أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - ما معنى يسوع ابن الله














المزيد.....

ما معنى يسوع ابن الله


صباح ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5363 - 2016 / 12 / 6 - 14:52
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


يسوع المسيح الانسان او ابن الانسان هو كلمة الله المتجسد على الأرض ليرينا مجد الله و يسمعنا كلمته . الله روح قدوس لا يُرى وحتى نراه متجسدا ارسل كلمته المباركة لتحل في جسد بشري حتى يعيش معنا و يعلمنا كلمة الله . و بعد خاتمة رسالته الارضية يفتدينا بدمه الكريم ليهب لنا ملكوت الله في السماء بعد الموت . فيسوع الانسان هو ابن الله على الارض ممثلا لجوهره السماوي ، و هو الله و كلمته في السماء .
أبن الله تعني انه من ذات جوهر الله ، لأن الأبن هو من ذات جوهر أبيه . ولا تعني ان الله القدوس تزوج من صاحبة كما يدعي قرآن المسلمين حاشا لله من هذا البهتان العظيم .
ابن الله اي كلمة الله الناطق في جميع الانبياء اي باليونانية يسمى اللوغوس اي المنطق او او نطق الله العاقل .
الله الكلمة الذي به كل شئ وبغيره لم يكن شئ مما كان . ( انجيل يوحنا 1: 1-3 )
يسوع المسيح ملك الملوك ورب الارباب ، الاله الذي سجد له المجوس و سجد له الاباطرة و الملوك وسجد له كل مؤمن بأسمه الكريم . ( والذي تجثو بأسمه كل ركبة ممن في السماء ومن على الأرض ) اي الملائكة والبشر ، ويعترف كل لسان ان يسوع هو المسيح هو رب لمجد الله الآب والذي من فرط محبته لنا تنازل عن بهاء مجد جلاله السرمدي ونزل من السماء من اجل خلاصنا . والذي لم يحسب خلسة ان يكون معادلا لله ، لكنه اخلى نفسه آخذا صورة عبد صائرا في شبه الناس واذ وجد في الهيئة كأنسان ، اطاع حتى الموت ، موت الصليب من اجل خلاص نفوسنا الخاطئة .
هتف بولس الرسول قائلا : ( عظيم هو سر التقوى ، الله ظهر في الجسد ) .
وهتف قبله يوحنا الحبيب قائلا : ( الكلمة صار جسدا وحل بيننا ) .
قيل للاولين من يتجاسر و يرى الله ويحيا ؟
واليوم يقال من يراه يحيا و ينجو من الموت . انه مسيحنا وربنا و معلمنا .
قال الكتاب المقدس : " لا يقدر احد ان يقول ان المسيح رب الا بالروح القدس " .
قال يسوع المسيح لتلاميذه : " ماذا يقول عني الناس ؟ "
فقالوا: " البعض يقول انك ايليا ... ,الآخرون : انك واحد من الانبياء .... وسال يسوع : " وأنتم ماذا تقولون عني ؟ "
أجابه القديس بطرس : " أنت مسيح الله الحي " . ولم يعترض يسوع على كلامه لأنه كلام الحق .
قال المسيح وهو يعلم في الهيكل : " أنتم تعرفونني و تعرفون من أين أنا ، أنا لم آتي من عند ذاتي ، ولكن الذي أرسلني هو حق و أنتم لا تعرفونه ، أما انا فأعرفه لأني منه وهو الذي أرسلني "
هذه كلمات لايجروء ان يقولها أنسان بل اله سماوي . وهي اكبر دليل على لاهوت المسيح .
قال يسوع المسيح : " أنا الخبز الذي نزل من السماء ، ان أكلَ احدٌ من هذا الخبز يحيا الى الأبد ، والخبز الذي اقدمه أناهو جسدي ، انه يُبذل من أجل ان يحيا العالم"
- " الحق الحق اقول لكم : اذا لم تأكلوا جسد ابن الانسان و تشربوا دمه فلا حياة لكم في داخلكم . من يأكل جسدي ويشرب دمي فله حياة ابدية و أنا اقيمه في اليوم الاخير ، لأن جسدي هو الطعام الحقيقي ، ودمي هو الشراب الحقيقي . وكل من يأكل جسدي ويشرب دمي يثبت فيّ و انا فيه ".
تعليق الكاتب
الجسد والدم هي كلمات رمزية لآكل الخبز المقدس وشرب كاس النبيذ المقدس التي تمثل جسد و دم السيد المسيح ليعيش المسيح فينا و يبقى في داخلنا .
- وكما اني أحيا في الآب الحي الذي ارسلني ، فكذلك يحيا بي كل من ياكلني . هذا هو الخبز الذي نزل من السماء . وهو ليس كالمن الذي أكل منه اباؤكم ثم ماتوا . فالذي يأكل هذا الخبز يحيا الى الأبد " .
فلما سمعه الكثيرون من تلاميذه تعجبوا وقالوا : " ما أصعب هذاالكلام ، من يطيق سماعه ؟ " فعلم يسوع في نفسه ان التلاميذ يتذمرون لصعوبة فهم كلامه ، فسألهم : " أهذا يبعث الشكوك في نفوسكم ؟ "
" فماذا لو رأيتم ابن الأنسان صاعدا الى حيث يكون قبلا ؟
- [ اي عائدا الى السماء التي نزل منها ] - ويكمل المسيح كلامه قائلا :
" الروح هو الذي يُعطي الحياة ، أما الجسد فلا يفيد شيئا ".
يسوع يعترف انه أبن الله عندما سأل المولود أعمى بعد ان فتح عينيه و أبصرَ : " أتؤمن بابن الله ؟ اجاب الرجل : " من هو يا سيد حتى أؤمن به ؟ "
فقال يسوع : : الذي قد رايتَهُ ، و الذي يكلمك هو نفسه "
فقال الرجل : " أنا اؤمن يا سيد " ... و سجد له ".
فقال يسوع : " لدينونة أتيت الى هذاالعالم ، ليبصر العميان و يَعمى المبصرون " .
- "من رآني فقد رآى الآب " ... ( الآب تعني الله )
- " أنا في الآب و الاب فيّ "
- " أنا والآب واحد "
- " لو كنتم عرفتموني لعرفتم ابي ايضا ، ومن الان تعرفونه و قد رأيتموه ، فقال تلميذه فيلبس : " يا سيد أرنا الآب وكفانا " .
اجابه يسوع : " أنا معكم كل هذا الزمان ولم تعرفني يا فيلبس ؟ "
هذا الكلام يعني ان يسوع المسيح هو ابن الله المتجسد على الارض و هويمثل الآب في السماء مالك الكلمة و الروح و الذات الالهية .
من يشك فيه فليدرس كلمات السيد الرب بدقة فليس انسان على الارض يجروء ان يقول ما قاله السيد المسيح : ( أنا والاب واحد ) .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,793,163,684
- قادمون يا نينوى
- طرق حساب عمر الارض علميا
- لماذا مغريات الجنة كلها جنس ؟
- قصة الخليقة بين الدين و نظرية التطور
- التدخل العسكري التركي في شمال العراق
- التصميم الذكي
- قصة انشتاين و النسبية
- تسلسل تكون العناصر الكيميائية بعد الانفجار العظيم
- كيف تكونت العناصر الكيميائية
- القوى الاساسية الاربع في الكون
- الدليل القاطع لصحة الكتاب المقدس
- اسئلة علمية بحاجة الى اجوبة
- تطور الحياة على الارض
- مقارنة بين الاسلام و الاديان الاخرى
- ما تفسير ظاهرة موت ابناء الرسول مبكرا
- شعب صامت و حاكم جبان و فاسدون يحكمون
- الاسلام والاديان الاخرى
- كنتم خير امة اخرجت للناس
- من هو المتكلم في هذه الايات هل هو الله ؟
- ما سر براءة سليم الجبوري السريعة


المزيد.....




- إمارة منطقة مكة: سقوط ذراع رافعة داخل المسجد الحرام
- سقوط ذراع رافعة متحركة في المسجد الحرام (صور)
- بابا الفاتيكان: اسم غزة يبعث على الألم
- داعش يتبنى الهجوم على الكنيسة في عاصمة الشيشان
- قضايا التجاوزات الجنسية في الكنيسة الكاثوليكية بالعالم
- رحيل مؤرخ الإسلام والشرق الأوسط البارز برنارد لويس عن عمر تج ...
- دفعة أولى من عناصر تنظيم -الدولة الإسلامية- تغادر معقلها في ...
- كيف تختار التطبيقات الإسلامية في رمضان؟
- عشرات المستوطنين اليهود يقتحمون «الأقصى» وسط حراسة الشرطة ال ...
- مسؤول ألماني يدعو إلى الاعتراف بالإسلام رسميا


المزيد.....

- حول تجربتي الدينية – جون رولز / مريم علي السيد
- المؤسسات الدينية في إسرائيل جدل الدين والسياسة / محمد عمارة تقي الدين
- الهرمنيوطيقا .. ومحاولة فهم النص الديني / حارث رسمي الهيتي
- كتاب(ما هو الدين؟ / حيدر حسين سويري
- علم نفس إنجيلي جديد / ماجد هاشم كيلاني
- مراد وهبة كاهن أم فيلسوف؟ / سامح عسكر
- الضحك على الذقون باسم البدعة في الدين / مولود مدي
- فصول من تاريخ الكذب على الرسول / مولود مدي
- تفكيك شيفرة حزب الله / محمد علي مقلد
- اماطة اللثام عن البدايات المبكرة للاسلام / شريف عبد الرزاق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - ما معنى يسوع ابن الله