أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - حاتم بشر - قانون التفاوت: نحو فهم مادي تاريخي للنشاط العسكري الدولي في سوريا














المزيد.....

قانون التفاوت: نحو فهم مادي تاريخي للنشاط العسكري الدولي في سوريا


حاتم بشر
الحوار المتمدن-العدد: 5311 - 2016 / 10 / 11 - 11:25
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    


قانون التفاوت:
1-جوهر قانون التفاوت.
اذ تقوم الرأسمالية في اساسها الاقتصادي على الملكية الخاصة لوسائل الإنتاج، فهي تتميز بتفاوت التطور لمختلف المؤسسات والقطاعات والبلدان. ذلك ان ركض كل رأسمالي وراء الحد الأقصى من الربح، بما يفرضه ذلك من منافسة ضارية، وكذلك فوضى الانتاج انما يفضيان حتما الى التفاوت في تطور الإقتصاد الرأسمالي. وهذا التفاوت هو قانون موضوعي للرأسمالية.
2-أشكال متعددة لقانون واحد!
إن اشكال ظهور هذا القانون تختلف باختلاف مراحل تطور الرأسمالية.
أ-ففي ظروف( الرأسمالية-قبل الإحتكارية)، حينما كان الإنتاج مبعثرا بين مئات بل آلاف من المؤسسات الصغيرة، حينما كانت السيادة للمنافسة الحرة، كان قانون التفاوت في تطور الرأسمالية ذو طابع تدريجي نسبيا/جنيني/كامن/في ذاته. فقد كانت بعض البلدان الرأسمالية تسبق غيرها على مدى فترة طويلة. ويومها كان العالم ما يزال حافلا بمناطق شاسعة شاغرة، لذا كانت الدول الرأسمالية تغتصب هذه الأراضي الحرة دون أن تخوض فيما بينها صدامات عسكرية كبرى.
ب-مع انتقال الرأسمالية الى المرحلة الإمبريالية تغير الوضع جذريا، فإن الوثبة في مجال التكنيك، والمعدلات الأسطورية لنمو تركيز وتمركز الرأسمال(وهما عمليتان لا عملية واحدة) قد اتاحت امام البلدان الرأسمالية الفتية امكانية الزيادة السريعة لحجم الإنتاج، وتطور قطاعات جديدة، وتنمية قوتها الاقتصادية. اما في بلدان الراسمالية العتيقة او الكلاسيكية حيث كانت رؤوس الأموال تستثمر في القطاعات الصناعية القديمة التي تتميز بالانخفاض النسبي في مستوى تكنولوجيا الانتاج، فان الاتجاه الى التعفن وعرقلة معدلات التطور الاقتصادي يأخذ في الظهور في هذه البلدان قبل غيرها.
ما معنى هذا؟ معناه انه مع الانتقال الى الامبريالية يظهر قانون تفاوت التطور للرأسمالية في شكل جديد. فالتفاوت في تطور بعض البلدان الرأسمالية بالنسبة لبلدان اخرى يتخذ طابع الطفرة. ويظهر هذا التطور الطفري للبلدان الرأسمالية من خلال التغيرات الحادة في موازين القوى الإقتصادية والعسكرية بين هذه البلدان. وتسعى البلدان الإمبريالية، التي قفزت الى الأمام قفزة واسعة، الى الاستيلاء على اكثر ما تستطيع من اسواق التصريف ومصادر الخامات ومناطق تشغيل رؤوس الأموال.
3-الطفرة
الآن، لدينا مجموعة من البلدان الرأسمالية العريقة تحوز نصيب الأسد من المستعمرات و اشباه المستعمرات والبلدان التابعة والملحقة. ولدينا قوى جديدة تطمح للإستيلاء على مناطق النفوذ هذه. وعلى هذا الأساس ظهر تناقض صارخ بين التقسيم القديم للمستعمرات واشباهها ومناطق النفوذ عموما، وبين ميزان القوى الجديد. ولذا طرحت مسألة الصراع المسلح على اعادة اقتسام العالم الذي كان مقتسم بالفعل. وما لبث هذا الصراع أن اسفر عن الحرب العالمية.
بعد الحرب لم يتوقف مفعول قانون التفاوت. ولكن شكل مفعوله تحول من صورة الى أخرى.
فلقد انتقل من (الشكل المسلح) الى (الشكل السلمي). وفي مقدمة الاساليب السلمية التي بات يجري بها قانون التفاوت في تلك الحقبة: هو خلق مختلف انواع الإتحادات الدولية للرأسمالية الاحتكارية للدولة.
4-انهيار الشكل السلمي لقانون التفاوت.
إذا كان التحول الجذري في موازين القوى على الصعيد الدولي عقب تكون الإتحاد السوفياتي والنظام الإشتراكي العالمي، هو ما أدى إلى سيادة "الشكل السلمي" لظهور قانون التفاوت في الرأسمالية. فإن الغاء الإتحاد السوفياتي قد أدى، من بين جملة أمور أخرى، إلى اضمحلال الشكل السلمي لقانون التفاوت، الذي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- محاضرات في الإقتصاد السياسي للرأسمالية-المحاضرة الثانية: الس ...
- كيف دحض الدكتور إمام عبد الفتاح المادية؟!
- محاضرات في الإقتصاد السياسي للرأسمالية - المحاضرة الثانية: ا ...
- محاضرات في الإقتصاد السياسي للرأسمالية - المحاضرة الثانية: ا ...
- محاضرات في الإقتصاد السياسي للرأسمالية المحاضرة الأولى: الإن ...
- 2- محاضرات في الإقتصاد السياسي للرأسمالية- المحاضرة التمهيدي ...
- محاضرات في الإقتصاد السياسي للرأسمالية
- نقد المفهوم الميتافيزيقي للأزمة الرأسمالية
- كارل ماركس: دياليكتيك الهجرة إلى أميركا
- المادية الميتافيزيقية واللعب بالوقائع
- -الإنتهازية- بوصفها ركيزة للإمبريالية
- الدياليكتيك والإنتقائية (2)
- لينين: الدياليكتيك والإنتقائية(1)
- بأي معنى يمكن الحديث عن احتضار الرأسمالية؟
- هجوم جديد، بأسلحة عتيقة! (دفاعا عن الماركسية)
- نقد أغلوطة:”المجتمع ما بعد الصناعي”
- لماذا يتعين على الشيوعيين تأييد كل حركة ثورية؟
- رسائل انغلس: 2- إلى ”أرنولد روغ“.15 يونيو1842- ‹‹..لَستُ دُك ...
- كلمة لينين خلال الوقفة الإحتجاجية فيما تلا مقتل كارل ليبكنخت ...
- رسائل انغلس: (1) إلى جدّي.


المزيد.....




- مدرسة الروم ــ طرابلس: القسط ازداد مليوناً و400 ألف ليرة
- -الشيوعي- من نهر البارد: الاستحقاق يشكل تحدياً لكل قوى الاعت ...
- #الشهيد_سهيل_الطويلة 1941 - 1987
- مصر ـ السيسي تنتج غازاً أكثر من حاجتها… لكنها “تشتري” الغاز ...
- بؤس الايديولوجيا اللبنانية ـ 2
- التشريح يظهر إطلاق الجنود الإسرائيليين الرصاص على السراديح م ...
- تحاد لجان الاهل في المتن: استمرار تعليق التوقيع على موازنات ...
- رابطة اساتذة اللبنانية دعت الى الإضراب التحذيري الثلثاء صون ...
- مكب طرابلس يتابع صعوده إلى السماء
- حسن أحراث// تقارير المنظمات -الحقوقية- الدولية حول المغرب وم ...


المزيد.....

- مفهوم المركز والهامش / الحزب الشيوعي السوداني
- فلسطين التحرير والدولة العلمانية والمزاودة من اليسار / سلامة كيلة
- القضايا الأساسية في النظرية الماركسية / أشرف حسن منصور
- الوضع االقتصادي في المنطقة العربية / إلهامي الميرغني
- المفهوم المادي للتاريخ / الحزب الشيوعي السوداني
- مدخل الي المنهج الديالكتيكي المادي / الحزب الشيوعي السوداني
- وحدة اليسار / المصطفى براهمة
- مفهوم الحزب عند غرامشي / حسن الصعيب
- الاناركية الشيوعية او الفكر الهامشي المفلس / التيتي الحبيب
- تعرية تحريفيّة حزب النضال التقدّمي و إصلاحيّته ، إنطلاقا من ... / ناظم الماوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - حاتم بشر - قانون التفاوت: نحو فهم مادي تاريخي للنشاط العسكري الدولي في سوريا