أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عماد عبد اللطيف سالم - لا تتدافَعوا .. لا تتدافَعوا














المزيد.....

لا تتدافَعوا .. لا تتدافَعوا


عماد عبد اللطيف سالم
الحوار المتمدن-العدد: 5584 - 2017 / 7 / 18 - 14:53
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا تتدافَعوا .. لا تتدافَعوا


هناك غابةٌ كثيفة الأدغال ، تلتهمها الحرائق .
فيها الأسدُ السُلطان.
و الأسدُ القيصر.
والأسدُ الامبراطور.
والأسدُ المَلِك.
و الأسد المعتوه.
وفيها الكثير الكثير من القرودِ النطّاطةِ بين هذا وذاك .
وفيها الكثير من الأنذال.
وفيها أيضاً .. كائناتٌ صغيرةٌ ، ضعيفة القوّة ، قليلة الحيلة ، تبتسمُ في وجه هذا وذاك من شدّة الأسى والهوان على الناس (قروداً وأسوداً وأنذال) .. لعلّها بذلكَ ستعيشُ وتبقى ، وتتحاشى ما تبّقى من الأذى ، وتُبعِدُ ، ولو قليلاً ، نيرانّ الحماقاتِ الكبرى ، عن ابواب البيوت .
لترحمَ الآلهة تلكَ الكائنات اللطيفة .. وترحمنا ..وتمنحها وتمنحنا المزيد من الصبرِ على البلوى .
آمين .

*
ديالكتيك التاريخ .. لا يستطيع الردّ على ديالكتيك البندقيّة .
الديالكتيك للماضي .. والحاضر للبندقية .
لقد ذهب ، الى غير رجعة ، زمن الرومانس الثوريّ .
نحنُ الآن في زمن الرصاصة التي تعرِفُ ما تريد .. و لا تُخطيء الهدف .
تُريد بندقية تنفعك .. خُذ بندقية .
تُريد "ديالكتيك" ينفع الناس .. خُذ بندقية .
سلاماً صديقي الجميل كارل ماركس .
*

لا تتدافَعوا .
نحنُ نراكُمْ ، ونعرِفُ من أنتُم .. ولماذا .. و كيف .
لا تتدافَعوا .
نحنُ نحتاجكم .
قد لا تُصَدّقونَ ذلك .
ولكنّ وجودكم ضروريٌّ لنا ، لنعرِفَ مَنْ نحن .
لا تتدافَعوا .
الخرابُ العميق يتحدّثُ على المنصّة..ولا يحتاجُ لوجهٍ شارد الذهن، يملأُ الشاشة.
لا تتدافَعوا .
لم يكُنْ عيباً عليكُم أن تقوموا بخداعنا مرّةً .. ولنْ يكونً عيباً علينا أن تقوموا بخداعنا مرّتين .
لا تتدافَعوا .
لن ينفَدَ خيرُ ربّي .
وهناكَ مايكفيكُم من الرَيْعِ والبَيْعِ ، ومِنَ الأنْفُسِ والثمَراتِ .. و مِنّا.

لا تتدافعوا .
ما الذي ينقصكم ؟
لماذا تتدافعون ؟؟
"لا تتدافَعوا .
هذه الكارثة تكفينا جميعا.
هذه النهاية تتسّع للجميع".

(النصّ ، بين هلالين مزدوجين، في المقطع الأخير لـ قيس عبد المغني) .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,048,646,843
- ساعات .. ساعات
- اشياء كثيرة .. ليست على ما يُرام
- عُدْ الى الليل
- حُزنُ المُدُنِ الثلاث
- جَدَليّات الدَجَل الوطنيّ
- لو عُدْتُ الى الأمس
- عيد حداثوي
- سيرةُ الفراشة و فرَسِ النهر
- عيوب دوليّة
- الحكاياتُ كُلّها
- عشر حقائق عن العمل والتفكير الاقتصادي في العراق
- -كعكي- و -نوري- .. في العراق
- لا شيء . لا شيءَ مُهِمّ
- من خِرْمِ إبْرة .. أتذَوّقُ الكون
- عندما نُضيء .. من أوّلِ قُبْلَة
- ابو أدولف !!!!!!
- حلاوة
- خيبةٌ داكِنة .. رائحةٌ شاسِعة
- تمرينٌ للذهول
- في فرنسا .. و في العراق


المزيد.....




- أمريكا عن فرض عقوبات على 17 سعوديا بسبب مقتل خاشقجي: خطوة مه ...
- تونس تستضيف المنتدى العالمي الأول للصحافة تحت شعار -صحافة مف ...
- مدينة إندونيسية تستبدل تذاكر النقل بعبوات بلاستيكية
- جنوب إفريقيا: رجل من آكلي لحوم البشر يسلم نفسه للشرطة لأنه ت ...
- الولع بنجوم بوليوود يكلف ابن عم ملك البحرين 33 مليون دولار
- أندية الدوري الإنجليزي توافق على استخدام تقنية حكم الفيديو ا ...
- لا مصلحة لإسرائيل في تغيير الوضع القائم في غزة
- عودة الملاحة الجوية بمطار الكويت بعد فيضانات عارمة وأمطار غز ...
- -المشهد- مع رشا عوض
- مدينة إندونيسية تستبدل تذاكر النقل بعبوات بلاستيكية


المزيد.....

- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب
- اللامركزية المالية / أحمد إبريهي علي
- سقوط الوهم / بير رستم
- المنظومة التعليمية فى مصر التحديات والبدائل / كريمة الحفناوى
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عماد عبد اللطيف سالم - لا تتدافَعوا .. لا تتدافَعوا