أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عماد عبد اللطيف سالم - مُتابِعون للبيع : وسائل التواصل الاجتماعي .. -المؤثّرون- Influencers .. الحُريّات .. و القيم الديموقراطية















المزيد.....

مُتابِعون للبيع : وسائل التواصل الاجتماعي .. -المؤثّرون- Influencers .. الحُريّات .. و القيم الديموقراطية


عماد عبد اللطيف سالم

الحوار المتمدن-العدد: 5951 - 2018 / 8 / 2 - 15:57
المحور: الصحافة والاعلام
    


مُتابِعون للبيع : وسائل التواصل الاجتماعي .. "المؤثّرون" Influencers .. الحُريّات .. و القيم الديموقراطية



في برنامج السلطة الخامسة لـ يسري فودة (على قناة DW عربية ) .. وفي حلقة عنوانها : "مُتابِعونَ للبيع : وسائل التواصل و قيم الديموقراطية" ، تمّ تقديم معلومات وبيانات و حقائق هامّة عن "الاقتصاد الموازي" الذي تتغلغل انشطته عميقاً في البُنية الهشّة لـ "انظمتنا" السياسية والاجتماعية ، ومنظوماتنا القيمية "والسلوكية" أيضاً .
وبهدف الكشف عن ذلك كلّه لأكبر عددٍ من القرّاء (ممن لا يتابعون القنوات الفضائية لسببٍ أو لآخر) ، قمت بأعداد هذه المقتطفات نقلاً عن الحلقة الخاصة بهذا الموضوع ، وكما يأتي :
* في 27-2018-7 خسر تويتر 20% من قيمته في السوق(ما يعادل 6 مليارات دولار) ، بعد الاعلان عن ازالة مليون حساب وهمي خلال شهر تموز 2018 . قبل هذا ، وفي شهري مايو ويونيو 2018، أزال تويتر 70 مليون حساب . ويستمر تويتر في ازالة مليون حساب كل يوم(وفق تقديرات الواشنطون بوست)، مما أثار فزع المستثمرين.
*اكتشف تويتر أنّ هناك 50 ألف حساب مرتبط بروسيا ، وصل نشاطها الى 700 الف امريكي في خضم الانتخابات الرئاسية الأخيرة.
* في 2018-7-29 خسر فيسبوك ما يعادل %19 من قيمته في السوق(ما يعادل 120 مليار دولار من قيمته الاستثمارية التقديرية) ، بما في ذلك 17 مليار دولار خسرها مؤسسهُ مارك زوكربيرغ وحده.
* الجيّد في هذا (من منظور الحريات والقيم الديموقراطية) ، أنّ ما يوصف بـ "المليشيات الألكترونية" ، كلّها حول العالم، ربما تتأثّر سلباً بعد هذه الاجراءات ، التي تشمل حذف الحسابات المزيفة و الحسابات "الآلية" ، وربما ايضاً بعض الحسابات الحقيقية التي تنشر اخباراً مُزَيّفة، أو تحضُّ على الكراهية أو العنصرية.
* لا تنزعج اذن من خسارتك لبعضٍ من متابعيك ،لأنّك تستطيع أنْ تلتفَّ حول ذلك من خلال شراء الكثير منهم ،إنْ شئتْ ، وإنْ كانت المسألة تبدو أكثر صعوبة الآن في ظلّ هذه الاجراءات الجديدة.
*هناك "لايكات" للبيع تُجَسّد الوهم على مواقع التواصل الاجتماعي.
*في ابريل2018 اعتذر مؤسس فيسبوك في اكثر من مناسبة عن اختراق الحسابات الوهمية لموقعه قائلاً : هذا خطأي .. وأنا آسف ".
*وفقاً للمحقق السابق في الـ FBI كلينتون واتس فقد "بدأ فيسبوك في استئصال الأورام" .. "لكنّ الأورام زادت في تويتر ".
*وبينما تكتشف امريكا تدريجياً حجم التدخل الروسي في انتخاباتها ، يكتشف البعض فرصةً في هذه "الأورام" من أجل تحقيق مكاسب مالية مقابل الوهم .
*في يناير 2018 فتح المدعي العام لولاية نيويورك تحقيقاً بشأن شركة يُعتَقَد أنها باعت ملايين المُتابِعين الوهميين على مواقع التواصل الاجتماعي .
*شركة " ديفومي" Devumi هي احدى عشرات الشركات في مجال بيع الوهم لرواد مواقع التواصل ، بهدف رسم صورة ذهنية مًزيّفَة.
*اكتشف تحقيق لصحيفة الـ نيويورك تايمز ، أنّ لدى هذه الشركة وحدها أكثر من 200 ألف زبون. ويشتري هؤلاء الزبائن ، المُتابعين ، والاعجابات ، و المُشارَكات ، لبثِّ انطباع ذهني بالانتشار أقوى مما هو عليه في الحقيقة.
*يدفع الزبائن نحو سنت واحد مقابل كل مُتابِع . لكنَ بعضهم يحتاج خدمات اضافية ،مثل "اعجابات" و "مُشارَكات" و "تعليقات".
* للتأكُّد من هذا كلّه أنشأَ مُحقّقو الـ نيويورك تايمز حساباً على تويتر ، وطَلبوا من الشركة 25 ألف مُتابَع مقابل 225 دولار. وبتحليل هوية المُتابِعين اكتشفوا وجود 15 ألف حساب آلي Bot على الأقل ، والباقي كانت أمّا حسابات مُزيّفة ، أو مسروقة.
*لدى شركة Devumi وحدها 3.5 مليون حساب آلي ، تبيعُ منها لزبائنَ عدة في ذات الوقت.
* في نوفمبر 2017 اعترف فيسبوك بوجود ما يقرب من 60 مليون "حساب آلي" على شبكته يعمل على "قتلها" . بينما يُقدّر البعض أنّ 15% من حسابات تويتر النَشِطة (ما يعادل 48 مليون حساب) هي في الواقع "حسابات آلية" . وفي يوليو 2018 أعلن تويتر عن حذف عشرات الملايين من تلك الحسابات (ما يُعادل 6% من رواده) .
*بعد نشر تحقيق الـ نيويورك تايمز ، اختفى مليون مُتابَع من حسابات أبرز مشاهير تويتر ، ومن بينهم دونالد ترامب ، و فلاديمير بوتين ، و باراك أوباما .. الذين خسروا الكثير من مُتابعيهم . أمّا معظم قادة الشرق الأوسط فقد خسروا من 0.5 % الى 13.5%من مُتابِعيهم.
*إنّ ما بات يُعرَف بـ "المؤَثِّرون" Influencers على مواقع التواصل ، هُم الباعة الجُدُد لكلّ شيءٍ تقريباً . وهؤلاء هم القادرون على التأثير في محيطهم من المُتابعين على هذه المواقع.
*يحتفظ "المؤَثِّرون" عادةً بملايين المُتابِعين ، ويحرصون على الظهور الدائم في حياة روّاد الأنترنت. يتبنّى بعضهم أحياناً قضايا يؤمنون بها (سياسية ،اجتماعية، انسانية..) ، ويختار البعض الآخر المال مقابل الترويج لسلع أو خدمات أو أفكار . وتشير بعض الدراسات الى أنّ كثيراً من "المؤَثِّرين" يزعمون أنّهم يعملون من أجل "تغيير المجتمع".
*في السنوات القليلة الماضية أصبح سوق "المؤَثِّرين" ظاهرة ضخمة في عالم الاعلان والترويج . ووفقاً لتقرير امريكي صدر في عام 2016 فإنّ 70% من المستهلكين يستجيبون لـ "المؤَثِّرين" ، مقابل 30% فقط يستجيبون للإعلانات التقليدية. وفي عام 2020 من المُتوقع أن تتراوح قيمة سوق الاعلان باستخدام "المؤَثِّرين" ما بين 5 الى 10 مليارات دولار.
*يجني "المؤَثِّرون" المال من خلال اعلانات الفيديو ، ورعاية العلامات التجارية ، وبيع سلعهم الخاصة.
* توجد علاقة ايجابية هنا بين عدد المُتابِعين وآفاق الربح. فاذا كان لديك(مثلاً) 7 ملايين مًتابِع على يوتيوب ، فإنَكَ ستحصل على 300 الف دولار من الفيديو الاعلاني الواحد . ومقابل العدد ذاته من المُتابعين ستحصل على 187 ألف دولار على فيسبوك ، و 150 الف دولار على تويتر. أمّا 100 الف مُتابِع على انستغرام ، فسيجعلونك تحصل على 5000 دولار (مقابل الترويج لعلامة تجارية).
* أغلى 5 مشاهير على مواقع التواصل هُم : 1- المغنية بوانسيه(700 الف دولار عن المنشور الواحد ) . 2 – نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان(720 الف دولار عن المنشور الواحد). 3 – كريستيانو رونالدو (750 الف دولار عن المنشور الواحد). 4 – المغنية سيلينا غوميز( 800 الف دولار عن المنشور الواحد) . 5 – عارضة الأزياء كايلي جينر(مليون دينار عن المنشور الواحد). أمّا على الصعيد العربي فإنّ هدى قطان( وهي مُدوّنة وخبيرة تجميل عراقية- امريكية تعيش في دبيّ) ، لديها أكثر من 26 مليون مُتابِع ، وتحتل المركز 20 عالمياً (بـ 33 الف دولار عن المنشور الواحد) .
شِئْتَ أمْ أبَيْتَ فـإنّ هؤلاء هُم من يُحَرّكون المياه الراكدة ، تجارياً .. وسياسياً .. واجتماعياً .
هؤلاءِ هم "المؤثِّرون" .
(المصدر : تم اعداد هذه المقتطفات نقلاً عن : قناة DW العربية. برنامج السلطة الخامسة لـ يسري فودة . لمزيد من المعلومات والبيانات والتفاصيل ذات الصلة ، أنظر ما ورد في الحلقة الهامة من هذا البرنامج باستخدام الرابط المذكور في ادناه).

https:// http://www.youtube.com/watch?v=anl0qNkYLuw&feature=youtu.be





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,423,309,769
- والله و وكَعَتْ براسك ي فهداوي
- عشرة كوابيس في الرأس .. و حُلْمٌ واحدٌ على الشجرة
- اوديسّةُ النومِ والموت
- هذا هو الشِعْر .. هذا هوَ الشاعِر .. وهذه هي القصيدة
- أفضلُ شيءٍ يحدثُ لك
- قبورٌ رديئة .. لموتى الزمن الرديء
- على بُعْدِ لحظةٍ واحدةٍ من الماءِ العظيم
- تموتُ الفَقْمَةُ .. عندما يصل البدوُ الى القطب
- عندما كانت النساء جميلات
- ألوانٌ مائيّة تُلَطِّخُ الروح
- احراجٌ عاديّ
- السيّد البنك المركزي المحترم .. السادة البنك المركزي المحترم ...
- خلايا جِذْعِيَّة للسموِّ البشريّ
- هذا الذي يحدثُ الآن
- في مزرعتنا أيضاً يحدثُ هذا
- لن أُغادرَ البيتَ .. ولن أُطفيءَ صوتي
- قُبُلات .. من أجل أن يكون الضَرَرَ أقلّ بكثيرٍ، ممّا كان
- مُحامون و شيوخ عشائر و عرضحالجيّة .. وقانون
- نُتَفٌ من السَخامِ العراقيّ الكثيف
- أطلس الحُزن العظيم


المزيد.....




- ما الفرق بين الإيدز و-HIV-؟ 5 خرافات عن الفيروس والمرض
- إيران تنفي فقدان إحدى طائراتها المسيرة وتعتقد أن واشنطن أسقط ...
- خارجية كازخستان: محادثات أستانا في 1 و2 أغسطس بمشاركة العراق ...
- عباس عراقجي: طهران لم تفقد أي طائرة مسيرة لا في خليج هرمز ول ...
- إصابة عدة أشخاص في انفجار غاز بمدينة كرايستشيريش في نيوزيلند ...
- عباس عراقجي: طهران لم تفقد أي طائرة مسيرة لا في خليج هرمز ول ...
- إصابة عدة أشخاص في انفجار غاز بمدينة كرايستشيريش في نيوزيلند ...
- مصر والإمارات وفرنسا.. حلفاء حفتر يدفعونه لهجوم جديد على طرا ...
- الحكومة في السجن.. وزير جديد ينضم لرموز بوتفليقة في الحراش
- نيويورك تايمز: بعد انسحاب الإمارات.. حرب اليمن أصبحت مستنقع ...


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عماد عبد اللطيف سالم - مُتابِعون للبيع : وسائل التواصل الاجتماعي .. -المؤثّرون- Influencers .. الحُريّات .. و القيم الديموقراطية