أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - لماذا مغريات الجنة كلها جنس ؟














المزيد.....

لماذا مغريات الجنة كلها جنس ؟


صباح ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5308 - 2016 / 10 / 8 - 15:30
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


اسئلة عديدة نوجهها للمسلم المؤمن بالجنة ومغرياتها الجنسية ، نحتاج اجابات عليها تقنع العقول المفكرة .
لماذا يكافا اله الاسلام المؤمنين المجاهدين في الجنة بمكافأت جنسية ؟ لماذا يزوج الذكور بحور عين حسناوات باكرات لم يطمثهن انسن ولا جان ؟
لماذا يطوف في الجنة على المؤمنين المتقين ولدان و غلمان مخلدون لا ينزفون و لا يكبرون ولا يموتون ؟
ما هي مهمة هؤلاء الغلمان في الجنة ، هل يطوفون فقط على المؤمنين حاملين اليهم اكوابا و اباريقا و كؤوسا من معين يقدمون لهم الخمر و اللبن و العسل ليسكروا و ياكلوا من لحم طير ما يشتهون ؟ ام يمارسون مع فحول الجنة امور اخرى ترفيهية ؟
ولماذا يختار اله الاسلام للمؤمنين غلمانا صغارا يخدمونهم؟ ولماذا وصف اله الاسلام اؤلئك الغلمان الصغار انهم كالؤلوء المنثور ، و وصف الحور العين انهن كاللؤلوء المكنون ، الغلمان بيض البشرة جميلوا المنظر ، و الحوريات حسنهن لا يوصف حتى يمكن للمرء ان يرة مخ سوقهن من وراء الملابس و الحلل .
ولماذا يقوم رب المتقين بترقيع بكارات نساء الجنة و اعادتهن باكرات مستعدات نشيطات لنكاح جديد وكان لم ينكحهن من قبل انس ولا جان ؟ بينما شغلهن الشاغل هو النكاح دحما دحما بلا توقف .
ولماذا يقدم الخمر في الجنة بدل من عصير الفواكه ؟ وقد وصف انه لذة للشاربين ؟
ولماذا لم يأمر الله الملائكة بخدمة المؤمنين و السهر على راحتهم و تامين ما يحتاجون و يمنحوهم الرفاهية و السعادة التي يرجون، بل خلق للذكور نساء للزواج و النكاح و غلمان للخدمة الجنسية و شرب الخمر؟
الا يملك رب الجنة وسائل اخرى غير مكافاءة الرجال بنساء شغلهن النكاح فقط ؟ و غلمان صغار يطوفون على المؤمنين بكؤوس الخمر ليزيدهم نشوة لممارسة النكاح مع الحوريات ويقدمون لهم لحم طير ما يشتهون و فاكهة من ما يرغبون
اليس هذا المكان و ما يحدث فيه هو وصف لماخور و وكر للدعارة و جنان وجدت لممارسة الجنس و السكر و العربدة في حضرة اله المتقين وهو من يقوم على خدمتهم ، وتوفير احتياجاتهم من نساء باكرات و غلمان و فاكهة و لحم طير و خمر و لبن وعسل وعدة الشغل من اكواب و كؤوس و اباريق ؟
الم يصرح نبي الاسلام لابي هريرة عندما سأله : " هل تمس أهل الجنة أزواجهم؟
قال (صلعم) : نعم. بذكر لا يمل، وفرج لا يحفى، وشهوة لا تنقطع"
وأخرج الحرث بن أبي أسامة وابن أبي حاتم عن سليم بن عامر والهيثم الطائي "أن النبي (صلعم) سئل عن البضع في الجنة قال: نعم بقبل شهي، وذكر لا يمل، وإن الرجل ليتكئ فيها المتكأ مقدار أربعين سنة، لا يتحول عنه، ولا يمله، يأتيه فيه ما اشتهت نفسه، ولذت عينه".
هل هناك دليل اقوى من هذا ، لنوع الشغل الذي يشغل المؤمنين المجاهدين في جنة الاسلام المحمدية ؟
لماذا حور العين مهمتهن النكاح فقط و ليس خدمة الازواج مثل الاعتناء بالاطفال و رعاية البيت و غسل الاواني و غيرها من مهمات الزوجات . اليست مهمة الزوجة الاهتمام بشؤون البيت اضافة الى الاستمتاع الجنسي مع الزوج ، فلماذا تقوم حوريات الجنة بواجب المتعة الجنسية فقط ولم يذكر القرآن لهن واجبات اخرى تجاه ازواجهن ؟
ولماذا يزوجهن ب اثنين و سبعين حورية بدل من زوجة واحدة او حتى اربعة كما شرع لهم على الارض ؟ الا تشبع الحاجة الجنسية للرجل اربعة نساء ؟ .... ولربما الجواب هو ، ان الرجل يعطى هناك قوة مائة رجل فاربعة نساء لا تشبع غريزته الحيوانية فيحتاج الى 72 حورية عدى زوجته الارضية ان وصلت معه للجنة و التي لا يأتيها الدور للمارسة مع زوجها الا مرة كل مائة سنة . .
لماذا يهتم القرآن بوصف الحور باجمل الاوصاف وكواعبا اترابا ، وحسنهن كحسن اللؤلوء الابيض المكنون ؟
اليس تلك الايات البينات هي اغراءات شيطانية لصالح نبي الاسلام كي يلتحق اكبر عدد من صعاليك البدو للقتال في جيوشه الغازية لامتلاك السبايا و الارض و الغنائم ، ولماذا يوزع الغنائم و النساء عليهم في حياتهم الارضية ويوزع الحوريات الباكرات الحسناوت عليهم بعد الموت مكافاءة لهم ،الا يعني ان الجنس هو المكافأءة على الارض و في الجنة؟ اليس كل تلك المغريات الشهوانية هي لخدمة مصالح ديكتاتور يتاجر بارواح الرجال من اجل الغنائم والمال و يخدع الناس بالفوز بجنة عرضها السماء و الارض ، تجري من تحتها الانهار خالدين فيها ابدا . يمارسون الجنس على الارض و في السماء !!
كيف لا تنخدع عقول البدو الجهال بمثل تلك الاقوال الصادرة من فم نبي و رسول من عند الله كما ادعى .
وللاسف الشديد لازال الناس بعد 1400 سنة من نشر تلك الاكاذيب و المغريات الجنسية يصدقون هذا النبي و يؤمنون بدين الجنس و النساء و النكاح للفوز بجنة الحوريات .
اين العقول المفكرة ؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,927,434,899
- قصة الخليقة بين الدين و نظرية التطور
- التدخل العسكري التركي في شمال العراق
- التصميم الذكي
- قصة انشتاين و النسبية
- تسلسل تكون العناصر الكيميائية بعد الانفجار العظيم
- كيف تكونت العناصر الكيميائية
- القوى الاساسية الاربع في الكون
- الدليل القاطع لصحة الكتاب المقدس
- اسئلة علمية بحاجة الى اجوبة
- تطور الحياة على الارض
- مقارنة بين الاسلام و الاديان الاخرى
- ما تفسير ظاهرة موت ابناء الرسول مبكرا
- شعب صامت و حاكم جبان و فاسدون يحكمون
- الاسلام والاديان الاخرى
- كنتم خير امة اخرجت للناس
- من هو المتكلم في هذه الايات هل هو الله ؟
- ما سر براءة سليم الجبوري السريعة
- لماذا لا يعترف رؤساء الحكومات الغربية بدين الارهاب الداعشي و ...
- المسلمون وثقافة الاديان الاخرى
- القرآن - بقلم محمد


المزيد.....




- بطريرك القسطنطينية يعد بمنح الكنيسة الأوكرانية استقلالها قري ...
- تنظيم -الدولة الإسلامية- ينشر تسجيلا مصورا لثلاثة يرتدون زيا ...
- حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان في مصر
- وزير خارجية ليبيا السابق يفاجئ الجميع... ويكذب سيف الإسلام ا ...
- مصر: السجن المؤبد بحق 66 متهما من الإخوان المسلمين بينهم مرش ...
- حكم جديد بالمؤبد على مرشد الإخوان
- حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان في مصر
- حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان في مصر
- الاستشهاد عند الأقباط: الهوية الذاتية وقت الاضطهاد
- المؤبد لـمرشد الإخوان و64 آخرين... والمشدد لـ 65 متهما


المزيد.....

- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر
- عودة الديني أم توظيف الدين؟ المستفيدون والمتضررون / خميس بن محمد عرفاوي
- لكل نفس بشرية جسدان : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- الطهطاوي وانجازه المسكوت عنه / السيد نصر الدين السيد
- المسألة الدينية / أمينة بن عمر ورفيق حاتم رفيق
- للتحميل: أسلافنا في جينومنا - العلم الجديد لتطور البشر- ترج ... / Eugene E. Harris-ترجمة لؤي عشري
- الإعجاز العلمي تحت المجهر / حمزة رستناوي
- العلاقة العضوية بين الرأسمالية والأصولية الدينية / طلعت رضوان
- أضاحي منطق الجوهر / حمزة رستناوي
- تهافت الاعجاز العددي في القرآن الكريم / حمزة رستناوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - لماذا مغريات الجنة كلها جنس ؟