أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير الرسام - النشيد الوطني العراقي - موطني بحلته الجديدة














المزيد.....

النشيد الوطني العراقي - موطني بحلته الجديدة


سمير الرسام

الحوار المتمدن-العدد: 5375 - 2016 / 12 / 18 - 23:19
المحور: الادب والفن
    


النشيد الوطني العراقي موطني 2017
Iraqi National Anthem - My home


في لقائي مع المايسترو نعمة مهدي والحديث عن النشيد العراقي موطني بحلته الجديدة ، قال :

ان تعمل بجد واخلاص لأرضاء ذاتك الفنية وتقدم خدمة لبلدك فهذا هو جوهر المواطنة ، لكن ان تحارب من قبل مسؤولك المباشر لكي ﻻ------ تنجز اي عمل فني فهذه هي الطامة الكبرى .
وهذا ماحدث معي عند توزيعي للنشيد الوطني العراقي ( موطني ) .
فالعمل قد انجزته عام 2006 بحكم منصبي كمدير للموسيقى العسكرية ولكنه لم يرى النور اﻻ------ عام 2013 وبظروف تعجز الكلمات عن وصفها أبتداءا من تقديمي العمل الفني وسفري الى لندن لغرض التسجيل والطبع . ولكن - من مبدأ - أن النجاح الحقيقي هو ان تنتقل من محاولة فاشلة الى اخرى ولم تنقص من حماسك شيء ،حتى جاء هذا العمل ليعطي للعراق القوة القانونية لعزفه في كافة المحافل الدولية بعد ان وافق عليه مجلس الوزراء .


يمكنكم مشاهدة النشيد الوطني العراقي - موطني - مع الانشاد
https://www.youtube.com/watch?v=fuiGCvqurDA&t=19s

وكلنا يعرف بأن النشيد الوطني العراقي - موطني - قصيدة وطنية شعبية كتبها الشاعر الفلسطيني إبراهيم طوقان، ولحّنها الموسيقار اللبناني محمد فليفل في العام 1934. أصبح النشيد الرسمي لفلسطين منذ ذلك الوقت، حتى تم اعتماد نشيد فدائي إبان بداية الثورة الفلسطينية. إلا أنه لايزال قطاع واسع من الشعب الفلسطيني يعتبر نشيد موطني نشيداً رسمياً له. اعتُمد نشيد موطني كنشيد وطني للعراق بعد سقوط الطاغية عام 2003 من قبل مدير مديرية الموسيقى العسكرية آنذاك المايسترو نعمة مهدي.


النشيد الوطني العراقي - موطني - موسيقى فقط
https://www.youtube.com/watch?v=IRM-qMzYpyQ&t=3s

ولتحميل الصوت فقط
http://www.mediafire.com/…/a…/Iraqi+National+Anthem+2017.mp3



وهذه كلمات النشيد موطني باللغتين العربية والانكليزية:

موطني موطني
الجلالُ والجمالُ والسناءُ والبهاءُ
في رُباكْ في رُباكْ
والحياةُ والنجاةُ والهناءُ والرجاءُ
في هواك في هواك
هل أراكْ هل أراكْ
سالماً منعَّما وغانماً مكرَّما؟
هل أراكْ في علاكْ
تبلغ السِّماكْ؟ تبلغ السِّماكْ؟
موطني موطني
موطني موطني
الشبابُ لن يكلَّ همُّه أن يستقلَّ أو يبيدْ
نستقي من الـردى ولن نكون للعدى
كالعبيد كالعبيد
لا نريدْ لا نريدْ
ذلَّنا المؤبَّدا وعيشَنا المنكَّدا
لا نريدْ بل نُعيدْ
مجدَنا التليدْ مجدَنا التليدْ
موطني موطني
موطني موطني
الحسامُ واليَراعُ لا الكلامُ والنزاعُ
رمزُنا رمزُنا
مجدُنا وعهدُنا وواجبٌ من الوَفا
يهزّنا يهزّنا
عزُّنا عزُّنا
غايةٌ تُشرِّفُ ورايةٌ تُرفرفُ
يا هَناكْ في عُلاكْ
قاهراً عِداكْ قاهراً عِداكْ
موطني موطني

________________________________


My homeland, my homeland
Glory and beauty, sublimity and splendor
Are in your hills, are in your hills
Life and deliverance, pleasure and hope
Are in your air, are in your air
Will I see you, will I see you?
Safely comforted and victoriously honored
Safely comforted and victoriously honored
Will I see you in your eminence?
Reaching to the stars, reaching to the stars
My homeland, my homeland
_________________________

My homeland, my homeland
The youth will not tire, till your independence
Or they die,´-or-they die
We will drink from death, and will not be to our enemies
Like slaves, like slaves
We do not want, we do not want
An eternal humiliation, nor a miserable life
An eternal humiliation, nor a miserable life
We do not want, but we will bring back
Our storied glory, our storied glory
My homeland, my homeland

_____________________________

My homeland, my homeland
The sword and the pen, not the talk nor the quarrel
Are our symbols, are our symbols
Our glory and our covenant, and a faithful duty
Moves us, moves us
Our glory, our glory
Is an honorable cause, and a waving flag
Is an honorable cause, and a waving flag
O, behold you, in your eminence
Victorious over your enemies, victorious over your enemies
My homeland, my homeland





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,289,893
- الصنارة - قصة قصيرة
- الكرسي – قصة قصيرة
- من مذكرات طفل عراقي
- قمر ليس للموت . . باللغة الفرنسية للشاعر العراقي حسن رحيم ال ...
- أيدني الدكتور حسين الأنصاري.. وسرقني الدكتور لميس كاظم
- تجربتي في الفلم الوثائقي
- كيف غير جيمس كاميرون بفلمه الثلاثي الابعاد وجه السينما ؟
- المظلة - قصة قصيرة
- بداية النهاية ام نهاية البداية ؟
- المخرج ُ العراقي سمير ُ الرسام، بين ألوان الذاكرة ..ومن باب ...
- الفلم الوثائقي (لوعة وطن) قضية اللاجئ العراقي في السويد


المزيد.....




- بملابس شخصيات فيلم -موانا-.. محمد صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنت ...
- صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنته مكة على طريقة الفيلم الكرتوني -م ...
- وزارتان بلا ثقافة.. كاتب يمني ينتقد صمت اتحاد الأدباء والكتا ...
- روبوت فنانة على شكل إنسان: هل يمكن أن نصنع فناً من دون مشاعر ...
- شاهد.. ماذا تبقى من آثار الموصل؟
- هل يصعب على الموسيقات العسكرية العربية عزف النشيد الوطني الر ...
- بعد الاستقلال.. حزب الكتاب يدعو الحكومة لتقديم تصريح أمام ال ...
- حزب الاستقلال: تقديم الحكومة لبرنامج جديد أصبح ضرورة ملحة
- دومينغو ضيفا على RT عشية إحيائه حفلا موسيقيا كبيرا بموسكو (ف ...
- عبد النبوي يثير جدلا داخل البرلمان


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير الرسام - النشيد الوطني العراقي - موطني بحلته الجديدة