أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/3














المزيد.....

مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/3


سعد محمد مهدي غلام
الحوار المتمدن-العدد: 5674 - 2017 / 10 / 20 - 04:40
المحور: الادب والفن
    


امتجت
دُخَانُ غلايين قَرَاصِنَة
بارباروسا
تَغَنِّيهَا السيرينات
غُيُومٌ تفرشُ
سَرِيرُ شَهْوَة
صَنَوْبَرُ أَتْلاَنْتِس
العامرة
بِالغِزْلَانِ وَالنِّسْوَانِ والخلان
سَئِمَتْ
الكَلِمَاتُ وَالأَنَاشِيدُ والعاويذ
لَا تُضَمِّدُ لِوَطَنٍ مَشْلُولٍ
جُرْحُهُ الْحَافِي
ربيئة سُقُوطُ خُوَذٍ وَجَمَاجِمِ
الأَرْضُ الحَرَامُ تَحْتَ
حِزَامٍ مُفَخَّخٍ
مُرْهَقَةٌ رِئَاتُ طِينِ نجيع
عَرَبَات ربَّ الجُنُود
حُقُولُ شَظَايَا وَأَلْغَامٌ
""وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلَاثَ مِئَةٍ
سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعاً""
التَّابُوتُ لِأَيَسَعُ المَيِّتُ
ضَرِيحًا لَا يُطِيقُ التَّابُوتُ
نجوى صَهَرْت
ُ وَخَمَّ الهَوْرُ وَزَفَرُ الحلفاءِ
تلقينَ غُرْبَةَ الجَبَانَةِ
يَا صَدِيقُي كَبِيسٌ
قَلْبِيّ...
الفَجْرُ فِيهِ مَقْطُوع النَّفْس
أَسْمَعْتُ يَوْمًا طَائِرًا
أَحْرَقَ عُشُّهُ
كَيْفَ تَرَى يَخُونُ؟
مَهَّدَهُ وَلِحَدِّهِ
أَسْمَعْت بِنَهْرٍ
يسيردُونَ مَجْرًى
أَعْرِفُ مَجَارٍ
كثر لَيْسَ مِنْ مَاءٍ فِيهَا
هِيَ تَبْقَى
وَالأَنْهَارُ تَمْحى
فَاِنْهَرْ فِي يَقِين
الإِيمَان
أَيْنَ اللهُ؟
أَيْنَ تقطّنُ؟
أَيْنَ عِشْقُكَ؟
أَيْنَ أَنْتَ؟
أَيْنَ هِيَ ؟
أَيْنَ أَلَايَنَ؟
قَلْبُكَ...
قَالَ ذَلِكَ لِي َمُولاَي
وَهُوَ يَدْخُلُ قَلْبِي وَيَنَامُ
*اِفْتَرَقَ الأظعان
مذْ يَفَعتُ سُنِّيّ
أَلُوذُ بِهِمْ
يَا بنة َ القَوْمِ
مَا هَذَا النُّحُولُ
بَكِّي النَّارَ
سَتْرًا عَلَى المَوْقِدِ*
أَيُّهَا الخَائِنُونَ
الأَوْطَانُ بَاقِيَةٌ
وَأَنْتُمْ تَرْحَلُون
""...""القرآن -الكهف
*...*مهيار الديلمي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,817,343,472
- أبعاض مني
- مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/2
- مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/1
- إِبْحَارٌ
- تَجَلِّيَاتُ الوَجْدِ (نص كتلوي)
- قَلْبٌ مَصْدُومٌ
- . عَبِيرُ حَرْفِ تفصده جَرَّحَ اللِّسَانُ
- *جُذْوَةٌ الزَّقُّومُ بِمَدِينَةِ المَآذِنِ *
- فِي أَلْطَف المغول
- صدى الديالوج -البوليفوني-الباختيني في قصيدة نثر ما بعد الحدا ...
- هِجْرَانُ رِيحٍ
- *دَعْوَةٌ*
- اليها سرير الريح العاشقۃ
- صدىالديالوج-البوليفوني- الباختيني في قصيدةنثر ما بعدالحداثة ...
- مُنَاجَاةُ وَثَنٍ
- ***مقبرة الماء ***
- **عَاشِقٌ يَبُثُّ شَكْوَاهُ فِي حَضْرَةِ الصَّلَاةِ **
- صدى الديا لوج -البوليفوني - الباختيني في قصيدة نثر ما بعد ال ...
- مرفأ وكأس روم مع قرصان
- صدى الديالوج -البوليفوني - الباختيني في قصيدة نثر ما بعد الح ...


المزيد.....




- قريبا طرح رواية -بينما نموت- للكاتب الروائي أدهم العبودي
- بمناسبة الذكرى المئوية لميلاد نيلسون مانديلا صدور كتاب للأطف ...
- السماح لفنان أمريكي بتصوير آلاف الأشخاص عراة في عمل فني بأست ...
- الملل وراء حرق ستيني مغربي من طرف مراهقين بإيطاليا!!
- ما هو علم النفس الثقافي؟
- شاهد.. حريق هائل يأتي على أشهر مدارس فنون العالم في إسكتلندا ...
- صور الأسبوع: القط أخيل صاحب التنبؤات، والأمير جورج في شرفة ق ...
- عشاق الموسيقى الإلكترونية في حفل ساحة الإليزيه، فهل يحضره ما ...
- عشاق الموسيقى الإلكترونية في حفل ساحة الإليزيه، فهل يحضره ما ...
- وفاة الممثل المصري الشاب ماهر عصام


المزيد.....

- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر
- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/3