أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فوزية بن حورية - الظالمة المتجبرة














المزيد.....

الظالمة المتجبرة


فوزية بن حورية

الحوار المتمدن-العدد: 5930 - 2018 / 7 / 11 - 23:24
المحور: الادب والفن
    


من ديوان الاديبة و الكاتبة و الناقدة و الشاعرة فوزية بن حورية
الظالمة المتجبرة
آه كم ظلمتنا
الحياة حينا بحين
يوم عليك و يوم علينا
لا تقلعي الورود و الياسمين
و تغرسين بنفسجا حزينا
لا تحرقي الفل و الرياحين
وتغرسين صبارا لعينا
قصرا لك في الجنة بنينا
لك جعلناه مستقرا...
زمنا... لا حينا
و اطعمناك حبا و حنينا
وعاملناك احتراما و تبجيلا
و اسقيناك ماء قراحا سلسبيلا
و كسوناك حريرا
و سترناك سترا جميلا
و عيشناك نعيما
لكنك في الجحيم القيت بنا
و عيشتنا فقرا و قهرا
عنوة و قسرا
و لفعتنا شعورا حزينا
و بسجيل الظلم...
و الاستبداد رميتنا
و باشنع الشتائم فذفتنا
و كسوتنا جراحا و أنينا
و اطعمتنا خيانة وغدرا
أبصنيعك هذا تفدينا !!!
ام تعرفيننا باي شيئ تجازيننا؟!
ام تره ضرب من اصناف اللؤم ترينا؟!
ام صنف من اصناف الخسة تعرفينا؟!
بعت النبل و السلطان
و العز و الامان
و اشتريت بوما و غربانا...
استبدلت الجبال الرواسي...
بمستنقع ملآن و حلا و طينا...
و جراثيم و حشرات و طنينا...
أعدت لمنبتك!!!
بصدرك له من زمان حنينا
و كنت تخشين الخروج من الجنة
فتعدلين...تتراجعين
و الغدر بنفسك له كمينا...
لكن غلبك الأصل...
فعدت إليه تجرين...
تركضين...
و الرياح تسابقين
طبعك الشؤم و اللؤم
عنه أبدا لن تحيدين
***
آه كم ظلمتنا
اشرفت على ان تغرقينا
و في متاهات الظلام كدت تلقينا
و في تنور الاستعمار بنا تزجينا
***
آه كم ظلمتنا
الحياة حينا بحين
دواليبها ابدا لن تستقر...
و لن تستكين...
الزمان كفيل بردع الظالمين
صوت الحق يعلو و لو بعد حين
سراج النور ابدا لا تطفئين
ابدا على قمعنا لا تستطيعين
الاديبة و الكاتبة و الناقدة و الشاعرة فوزية بن جورية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,723,225,988
- سفهت
- ثورة المتقاعدين
- ارحل ايها العيد
- تطفل
- تحية لكل الصائمين في كل انحاء العالم بمناسلة حلول الشهر الفض ...
- إدانة سقوط الصواريخ على اسرائيل
- اليد الاماريكية المطلقة
- الامم المتحدة لا تجد الحل
- تآزروا و تراحموا وكونوا لحمة واحدة
- المتجرة بقفة الفقير
- الربيع العربي
- الخدعة الكبرى
- انا استحي يا بيت المقدس
- الجزاء
- غريبة هي احكام فتاوى اشباه الفقهاء المتعصرة
- العالم العربي جريح
- الدفاع السلمي عن الرسول محمد صلى الله عليه و سلم (التعريف به ...
- يا عرب كفاكم في المسلمين تقاتل
- شباب الاسلام وافتتاح متجر للجنس الحلال يعرض عدة منتوجات جنسي ...
- المغزى من تهجير السوريين الى اوروبا وايوائهم باماكن العبادة ...


المزيد.....




- -انعدام الوزن-.. فيلم ايراني يفوز بجائزة مدير أكاديمية كارول ...
- -کيارستمي والعصا المفقودة-.. فيلم إيراني يتنافس في بلد البرا ...
- المهرجانات الشعبية تقليد جديد يمارسه سكان موسكو
- أكاديمي مغربي يهدي الأطفال حكاية 12 قرنا من تاريخ بلادهم
- فنانون ومسؤولون مصريون في عزاء حسني مبارك... صور وفيديو
- جوائز -السيزار-: قضية المخرج بولانسكي المثيرة للجدل تعكر أجو ...
- الأمير هاري يشارك أسطورة موسيقى الروك بون جوفي الغناء من أجل ...
- فرنسا-سينما: المخرج رومان بولانسكي يقرر عدم حضور حفل توزيع ج ...
- وزير خارجية بورندي: افتتاح قنصلية بالعيون يعكس تشبث بوروندي ...
- أغلى متحف في روسيا... صندوق الألماس


المزيد.....

- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فوزية بن حورية - الظالمة المتجبرة