أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالجواد سيد - قانون يهودية إسرائيل وصراع الخير والشر فى الشرق الأوسط














المزيد.....

قانون يهودية إسرائيل وصراع الخير والشر فى الشرق الأوسط


عبدالجواد سيد
(Abdelgawad Sayed )


الحوار المتمدن-العدد: 5951 - 2018 / 8 / 2 - 14:17
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


قانون يهودية إسرائيل وصراع الخير والشر فى الشرق الأوسط
إذا ماتأملنا قانون يهودية الدولة الإسرائيلية المثير للجدل ، والذى تم إقراره منذ أيام قليلة ، سنجد أن اليمين التوراتى قد فاز على اليسار العلمانى بنسبة ضئيلة من الأصوات، حيث صوت 62 عضواً لصالح القانون و55 عضواً ضده ، وسوف نستخلص من ذلك ، بسهولة ، أن ليس كل الإسرائيليين مع هذا القانون العنصرى ، وإذا نظرنا نظرة أبعد ، سندرك أن الإسرئيليين ، مثلهم مثل كل شعوب الشرق الأوسط ، تعانى من صراع الخير والشر، ذلك الصراع الشرس بين الميراث التوراتى القاتل للآخر، والميراث الإنسانى القابل للآخر.
هذه النظرة المتأنية سوف تريحنا قليلا من ذلك الإنفعال والتسرع وربما الرغبة فى التبرؤ من قبولنا يوماً ، بإسرائيل ، عضواً فى الشرق الأوسط الجديد الذى ندعو إليه ، فالواقع أنها مازلت عضواً ، وعضواً فاعلاً ، وماإنتصار اليمين التوراتى إلا إنتصار مؤقت.
لقد قاد اليسارالإسرائيلى مسيرة سلام طويلة ولنحو عشرين عاماً من إتفاقية كامب ديفيد الأولى سنة 1979 حتى كامب ديفيد الثانية سنة 2000، نجح خلالها فى بث روح السلام فى المجتمع الإسرائيلى، وقدم روح إسحاق رابين قرباناً، ووافق على إعادة معظم الضفة الغربية لسكانها مع تقسيم القدس، وحسما للنزاع التوراتى، إلى شرقية فلسطينية وغربية يهودية، وهى الإقتراحات التى رفضها الجانب الفلسطينى لإنها أرجأت معالجة مشكلة اللاجئين إلى إتفاقية منفصلة ، و ذلك فى خطأ تاريخى جسيم ، ترتب عليه صعود اليمين الإسرائيلى منذ ذلك الوقت وحتى اليوم. وحتى اليوم ، وبعدما صعد اليمين فى إسرائيل وفى الإقليم وفى العالم ، مازال هناك 55 عضواً، يمثلون أقل من النصف قليلا من أعضاء الكنيست الإسرائيلى، يقامون إتفاقية الفصل العنصرى التوراتى بين مكونات المجتمع الإسرائيلى، فأين أبناء التوراة المسلمين من ذلك الصراع الشرس.
أبناء التوراة المسلمين مازالوا هم الجانب الأقل فاعلية فى صراع الخير والشر، مع عدم إنكار أنهم يحاولون بإخلاص، ولكن ماحجم ذلك الإخلاص بالقياس إلى حجم ال55 نائباً إسرائيليا ، والذين يمثلون حوالى نصف المجتمع الإسرائيلى ، أو أقل قليلا ، فمازلت مصر الأزهرية فى تنامى، والسعودية، وبرغم محاولات الإصلاح ، فمازلت وهابية فى الجوهر، وتركيا أردوغان الإخوان ، مازلت تحلم بعصر السلطان العثمانى ، وإيران الثورة ىالإسلامية ، مازلت تشيع الخراب فى الشرق الأوسط ، إذن فالمنطق يقتضى منا ، وبدلأ من أن نهيل اللعنات على نتنياهو ، أن نبدأ بأنفسنا ، وأن نشد على أيدى ال55 نائباً إسرائيليا ، الذين رفضوا إتفاقية الفصل العنصرى ونقول لهم ، أننا معكم!!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,399,280,263
- صلح وستفاليا والشرق الأوسط والمستقبل
- سبينوزا- ضمير العصر الحديث
- تعريب التعليم - مزرعة الإرهاب
- الإنتخابات السيساوية وخيانة الثورة المصرية
- مثقفى الشهرة وتعطيل التطور
- لماذا يجب أن نكره الثورة الإيرانية؟
- محمد بن سلمان ورائف بدوى
- مصر بين البدوى والفلآح
- أربع ديكتاتوريات وكردى
- مصر الحديثة والبحث عن الحرية
- أبناءالإنسان
- أبناء التوراة
- تفجير مسجد الروضة بالعريش
- تأملات فى مؤتمر الشباب بشرم الشيخ
- مركزية المشروع الإسلامى بين إيران والسعودية الجديدة
- عاشوراء-أسطورة الدين والسياسة
- الشرق الأوسط والحرب العالمية الرابعة
- المصالحة الفلسطينية، وكتائب القسام الإيرانية
- عشرة رجال وإمرأة
- نعم للدولة الكردية


المزيد.....




- ?ما هي إنفلونزا العيون؟?
- رئيس أركان الجزائر: أنا مع الشعب وليس لدي طموح سياسي
- سلطات مدغشقر تعلن عن مقتل 15 وإصابة 75 في تدافع بعد عرض عسكر ...
- إعلام: ترامب وبوتين يلتقيان الجمعة في أوساكا خلال قمة مجموع ...
- سباق الرئاسة.. من يتناظر الليلة؟
- الأمير وليام: سأساند أبنائي تماما لو أنهم مثليون جنسيا
- الشرطة تلبي رغبة عجوز وتأخذها إلى السجن
- خلل جديد في طائرات بوينغ 737 ماكس
- ترامب يهدد بإقالة رئيس الاحتياطي الفيدرالي
- المهاجر الغريق وطفلته.. مأساة تثير غضبا في المكسيك


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالجواد سيد - قانون يهودية إسرائيل وصراع الخير والشر فى الشرق الأوسط