير الجذري يخلصنا من كل هذه المزبلة
- حول المليشيات النقابية والإسلاميين المنتمين للاتحاد العام ال ...
- رهانات الحزب اليساري الكبير اليسار اللبرالي اتجاهات أيضا
- الدرس الأكبر ل 17 ديسمبر الذي مازلنا مطالبين بتنفيذه


المزيد.....




- واشنطن تشدد لهجتها ضد مطالبات بكين بموارد في بحر الصين الجنو ...
- رئيس وزراء كندا يعتذر عن -خطأ- بعد ضجة أثارها قرار متعلق بمؤ ...
- لافروف وبومبيو يبحثان قمة الدول دائمة العضوية بمجلس الأمن وا ...
- تونس.. عريضة سحب الثقة من رئيس البرلمان جمعت أكثر من 73 توقي ...
- داود أوغلو: أردوغان أراد مني الطاعة العمياء فقط
- سلطات المكسيك تدرس بيع طائرة الرئيس مقابل 120 مليون دولار
- مواد غذائية مألوفة تدمر الدماغ
- طهران: سنرد على المتورطين بحادث نطنز
- سامح شكري: مصر لا تهدف لتأجيج الصراع في ليبيا
- فرنسا توقف متحرشاً بالأطفال يعد واحداً من أخطر عشرة مطلوبين ...


المزيد.....

- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بشير الحامدي - هل من أفق لكسر الاستقطاب السياسي الثنائي النهضة /النداء