أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - مستر ترامب وسياسته الفلسطينية














المزيد.....

مستر ترامب وسياسته الفلسطينية


صالح الشقباوي
الحوار المتمدن-العدد: 5466 - 2017 / 3 / 20 - 14:40
المحور: القضية الفلسطينية
    


مستر ترامب وسياسته الفلسطينية


يؤمن امستر ترامب ان دعم الولايات المتحدة الامريكية لاسرائيل ليس من اجل مصلحة اسرائيل ، بل من اجل بقاء الولايات المتحدة سيدة للعالم الامبريالي طيلة القرن الواحد والعشرين ، كذلك يؤمن ان دعمه لاسرائيل غير مشروط ، لانها خط الدفاع الاول عن مصالح الولايات المتحدة الامريكية في المنطقة العربية .
لكن ما اجبر التخلي عنه ايمانيا ، كون القدس ونابلس جزءا من اسرائيل ، وان القدس عاصمة ابدية موحدة لاسرائيل .
فكلنا يتدكر جيدا نتائج احتلال اسرائيل للقدس الشرقية وما نتج عنه من زخم معنوي للحركة المسيحية الصهيونية والأصولية في الولايات المتحدة ، اد شكل احتلال القدس وتوحيدها حدثا مرجعيا في عقولهم كان له صدى اكثر من اقامة دولة اسرائيل ، خاصة وانهم اعتبروا دلك الحدث عمل تأسيسي وتصديق لنبوءات التوراة وتأكيدا الهيا لصحتها ودليلا على قرب نزول المسيح الذي يأن ويصرخ في السماء أنزلواني ...أنزلوني ...فحسب عالم الكهنوت هال لندسي وما اورده في كتابه" كوكب الارض العظيم الراحل والدي اكد فيه" ان عودة القدس الى اليهود تمثل الخطوة قبل الآخيرة لنهاية العالم، اد ان الخطوة الأخيرة هي اعادة بناء المعبد التاريخي القديم ...وهو المكان نفسه الدي تقوم عليه الآن قبة الصخرة"
من هنا أؤكد ان المستر ترامب هو احد اقطاب المسيحية الصهيونية التي عادت للصعود معه الآن والتي تربط بين بقاء اسرائيل وبقاء امريكا عظيمة ، كما انه من اشد المؤمنين ان الرب يبارك امريكا دينيا وماليا لانها تدعم بقاء ابنته " اسرائيل" قوية ومهيمنة .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,818,972,743
- ترامب والحق الفلسطيني
- سيد نتنياهو
- اليهودي ترامب
- ترامب وصراع القوة
- اهداف السعودية من حربها في اليمن!!
- الرئيس ابو مازن وزمانية الكائن الفلسطيني
- هزمت صهيون
- فلسطين ..صراع البقاء انتصار على العدم
- نقد العقل الفتحاوي
- مروان البرغوثي ومداق الانتصار
- في مثل هذا اليوم ..قتل القائد مسموما
- احموا الرئيس يا اخوتي
- من يريد ان يسدل الستار على أخر فصول القضية الفلسطينية!!!
- فلسطين بين الزمان والمكان العربي!!!
- سفير فلسطين بالجزائر ...ماذا يعني ان تكون فلسطينيا
- اليهودي يعانق الذروة
- مازلت خائفا على حركة فتح الا تفوز؟؟
- قلب الصهيونية في فلسطين وعينها على الجزائر
- مكة تبيع القدس لاورشليم
- ما معنى ان تضيع فلسطين ثانية


المزيد.....




- علماء يكشفون عن مادة فعالة لإنقاص الوزن!
- غارات إسرائيلية على قطاع غزة
- الغارديان: مراكز أوربية في شمال أفريقيا لاحتواء الهجرة غير ا ...
- مهاجر سوري يعتذر بعد الاعتداء على إسرائيلي في ألمانيا
- مسؤول مخضرم بالبيت الأبيض ينضم لقافلة المستقيلين
- ناصر القصبي يسخر من هزيمة منتخب مصر أمام روسيا
- إطلاق صفارات الإنذار في البلدات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غ ...
- ردا على الطائرات الورقية.. الاحتلال يقصف غزة بالصواريخ
- ردود فعل المصريين في موسكو عقب خسارة منتخبهم أمام نظيره الرو ...
- القتال بالحديدة.. مدينة مشلولة وتضارب بشأن المطار


المزيد.....

- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين
- تقديم و تلخيص كتاب: فلسطين والفلسطينيون / غازي الصوراني
- قرار التقسيم: عصبة التحرر الوطني - وطريق فلسطين الى الحرية / عصام مخول
- بلغور وتداعياته الكارثية من هم الهمج ..نحن ام هم ؟ / سعيد مضيه
- 100 عام على وعد بلفور / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - مستر ترامب وسياسته الفلسطينية