أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - خليل الرفاعي - لاترمون عجزكم علينا ساسة العراق أنتم فاشلون














المزيد.....

لاترمون عجزكم علينا ساسة العراق أنتم فاشلون


خليل الرفاعي

الحوار المتمدن-العدد: 5491 - 2017 / 4 / 15 - 10:03
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    



خليل الرفاعي
مما يُعرف عن العاهر انها تولول وتصرخ حين تُنعَت بالبغاء فتلقي من داء ماابتليت به تهماً وشتائم للمقابل الذي وصفها لا شتمها ، فتتقدم بطلب دعوى اعادة اعتبار لشرفها الذي ( هتك ) وهي في ذات الحال امام المخاور الذي ترتزق منه والذي رفع لها الدعوى في المحكمة هو القواد وهذه حال سياسة العهر في المنطقة الخضراء !!
هذه هي الشخصية السايكوباثية في علم النفس ( الشخصية الوقحة ) الشخصية التي تلقي كل ما بها من امراض وعورات ونقص ورذائل على الاخرين وتدعي الطهارة ، في حكومة العراق يوجد مئات من هذه النيمونات نسمعهم يومياً وننصت لهم عبر فضائيات وشاشات هم يتهافتون عليها مثل القرود والقرقوزات انهم فيروس ضرب هذا البلد !

* عام 2014 خرج علينا الوزير الشهرستاني والذي كان وزيراً للطاقه في حينها وهو يتباهى علينا بأن العراق اكتفى من الكهرباء وسيصبح لديه فائض من الطاقه وقد يصدر هذا الفائض للعالم !؟ كانت أكبر كذبه بتأريخ العراق أنطلت علينا ، ثم خرج من الوزارة مقال ولانه من ذاك الحزب الذي نهجه حسيني لم يحاسب ، خرج وهو يحمل بحقيبته من عقد واحد لاحدى الشركات الاجنبية مايقارب 16 مليار دولار ليزيد ارصدته في بنوك لندن ..

* بعدها وعندما تولى قاسم الفهداوي هذه الوزارة قرر ان يسير على طريق سلفه بالفساد فقام كعادة كل السياسيين اللصوص بتعين ابناء العشيرة والمقربين لأنها دولة بنيت من رحم الاحتلال الذي يحتفلون بيومه كل عام فرحين ( وخزينة مفاتيحها عند الحرامية ) خرج علينا بتصريحة الاكثر جدلاً والذي اخذ صدى واسع وكلنا يعلم ويتذكر ( قاسم ابو الگيزرات والكيزر يعني باللهجة العراقية السخان ) الذي وضع كل اللوم والعجز على المسكين الذي يدفع دمه بساحات القتل ليسترد هيبة دولة فقدة ويتهم المواطن بانه ( يشغل الگيزر بالصيف ) أنها فعلاً دولة دعارة وملهى للقمار

* يوم أمس السيد العبادي خرج علينا ليعترف أعتراف خطير حول ملف الكهرباء مامعناه أنكم ايها العراقييون لاتنتظروا كهرباء في هذا الصيف .. حين قال وبكل وقاحة وسذاجة ان العراقيين اصبحوا (يشغلون التكييف حتى بالحمامات ) عندما سمعت هذا التصريح وانا اراقب اخبار العراقية تأكدت أن هؤلاء يضحكون على هذا الشعب الذي مايزال " داجن " وسيبقى كذلك مدى الحياة 14 عام ونحن ننتظر من هذه الحكومات التي امتلكت موازنات لو كانت بايدي وطنية وشريفة كنا شاهدنا العجائب ببلد اصبح لايطاق من كل شيء . فكل شيء من حولك مدمر حتى الاخلاق ..

مااريد أن اقوله أن الاردن قامت بأنشاء طاقه نووية قبل 4 اشهر كلفتهم 10 مليارات فقط ونحن مانزال ندفع سنوياً للجارة إيران نفس المبلغ لأجل خط كهرباء لمدينة البصره !؟ حقيقة متى تصحوا هذه الضمائر وتعمل بإنسانيتها صدقوني أيهاةالاوغاد أنكم طراطير لاتستحون وسيأتي اليوم الذي تخرون به كالكلاب على الارض ونحن عليكم ضاحكون





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,560,390,952
- أيها المنافقون لانعبد ماتعبدون
- مالفرق بين كهنة فرعون وسياسيي العراق الكهنة ؟
- الجبير يخير العراق بين إيران والعروبة ؟
- حلب ودموع التماسيح
- جاستا وال سعود واليوم الموعود
- هل تم عقد النكاح بين الجبوري وملالي طهران
- تحررت الفلوجة وسقط الإعلام العربي الداعشي
- أن عترضتم سنقتلكم او (نحكم ؟) وإلا انتم بعثية إرهابية !!
- لن تشرق الشمس بعد الان ( الاء الطلباني ) غاضبة ؟
- موتوا ايها الفقراء فلا هيبة لكم
- بؤر السياسة لن نسكت لا والله
- هل فعلآ البرلمان بيت الشعب ياسيد عمار ؟
- عندما تتجاوز كل هذه الأسباب ستصبح عراقي حقيقي ؟
- ضياع العراق بين دهاليز الخضراء واصحاب العمائم
- سليم الجبوري الأخونجي وملك الأستخراء السعودي
- في ضل توهان الدولة وذوبان مرتكزاتها من المسيطر ؟؟
- من هوان الدنيا ومهازلها يابليغ أن تصف هذا الشعب بالأقزام
- على هامش الحثالات وتكنقراط العبادي
- سفير السعودية في العراق ( داعشي) أما أن تطردوه او أقيلوا الج ...
- كونوا أحرارآ مرة واحدة وحكموا ضمائركم


المزيد.....




- هل أكد ترامب سرا مفتوحا؟.. وجود -50 سلاحا نوويا أمريكيا- في ...
- الملكة رانيا العبدالله -تخرج عن صمتها- وترد برسالة على -حملة ...
- احجز لقضاء عطلة في منزل باربي الشهير على Airbnb
- سوريا - تركيا: من يمسك بمفاتيح اللعبة؟
- لوال ماين.. من لاجئ إلى صاحب شركة ألعاب فيديو لنشر السلام
- إندبندنت: رجال حول ترامب يصطفون للشهادة ضده بالكونغرس
- مسؤول سعودي يكشف عن مكان سعود القحطاني
- موطنه دولة عربية... علماء يكتشفون أسرع نمل في العالم...فيديو ...
- عودة أكثر من ألف لاجئ سوري إلى أرض الوطن خلال الــ 24 الساعة ...
- مـد خط أنابيب -التيار التركي- عبر صربيا يجري وفقا للخطة وينج ...


المزيد.....

- شؤون كردية بعيون عراقية / محمد يعقوب الهنداوي
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - خليل الرفاعي - لاترمون عجزكم علينا ساسة العراق أنتم فاشلون