أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - علي احمد - حزيران شهر الخنزير















المزيد.....



حزيران شهر الخنزير


علي احمد

الحوار المتمدن-العدد: 5507 - 2017 / 4 / 30 - 04:24
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


فقه اللغة - حزيران شهر الخنزير
يرد في اللسان حَزِيرانُ بالرومية: اسم شهر قبل تموز1 . ويمثل هذا الشهر2 بحرارته الملتهبة الخنزير البري3 الذي صرع ادون(يس) –تموز-؛ والاجح أن تسميته بحزيران مرتبط بهذا الملحمة عينها، وليس كما يعتقد بأن حزيران جذر مركب يعني مشهد النعمة، رؤية الخير مجازا على اعتبار أن حزي وتعني: رؤية، مشهد و رُنْ، وتعني قمح أو نعمة. اغلب المسميات التي تنتهي بالنون توصف بالزائدة، وربما لها صلة باشتقاق الصفة او الحال وتلعب في كثير من الاحيان دور الفعل المساعد. ولذلك فالارجح أن الاصل في التسمية مشتق من الخنزير * (خ> ح) زر. والارجح أن النون في خنزر زائدة؛ وفي اللسان وفرة من الامثلة على ذلك4 . خَنْزَرَ الرَّجُلُ إِذَا نَظَرَ بِمُؤَخَّرِ عَيْنِهِ. الْخَنْزُوَانُ 5 الْخِنْزِيرُ ، ذَكَرَهُ فِي بَابِ الْهَيْلُمَانِ وَالنَّيْدُلَانِ وَالْكَيْذُبَانِ وَالْخَنْزُوَانُ . الْخِنْزِيرُ مِنَ الْوَحْشِ الْعَادِي ، مَعْرُوفٌ مِنْ ذَلِكَ . وَقَالَ كُرَاعٌ : هُوَ مِنَ الْخَزَرِ فِي الْعَيْنِ لِأَنَّ ذَلِكَ لَازِمٌ لَهُ ، قَالَ : فَهُوَ عَلَى هَذَا ثُلَاثِيٌّ. وبالعودة الى خنزير فهو في الاكدية ḫuzīru وبذات التسمية في الارامية ḥzu ra -خزورا-. وعلى القياس من الخنزير في العربية من عينيه الصغيرتين - تَخازَرَ الرجلُ إِذا ضَيَّقَ جَفْنَهُ لِيُحَدِّدَ النظر. الخَزَرُ: جِيلٌ خُزْرُ العيون. وفي حديث حذيفة: كأَني بهم خُنْسُ الأُنُوف6 خُزْرُ العيون.
وبالنظر الى ان بعض الاشهر مرتبطة بملحمة تموز الكبرى7 وابطالها الفتى الراعي الجميل الذبيح والخنزير القاتل وعشتار الحبيبة والنائحة والمحيية بعد ممات، فالارجح ان الاصل في التسمية هو شهر الخنزير (*خُزيْرٌ) والربط في الملحمة يعود الى أن السنة نصفان متعادلان حيث يعيش تموز ادون ستة اشهر فوق الارض وستة تحتها حبيسا في الجحيم؛ ففي 21 حزيران يهبط للعالم السفلي قتيلا ليعود في 21 آذار فوق الارض مصحوبا بعشتار.
احتفظت العربية في كلمة خنزير بالكلمة الاكدية ḫuzīrānum بمعنى خنزير صغير. ويبدو أن اصل تسمية هذا الشهر مشتقة من هذه الكلمة الاكدية التي لها علاقة بالنسبة حيث ḫuzīru: خنزير، وربما استخدمت في العامية نسبة لهذا الشهر وهي مفتقدة في الكتابات الاكدية التي وصلتنا بيد أن الارامية احتفظت بها.
شهر حزيران في العبرية סיון) سيڤانsivan ( يرادف Simānu الاكدي ويعني في العبرية ايضا زمن أو وقت السنة وهو تصحيف من جذره العبري في التوراة זמן zman (ابدال الميم מ فاء ו )وهو مشتق من ذات التسمية الاكدية.
احتفظت العربية بالمسمى الاصلي قبل أن يتخذ لدى الاكديين اسما لشهر حزيران حيث الزَّمَنُ والزَّمانُ: اسم لقليل الوقت وكثيره. الزَّمَنُ والزَّمانُ العَصْرُ. قال شمر: الدَّهْر والزَّمان واحد؛ قال أَبو الهيثم: أَخطأَ شمر، الزَّمانُ زمانُ الرُّطَب والفاكهة وزمانُ الحرّ والبرد، قال: ويكون الزمانُ شهرين إلى ستة أَشهر، قال: والدَّهْرُ لا ينقطع. وتتفق العربية في دهر مع الكلمة السومرية DARI التي تكتب بصور8 : da-ri2 ؛da-ri ؛ du-ri وتعني يتخلد، يتأبد، يتسرمد وترادف dārû 9 في الاكدية التي تعني (آلهة، نسل ملكي، حياة، ملكية، ايام، سنوات، افعال طيبة، حماية، اسس وقواعد، معبد، خشب....) دائم، ثابت، ابدي، خلود، خالد، عصر، زمان، راكز وثابت ومتين. وفي اللسان الدَّهْرُ: الأَمَدُ المَمْدُودُ، وقيل: الدهر أَلف سنة. الدهر الزمان الطويل ومدّة الحياة الدنيا. الدهر الزمان. واما ابن فارس فقد اخطأ عندما اعتبره من اصل واحد، وهو الغَلَبة والقَهْر، واما تبريره لأنَّه يأتي على كلِّ شيءٍ ويَغلِبُه فهو قياس وكذلك استشهاده بقولُ النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم: "لا تسبُّوا الدَّهْرَ فإنَّ اللهَ هُوَ الدّهر" فهذا قياس من سرمدية الله.
يرادف حزيران Simānuالاكدي في السومرية [ [ITI.SIG4.(GA) ؛ITI.SIG4.A ؛ ITI.SIG]: حيث SIG4 تعني طوبة (لبنة)، وفي الاكدية libittu 10 وحالة الجمع libnātu11 . ورغم صعوبة الربط بين المغزى السومري الا أن الدلالة يوردها التقويم السرياني للاشهر واربابها المباركة لها12 ؛ حيث شهر حزيران شهر البناء وربما اقترن في البداءة بناء المعرشات القصبية في هذا الفصل وهي عادة لا تزال دارجة لدى الفلاحين لمتابعة المحاصيل وحراستها حيث يبدأ الاثمار أو للاستفادة من التبن والقصل عند الحصاد في صناعة اللبن الطيني.
وبالعودة الى الخنزير الذي بحسب التقديرات جرى تدجينه ما بين 13,000–12,700 قبل الميلاد في حوض دجلة. والارجح أن تسميته بالسومرية من اقدم التسميات13 ، ففي الاكدية šaḫû ترادف [šah2؛ šah ]: خنزير14. وذات الكلمة الاكدية ترادف في السومرية ايضا ZEH :[ze2-eh ؛ zah ؛ zaheh ]: خنزير صغير. IŠAH التي تكتب :[ i3-šah2] تعني شحم الخنزير.
ولاهمية علاقة الخنزير بالانسان كونه مصدرا هاما من غذائه فقد نشأت العديد من الجذور المرتبطة به، وقد احتفظت العربية بعدد منها. وما له علاقة بشحم الخنزير: السَّحُّ والسُّحُوحُ: هما سِمَنُ الشاةِ. سَحَتِ الشاةُ والبقرة إِذا سمنت غاية السِّمَن15 . قال أَبو مَعَدٍّ الكِلابيُّ: مهزولٌ ثم مُنْقٍ16 إِذا سَمِنَ قليلاً ثم شَنُونٌ ثم سَمِينٌ ثم ساحٌّ ثم مُتَرَطِّمٌ17 ، وهو الذي انتهى سِمَناً. لحمٌ ساحٌّ؛ قال الأَصمعي: كأَنه من سِمَنِه يَصُبُّ الوَدَكَ18 . سَحَوْتُ الطِّينَ عن وجْهِ الأَرض وسَحَيْته إذا جَرَفْته. سَحا الطِّينَ بالمِسْحاة عن الأرض: قَشَره. سَحَى القِرْطاس والشَّحْمَ واستَحى اللحمَ: قَشَرة. سَحْوُ الشَّحمِ عن الإهاب: قَشْرُه. الأُسْحِيَّة: كلُّ قِشْرة تكون على مَضائِغِ اللّحم من الجِلْدِ. سِحاءة أُمِّ الرأْس: التي يكون فيها الدماغ. وفي حديث أمِّ حكيم: أَتَتْه بكَتِفٍ تسْحاها أَي تَقْشِرُها وتكشِطُ عنها اللَّحم. سَحى شعرَه واستحاه: حَلَقَه حتى كأَنه قَشَرَه. اسْتَحى اللحمَ: قَشَرَه. والسَّحاة الخُفّاشُ19 . السَّحا الخُفّاشُ. واما وصف ابن فارس في مقاييس اللغة لـ سحح بأنه أصلٌ واحد يدلُّ على الصَّبّ فهو ايضا قياس من عملية تذويبه (التسخين) لصناعة السمن في الطهي أو لاستخدامه في حفظ اللحوم المقددة. السَّاحةُ: الناحية، وهي أَيضاً فَضاء يكون بين دُور الحَيِّ. ساحةُ الدار: باحَتُها. في المقاييس سوح كلمةٌ واحدةٌ. يقالُ ساحة الدار20 . انساح البطن: اتسع ودنا من السمن. السَّخَاخ: الأَرض الحُرَّة اللَّيِّنَةُ. ساخت بهم الأَرضُ إِذا انْفَخَسَت؛ وكذلك الأَقدام تَسُوخ في الأَرض وتَسيخ: تدخل فيها وتَغِيبُ مثل ثاخَتْ21 . صارت الأَرض سُوَّاخاً وسُواخي أَي طِيناً. السُّوّاخي: طين كثر ماؤُهُ من رِداغ المطر. إِن فيه لسُوَّاخِيَةً شديدة أَي طين كثير. تَسَوَّخْنا في الطين وتَزَوَّخْنا أَي وقعنا فيه. في المقاييس سوخ كلمةٌ واحدة. يقال ساخت قوائمه في الأرض تسوخ22 . ساغت به الارض مثل ساخت سواء. السخاء: الجود. ثخ الطين والعجين إذا كثر ماؤهما كتخ. ثَاخَ الشَّيْءُ : سَاخَ . ثَاخَتْ قَدَمُهُ فِي الْوَحْلِ تَثُوخُ وَتَثِيخُ : خَاضَتْ وَغَابَتْ فِيهِ. رَجُلٌ ذُحْذُحٌ وَذَحْذَاحٌ : قَصِيرٌ ، وَقِيلَ : قَصِيرٌ عَظِيمُ الْبَطْنِ. الذَّحْذَحَةُ : تَقَارَبُ الْخَطْوِ مَعَ سُرْعَتِهِ23 . الوسخ ما يعلو الثوب والجلد من الدرن وقلة التعهد بالماء. شَخَّ ببوله: مَدّ به وصَوّت؛ وقيل: دَفَع. شَخَّ الشيخُ ببوله: لم يقدر أَن يحبسه فغلبه. شَخَّ ببوله إذا لم يقدر على حبسه. الثَّحْثَحَةُ 24: صَوْتٌ فِيهِ بُحَّةٌ عِنْدَ اللَّهَاةِ.
ومن الجذور المركبة الشخير: صوت من الحلق وقيل: من الانف وقيل: من الفم دون الانف.الشخير كالنخر. الذَّاخِرُ السَّمِينُ . الْمَذَاخِرُ أَسْفَلَ الْبَطْنِ . ذحلم : ذَحْلَمَهُ وَسَحْتَنَهُ إِذَا ذَبَحَهُ . وَذَحْلَمَهُ فَتَذَحْلَمَ إِذَا دَهْوَرَهُ فَتَدَهْوَرَ . وَمَرَّ يَتَذَحْلَمُ كَأَنَّهُ يَتَدَحْرَجُ. وَذَحْلَمْتُهُ : صَرَعْتُهُ ، وَذَلِكَ إِذَا ضَرَبْتَهُ بِحَجَرٍ وَنَحْوِهُ25 .. الثَّوْهَدُ وَالْفَوْهَدُ : الْغُلَامُ السَّمِينُ التَّامُّ الْخَلْقِ الَّذِي قَدْ رَاهَقَ الْحُلُمَ . غُلَامٌ ثَوْهَدٌ : تَامُّ الْخَلْقِ جَسِيمٌ ، وَقِيلَ : ضَخْمٌ سَمِينٌ نَاعِم. .
ومن الجذور ذات العلاقة الشَّيْهَمُ ما عَظُم شوكه من ذُكور القَنافذ 26. ومن الكلمات ذات الصلة šaḫapu: خنزير بري او عفر او حلوف. [šaḫapiš: [ŠAḪ.MEŠ.GIŠ.MEŠA :مثل الخنزير البري. šaḫāpu: خنزير الاهوار.
احتفظت العربية بمواصفات الخنزير في الشَّحْفُ : قَشْرُ الْجِلْدِ. سَحَفَ رَأَسَهُ سَحْفًا وَجَلَطَهُ وَسَلَتَهُ وَسَحَّتْهُ : خَلَقَهُ فَاسْتَأْصَلَ شَعْرَهُ27 . رَجُلٌ سُحْفَةٌ أَيْ مَحْلُوقُ الرَّأْسِ . السَّحْفُ : كَشَطْكِ الشَّعْرَ عَنِ الْجِلْدِ حَتَّى لَا يَبْقَى مِنْهُ شَيْءٌ . السَّحِيفَةِ وَالسَّحَائِفُ : طَرَائِقُ الشَّحْمِ الَّتِي بَيْنَ طَرَائِقِ الطَّفَاطِفِ وَنَحْوِ ذَلِكَ مِمَّا يُرَى مِنْ شَحْمَةٍ عَرِيضَةٍ مُلْزَقَةٍ بِالْجِلْدِ . نَاقَةٌ سَحُوفٌ كَثِيرَةُ السَّحَائِفِ . السَّحْفَةُ الشِّحْمَةُ عَامَّةً ، وَقِيلَ : الشَّحْمَةُ الَّتِي عَلَى الْجَنْبَيْنِ وَالظَّهْرِ ، وَلَا يَكُونُ ذَلِكَ إِلَّا مِنَ السِّمَنِ ، وَلَهَا سَحْفَتَانِ : الْأُولَى مِنْهُمَا لَا يُخَالِطُهَا لَحْمٌ ، وَالْأُخْرَى أَسْفَلُ مِنْهَا وَهِيَ تُخَالِطُ اللَّحْمَ ، وَذَلِكَ إِذَا كَانَتْ سَاحَّةً ؛ فَإِنْ لَمْ تَكُنْ سَاحَّةً فَلَهَا سَحْفَةٌ وَاحِدَةٌ . وَكُلُّ دَابَّةٍ لَهَا سَحْفَةٌ إِلَّا ذَوَاتِ الْخُفِّ فَإِنَّ مَكَانَ السَّحْفَةِ مِنْهَا الشَّطَّ . السَّحْفَةُ الشَّحْمَةُ الَّتِي عَلَى الظَّهْرِ الْمُلْتَزِقَةُ بِالْجِلْدِ فِيمَا بَيْنُ الْكَتِفَيْنِ إِلَى الْوَرِكَيْنِ .سَحَفْتُ الشَّحْمَ عَنْ ظَهْرِ الشَّاةِ: وَذَلِكَ إِذَا قَشَرْتُهُ مِنْ كَثْرَتِهِ ثُمَّ شَوَيْتُهُ ، وَمَا قَشَرْتُهُ مِنْهُ فَهُوَ السَّحِيفَةُ ، وَإِذَا بَلَغَ سِمَنُ الشَّاةِ هَذَا الْحَدَّ قِيلَ : شَاةٌ سَحُوفٌ وَنَاقَةٌ سَحُوفٌ . وَقَدْ أَسْحَفَ الرَّجُلُ إِذَا بَاعَ السَّحْفَ ، وَهُوَ الشَّحْمُ .السَّحُوفُ مِنَ الْغَنَمِ : الرَّقِيقَةُ صُوفِ الْبَطْنِ . وَأَرْضُ مَسْحَفَةٌ رَقِيقَةُ الْكَلَإِ .الشَّخْفُ صَوْتُ اللَّبَنِ عِنْدَ الْحَلْبِ28 . الصَّخْفُ : حَفْرُ الْأَرْضِ سَهَفَ الدُّبُّ صَاحَ29 .
ترادف šahānu في السومرية ŠAHAN:[ šahan3]: وتعني يسخن. والارجح ان هذا الجذر مشتق من عملية حفظ شحم الخنزير بالتسخين وهي الطريقة الاكثر شيوعا في تذويب شحمه. والدليل على الصلة يكمن في أن رمز يسخن هو ذاته رمز الخنزير [šah2] . وفي المقاييس سخن أصل صحيح مطَّرد منقاس، يدل على حرارةٍ في الشيء.
هوامش:

1 النظرة الدونية للوثنيين الكلدان واغلبهم مع مرور الزمن اعتنق معتقد السلطة الناهضة افقدت التراث الكثير مما سلب في فك كثير من الألغاز الثقافية المشرقية. ابن وحشية النبطي -أبو بكر أحمد بن علي بن قيس بن المختار بن عبد الكريم بن حرثيا بن بدنيا ابن بوراطياً الكسداني (الكلداني )- مثال على ما كانت تعانيه الثقافة القديمةحيث يقول "والله إن الغيرة على الناس تحملني على إظهار بعض علومنا لهم، لعلهم أن ينتهوا عن ثلب النبط، وينتبهوا من رقدتهم". وما كان ابن وحشية وغيره ممن لم يحالفهم الحظ ليخطئ في فقه اللسان لو نال الحظوة التي نالها متملقون لاصحاب الدولة فنسبوا كل تراث لغوي رافديني للفارسية.
2 شهر Monthنسبة للقمر moon.
3 Morbid psychology: studies on Jesus and the Gospels. Tr. [Followed by] The religion of Israel: a study in comparative mythology. Tr. by A. Besant
Jules Soury .1 January 1881 . page 59.
https://play.google.com/store/books/details?id=rqACAAAAQAAJ&rdid=book-rqACAAAAQAAJ&rdot=1
4الامثلة الواردة فقط من بند الخاء للاختصار.
خَنْدَفَ الرَّجُلُ : أَسْرَعَ ، وَأَمَّا ابْنُ الْأَعْرَابِيِّ فَقَالَ : هُوَ مُشْتَقٌّ مِنَ الْخَدْفِ، وَهُوَ الِاخْتِلَاسُ ، قَالَ ابْنُ سِيدَهْ : فَإِنْ صَحَّ ذَلِكَ فَالْخَنْدَفَةُ ثُلَاثِيَّةٌ. الْخَنْبَصَةُ : اخْتِلَاطُ الْأَمْرِ.للمقارنة خَبَصَ الشَّيْءَ بِالشَّيْءِ : خَلَطَهُ.الْخُنْبُعُ وَالْخُنْبُعَةُ جَمِيعًا : الْقُنْبُعَةُ تُخَاطُ كَالْمِقْنَعَةِ تُغَطِّي الْمَتْنَيْنِ إِلَّا أَنَّهَا أَكْبَرُ مِنَ الْقُنْبُعَةِ . وَالْخُنْبُعَةُ: غِلَافُ نَوْرِ الشَّجَرَةِ . للمقارنة الْخَبْعُ : لُغَةٌ فِي الْخَبْءِ. خبَعْتُ الشَّيْءَ : لُغَةٌ فِي خَبَأْتُهُ . امْرَأَةٌ خُبَعَةٌ خُبَأَةٌ بِمَعْنًى وَاحِدٍ --- وَخُبَعَةٌ طُلَعَةٌ قُبَعَةٌ. الْخَنْثَرُ وَالْخَنَثِرُ: الشَّيْءُ الْخَسِيسُ يَبْقَى مِنْ مَتَاعِ الْقَوْمِ فِي الدَّارِ إِذَا تَحَمَّلُوا . الْخَنَاثِيرُ قُمَاشُ الْبَيْتِ .للمقارنة: خُثَارَةُ الشَّيْءِ : بَقِيَّتُهُ . وَالْخُثَارُ : مَا يَبْقَى عَلَى الْمَائِدَةِ .الخَنْشَلِيلُ نذكره في ترجمة خنشل فإِن سيبويه جعله مرة ثلاثيّاً وأُخرى رباعيّاً.الْخُنْفُعُ الْأَحْمَقُ . للمقارنة المَخْفوع: المجنون.الْخَنْدَرِيسُ : الْخَمْرُ الْقَدِيمَةُ للمقارنة قال ابن دريد: الخَدْرَسَة: منها اشتقاق الخَنْدَريس، وليس بعربيٍ مَحضٍ.
*الجذر السومري HAŠهو المسمى البدئي للبطن يكتب بصورة :[ ha෌ ؛ ha෎ ] : الجزء السفلي من الجسم، بطن؛ فخذ.
وفي العربية توجد عشرات الجذور المرتبطة بهذا الجذر وأهمها الحَشَى: ظاهر البطن وهو الحِضْنُ.الخثوة: اسفل البطن اذا كان مسترخيا. الخوش الخاصرة.
الْخَنْثَلُ : الْعَظِيمَةُ الْبَطْنِ. للمقارنة: خَثْلَةُ الْبَطْنِ وَخَثَلَتُهُ : مَا بَيْنَ السُّرَّةِ وَالْعَانَةِ. احتفظت العامية بـ حوض كناية عن الجزء السفلي من البطن. ومن الجذور المركبة ذات العلاقة ايضا خدل: الخدلة من النساء : الغليظة الساق المستديرتها. الخدل : الغليظ الممتلئ الساق. خدلج: وفي حديث اللعان: ( خدلج الساقين عظيمهما ) ، وهو مثل الخدل . وقيل : هي الضخمة الساقين --- والذكر خدلج . الليث : الخدلج الضخمة الساق الممكورتها .-الجيم اداة نسبة وبالاصل AKالسومرية بمعنى يعمل ويجعل ويسوي-.رَجُلٌ خَنْزَجٌ : ضَخْمٌ .رَجُلٌ خَزَجٌ : ضَخْمٌ . وَالْمِخْزَاجُ مِنَ الْإِبِلِ : الشَّدِيدَةُ السِّمَنِ
5للمقارنة خنس وخنص
6 الخَنَسُ قريب من الفَطَسِ. الفِطِّيسة والفِنْطِيسَة: خَطْم الخنزير. في العربية الخِنَّوْصُ: ولَدُ الخِنْزير. في الارامية ganuṣa/ ḥanuṣa:خنزير صغير. الْخَنْزُوَانُ ، بِالْفَتْحِ : ذَكَرُ الْخَنَازِيرِ ، وَهُوَ الدَّوْبَلُ وَالرَّتُّ*.
*IRDAM:[ ir-dam] : زريبة خنازير. وترادف في الاكدية irritu:سياج، سد او حاجز؛ زريبة خنازير. في المقاييس: ردم أصلٌ واحدٌ يدلُّ على سَدّ ثُلْمة. رطم تدلُّ على ارتباكٍ واحتباسٍ. ارْتَطَم في الطين: وقع فيه فتَخَبَّط- يغلب على الامثلة المضروبة الارتطام بالوحل وربما قياس من زرائب الخنازير.
7حزيران وتموز وايلول
8حرف الهاء مضمر في هذه الحالة ظهرته العربية وربما اصل الاشتقاق من الدائرة نظرا لعدم وجود بداية او نهاية في محيط الدائرة. الرمز الثانيRI : يبتعد وينأى ، وDU:يذهب. وقد يعني الدهر: النأي في الذهاب.
انظر ايضا DURI :[ du-ri2]: للأبد وأمد الدهر،الابد. في الاكدية dūru: على الدوام، الخلود، للابد.dūru:استمرارية؛ثبات ودائمية في الملكية او الوضعية والحال.
9 dārīu: ابدي، سرمدي، لا يموت، لا ينتهي
dāru: عهد، عصر، دهر، زمان؛ الخلود، الابد، السرمدية/ فترة الحياة- العمر؟، 60 سنة؟. ištum dār: منذ زمن سحيق، غابر، قديم. ana/ad dār: للأبد. an dār: للأبد، امد الدهر.ana (ūmī) dāri: للأبد. ana dāri dūri/ ana dūr dāri : على الدوام والى الابد. dārûtaš: للأبد. dārûtu: حياة مديدة، طويلة. darû: يدوم، يعمر طويلا، يتأبد. lū dariāta/i: قد تعيش الى الأبد. adi darûni: ما دامت و لطالما بقيت (الارض والسماء-الجنة) على الدوام. dārâ: للآبد.
10لبَدَ بالمكان: أَقام به ولَزِق. لَبَدَ الشيءُ بالشيءِ اذا ركب بعضُه بعضاً. المُلْبِدُ اللاَّصِقُ بالأَرض. لَبَّدَ شعَرَه: أَلزقه بشيءٍ لَزِج أَو صمغ حتى صار كاللِّبد. وفي المقاييس لبد كلمةٌ صحيحة تدلُّ على تكرُّسِ الشَّيءِ بعضِه فوقَ بعض. – التكرس والالصاق قياسان سليمان وربما سابقان على libittu بالنظر الى ان الطوب وبناءه يتطلب اللصق سواء للطين او بالارض وما بينه وتكريس الاطواف بعضها فوق بعض-.
في اللسان لبت لها علاقة بالضرب وأما اللبط فله علاقة بالضرب والمرغ في الارض ايضا. واما لبط في العامية فقد احتفظت بهوامش لها علاقة بخلط (جبل) الطين حيث لبط تقترن بلزوجة الوحل وهو اساس الطوب حيث يقال لبط بالطين.
11 labānu:ينشر طينا (يجبل) لعمل الطوب. lābinu: (lēbinu):اللبان-صانع الطوب.
لَبَّنَ الشيءَ: رَبَّعَه. اللَّبِنة واللبِّنْة: التي يُبْنَى بها، وهو المضروب من الطين مُرَبَّعاً. – لا صلة للتربيع مع الطوب -. وربما توجد صله مع صناعة الطوب حيث اللَّبْنُ الضربُ الشديد. للمقارنة لبت ولبد ولبط. اللُّبانُ: ضرب من الصَّمْغ.-ربما له صله لناحية اللزوجة والالصاق - . التَّلَبُّنُ: التَّلَدُّنُ والتَّمَكُّثُ والتَّلبُّثُ.-قياس من مساكن الحضر مقابل ابنية البدو حيث البِناءُ: يكون من الخِباء. وكذلك بيت فهو ليس بالاصل من الحجر او الطين ففي اللسان البَيْتُ من الشَّعَر.
12 يسمى نيسان بشهر الفرح وربه إنليل؛ وشهر ايار شهر الحب وربته خيا (حيا)؛ وشهر حزيران شهر البناء وربه سن؛ وشهر تموز شهر الحصاد وربه تموز؛ وشهر آب (الدباح) شعر قطف الفاكهة وربه الشمس؛ وشهر ايلول شهر نثر البذور وربته عشتار؛ وشهر تشرين اول شهر العطاء وربه آنو ؛ وتشرين الثاني شهر صحوة البذور الدفينة؛ وشهر كانون الاول شهر الحَبَل وربه نرجال؛ وكانون الثاني شهر الراحة وربه ناشو ؛ وشهر شباط شهر الفيض وربه رامان؛ وشهر آذار شهر الارواح الشريرة وربه روحاتي.
13يعتقد عالم اللغة الالماني فينيمان في كتابه ان eofur في الانجليزية القديمة بمعنى خنزير اصلها سامي وهي في اللاتينية aper
Vennemann gen. Nierfeld, TheoGermania Semitica.Ed. by Noel Aziz Hanna, Patrizia.Series:Trends in Linguistics. Studies and Monographs [TiLSM] 259.DE GRUYTER MOUTON
* احتفظت العربية بالتسمية عفر حيث العِفْر: الذكر الفحل من الخنازير. –جذر عفر اغلبه قياس من علاقة الخنزير بنبش التربة والتعفير والحفر. قارن ايضا boar.
*يعتقد فينيمان أن السامية التي اطلق عليها Semitidic أو Atlantidic انتقلت عبر الاطلنطي وهي القاعدة التحتية للغات السلتية، وان القرطاجية الكلاسيكية Punic هي القاعدة التحتية للجرمانية. ورغم تعرض نظريته لانتقادات، الا انه لا يمكن اغفال الارتباط التقليدي للدراسات التاريخية بالمصالح السياسية؛ فعلى سبيل المثال كان لنظرية اللغة الأم Nostratic حضورا في اجواء سياسية محددة، وهي التي اعطى مصطلحها العالم الدنماركي Holger Pedersen عام 1903وربط الاورالية والهندو اوروبية والألطائية والافرواسيوية في مجموعة ذات اصل واحد، ولقيت دعما من الاتحاد السوفييتي في ستينات القرن الماضي؛وتوج Aharon Dolgopolsky قمة هذه الدراسات في معجمه:
Aharon Dolgopolsky. Nostratic Dictionary. McDonald Institute for Archaeological Research. University of Cambridge. 2008.
ولكن ثغرات هذا المساق تبقى كبيرة، ويصعب الاخذ به لترامي المنطقة الجغرافية لهذه اللغات، ووجود اختلافات جوهرية فيما بينها، فتارة تجد دراسات تقارب بين الالطائية (الالصاقية) والهندو اوربية (الاشتقاقية)، في حين ان هذه الاخيرة اقرب للافرواسيوية لناحية الاشتقاق. وبتقديري ان جوهر ما تعيشه الثقافة الاوروبية،هو فوقيتها منذ انتصار الاغريق على الفرس، وانتقال مركز القوى الحضاري الى اوروبا، وتراجع مكانة الهلال الخصيب كنقطة اشعاع حضارية، وإن ظلت تنبض بوهجات كان لها تأثيرها على الثقافة الاغريقية –اللاتينية حتى في عز قوتها. معاناة الثقافة الاوروبية تكمن في نرجسيتها وعدم استعدادها للقبول بأن للافرو-اسيويين سبق وفضل حضاري على البشر وهم من حرك عجلة الحضارة ليس لجينات خاصة، وانما كنتاج لصراعهم مع البيئة الذي دفعهم لاستنباط وسائل تكفل بقاءهم. ولهذا لا تتوقف حاليا دراسات لها علاقة بلغة ما قبل الهندو اروبية Proto-Indo-European المفترضة على اساس انها كانت لسان شعوبهم ما بين 4500-2500 ق.م، وهي دراسات غير بعيدة عن افق الاتحاد الاوروبي السياسية بعد نشوءه. والمفارقة أنه ورغم القناعة شبه الكاملة لدى علماء السومرية بعدم وجود صلة للسومرية بغيرها من اللغات المعروفة، الا ان عديدا من الباحثين لا يزالون يصرون في ابحاثهم على ربط السومرية بلغاتهم.
14الرمزان مشتقان من شكل الخنزير والعديد من الجذور بذات الرمز توحي بصلة بذات الخنزير كمسمى
15قياس لان الخنزير هو الاكثر سمنة وشحما.
16 في السومرية NIGA:[ niga؛ niĝ---2-gu7-a (nig2-gu7-a)]: يسمن. ومرادفها الاكدي marû.
كلا الجذرين احتفظت بهما العربية واشتقت منهما جذورا فرعية. ومن الامثلة:
النِّقْيُ : الشَّحْمُ . يُقَالُ : نَاقَةٌ مُنْقِيَةٌ إِذَا كَانَتْ سَمِينَةً . أَنْقَتِ النَّاقَةُ وَهُوَ أَوَّلُ السِّمَنِ فِي الْإِقْبَالِ وَآخِرُ الشَّحْمِ فِي الْهُزَالِ .
المرارة -بالاكدية martu- هَنَةٌ لازقة بالكَبد وهي التي تُمْرِئُ الطعام.-قياس من دورها في هضم الدهون - . امْرَأَةٌ مَرْمُورَةٌ وَمَرْمَارَةٌ : تَرْتَجُّ عِنْدَ الْقِيَامِ . نَاقَةٌ مَرِيٌّ : غَزِيرَةُ اللَّبَنِ. الْقَطَاةُ الْمَارِيَّةُ، هِيَ الْمَلْسَاءُ الْمُكْتَنِزَةُ اللَّحْمِ . أَمْرَعَتِ الْأَرْضُ : شَبِعَ مَالُهَا كُلُّهُ. أَمْرَعَ رَأْسَهُ بِدُهْنٍ أَيْ أَكْثَرَ مِنْهُ وَأَوْسَعَهُ ، يُقَالُ : أَمْرِعْ رَأْسَكَ وَامْرَعْهُ أَيْ أَكْثِرْ مِنْهُ. مَرَعَ رَأْسَهُ بِالدُّهْنِ إِذَا مَسَحَهُ. الْمَرْغُ : الْإِشْبَاعُ بِالدُّهْنِ . مَرَّحَ جِلْدَهُ : دَهَنَهُ.
17 ربما رطم من مسميات الخنزير الداجن. قارن IRDAM.
18 للمقارنة IZAGA:[ i3-zag-ga]: زيت. وفي العربية الودك: الدسم معروف، وقيل: دسم اللحم. ودق البطن: اتسع ودنا من السمن. ابل وادقة البطون والسرر: اندلقت لكثرة شحمها ودنت من الارض.
19للمقارنة التشابه بين الخطم او الخرطوم او الانف.
20نسبة لتربية الخنازير التي تحتاج لساحة مغلقة على عكس الاعنام والماشية التي يمكن ويفضل لها ان ترعى في الخارج.
21مثال على قلب السين ثاء.
22جذر مشتق من سحح، وله علاقة بتدجين الخنزير وتربيته في الحظائر المغلقة، ونظرا لحاجته كميات كبيرة من الغذاء والماء ولارتفاع كمية الفضلات تتحول الارضيات الى ما هو اشبه بالسبخات الرخوة. والسبب هو قلة عدد الغدد العرقية التي تعمل على حفظ درجة حرارة الجسد ولذلك ولخفض حرارته فهو يحتاج للمياه أو للطين لتبريد الجسم في درجات الحرارة المرتفعة ولهذا فإن اغلب الجذور ذات العلاقة بالقذارة والوحول المرتبطة بتسميته لها علاقة بمناخ بلاد الرافدين.
23قصر ارجل الخنزير.
24من بين الاحرف غير المظهرة في السومرية الاكدية حرف الثاء وفي العربية يقلب في كثير من الاحيان الى شين وذال وفي احيان قليلة الى فاء.
25ذبح الخنزير.
26للمقارنة يسمى ايضا يسمى ايضا الخنزير الشوكي والاصل هو اشتراكهما في الشكل والحفر في التربة.
27 السحف نسبة لنزع جلد الخنزير البري وليس شعره فالجلد عادة ما يتمزق شرائح ملتصقة بالدهون ولذلك اما الفكرة هي نزع الجلد او ايضا اكمالها بانتزاع ما يلتصق من الدهن بالجلد للاستفادة منه. وربما جذر سخف له علاقة بقطع الجلد الممزقة.
28 للمقارنة التشابه بين صوت الخنزير والحلب.
29للمقارنة التشابه بين صوت الدب والخنزير وعملية الحلب









كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,426,896,167
- فقه اللغة: ايار شهر الورد
- فقه اللغة: نيسان وتشرين
- سياسات المالكي الطائفية واعادة دمج المجتمعات السنية اهم المس ...
- البوم:طائر رباني ظلمته الاسطورة
- البوم:ناطور رباني ظلمته الاسطورة
- صعود الى اسفل


المزيد.....




- المحلل السياسي نزار مقني: عدم تصديق السبسي تعديل قانون الانت ...
- ردا على هدم المنازل.. السلطة الفلسطينية تستعد لإلغاء جميع ال ...
- بوتين يرفع العقوبات عن أريتريا
- شاهد: سباق الحلزونات في بريطانيا
- إشادة بريطانية بالإجراءات الأمنية في مطار القاهرة
- مقتل13انقلابيا في معارك غربي صعدة وتقدم جديد تحرزه القوات ال ...
- الحديدة.. إصابة مواطن برصاص الانقلابيين وقصف عشوائي يطال الأ ...
- لأول مرة.. إعلاميون سعوديون وعراقيون يزورون إسرائيل
- الرئيس الصيني يدعو دول الخليج ألا تفتح -صندوق باندورا-
- مساعدة وزير الخارجية الأمريكي تزور السعودية والأردن


المزيد.....

- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته


المزيد.....


الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - علي احمد - حزيران شهر الخنزير