أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس حميد حسن - حيرة














المزيد.....

حيرة


بلقيس حميد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 5766 - 2018 / 1 / 23 - 16:13
المحور: الادب والفن
    


يا ربّ الشعرِ وربّ القمر
أي جمالٍ فُجِّر في الرأسِ وماتْ؟
أية موسيقى ألهتني عن جسِّ النبضِ
وعن أوكار الجنِّ ببابلَّ
وعن شحناتِ الغدرِ بماءٍ في دجلةَ
أو في أمواهِ فراتْ ؟
ياربّ الشعر امنحني القدرة كي اعترفَ
بحزنِ الروحِ
ويأسٍ يلتفُّ بعقلي
يرميني لحسابِ الأقدارِ
على أملِ خراب الشرّ
وإن أُقتَل ومالك
وليهلك وحشٌ
يتربّصنا كلّ نهار

اعترفُ
صرتُ أعدّ الأرقامَ
وكم زلزالٍ مرّ علىالأرض
وما يأتي من إعصارٍ
وفِي أي سنينٍ تنقلبُ الأرضُ بمحورها
وتغيبُ الشمسُ من المشرقِ

أعترفُ
إني أدمنتُ سؤالاً قد يسخر منه الناس
وتصمت أنتَ وقد تحتارْ
الصمتُ عدوٌ فأجبني:
أين نخبيء صيحات ثكالى
اعتدن على ريح قبورٍ باردة
يلبسنَ سواداً أبدياً
ولا يعرفن سوى الدمعِ المالحِ والوحشة
في وطنٍ يتحفز دوما للحربِ ؟
أين أخبيء وجع الطفلة
من ورمٍ في الرأس تلى اشعاعاتٍ نفثتها أحقادهمُ
يلوّث أرواح الأنهارِ
وما في الأهوارِ
ويفسدُ حتى الأنفاس؟
أين تغيب الصرخات حين يدوّي الموت بتفجيرٍ أعمى؟
أين تذوبُ الشهقات
حين تجزّ السكين اللحم البشري بكلِّ غباء؟
أين وأين
وأين العالم مما نحن نراه؟
15-1-2018




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,863,563,099
- العرب وأحداث إيران
- العاجز عن قول الحق ، عاجز عن التغيير
- لا يُعالج الفساد إلا من الجذور
- يبنون ، ولكن
- أسباب شقاء العرب
- ردي على السيدة شروق العبايجي لتزييفها مقالي بالحوار المتمدن ...
- تقاعس العلمانيين أدى الى استشراس الإسلاميين
- روناك شوقي وسلوى الجراح تمنحان المسرح جرعة حياة مضيئة
- لا للتعديل المخزي لقانون الأحوال الشخصية العراقي
- أخطاء القيادات تقود الشعوب للصراعات
- (الموكب الأدبي لمدينة وجدة المغربية في نسخته الخامسة)
- قرارات خاطئة تحوّل الوطنية الى ارتزاق
- الضحك على ذقون العرب
- في رثاء الأديب الكبير حميد العقابي
- الشعور الوطني ومعاهدة جنيف
- غازي فيصل.. الشهيد المنسي
- الى (أبو نؤاس) الشامخ في بغداد
- مثنويات
- (فاطمة المرنيسي ، العقل الذي لايغيب)
- أيتها العراقيات، حطمن قيودكن


المزيد.....




- في ذكرى وفاتها.. أغنية أسمهان لا زالت تثير جدلا
- مشهد من الأفلام...اشتباك مسلح في بيروت أمام محل صاغة بسبب خل ...
- غضب بوزارة الشباب والرياضة من الأخبار الزائفة التي تستهدف مس ...
- للرد على ادعاءاتها.. تقرير-أمنستي- على طاولة لجنة برلمانية
- مدير أعمال هيفاء وهبي السابق يرد على اتهامات الفنانة اللبنان ...
- الممثلة نايا ريفيرا غرقت عرضا بحسب الطبيب الشرعي
- محمود دوير يكتب : الإخوان والثقافة المصرية … هل يختلط الزيت ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأربعاء
- الكشف عن سبب وفاة نجمة مسلسل Glee نايا ريفيرا
- ترجمة كتاب -التوجيه التدريبي لتحسين الأداء..- للسير جون وتمو ...


المزيد.....

- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس حميد حسن - حيرة