أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - بوجمع خرج - المملكة المغربية: انتخابات الرذائل وإقبار جودة الإنسان














المزيد.....

المملكة المغربية: انتخابات الرذائل وإقبار جودة الإنسان


بوجمع خرج

الحوار المتمدن-العدد: 5305 - 2016 / 10 / 5 - 16:49
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


صار المواطن عبارة عن مستهلك عبثي في مملكة تنامت فيها الرذيلة التي أصبح فيها المفسد يكرم وخائن الأمانة عديم الضمير المؤسساتي يوظف السلطة مزاجيا باسم الدستور والملك.., في لا أخلاقية المؤسسات والتربية على مواطنة بيزنيسية البرلمان بالمفهوم المنحرف لكلمة بيزنيس.

إنه من جهة زمن مقاولاتية البرلمان في خوصصة مقنعة، وحريمية الكوطة بما تعنيه من اصطناعية الديمقراطيات، ومن جهة أخرى زمن البرلمان المعبد في طوطمة من وتنية المذاهب.
لم يعد المواطن يهتم بقيمته كإنسان وقد أصبح معتادا على حياة المذلة في مدينة الرذائل حيث الثقافي لا قيمة له ولا حضور له سوى لهو فاسق منحرف يتطبع عليه المواطنون في مناسبات الرذيلة منذ الطفولة.

فعلى مستوى الثقافة أصبح السفيه فنانا مغنيا يردد المعاني الجنسية العارية ولا يهم النوطة الموزونة أو تنظيم الكلام في المعاني النظيفة، تعد له البرامج والمنصات ويخصه الإعلام وصفات إشهارية ليتجمع حوله المواطنون في سهرات التبذير....

إنه زمن تحول فيه الحب إلى الفسق، ولم تعد أسر اليوم سوى تعبيرا متطرفا متضادا بحيث من جهة خلية النفاق والخيانة...ومن جهة أخرى خلية الخرافات والأساطير في توتين المذاهب... وضاع الدين الوسط، بما استقطبت فيه أجيال الغد انحرافا.
وفي نفس السياق تقدم مزخرف الأوراق سذاجة يتعالى على الفن الأكاديمي في متجهة بدائية المواطن على شاكلة بهائمية الكينونة، بما أضاع الانسجام مع الذات روحيا وفكريا عاطفيا وعقلانيا

إنه زمن ميوعة الذوق... فكان انفصام المجتمع بما سهل تفشي الظواهر الموضوية المخربة...
فأما مهرج خشبة مسرح الضحك المجاني في كاريكاتورية الكلمات فهو شهادة تدني الجامعات وقد تحولت أحيائها إلى أوكار لأنواع الانحرافات ومدرجاتها صور صراعات الياس...

إنه زمن موت جودة الإنسان المغربي أصلا والممغرب لاحقا....بحيث حرام العيش يوزع مناصبا عليا على طاولة الحكومة يتناوب عليها من دخل اللعبة بلعبة، أي بشروط مسبقة فرضت التنازل عن البرامج الانتخابية...
هي الحالة ذاتها اليوم تتمأسس في انتخابات 2016-10-07

فعلى المستوى السياسي لم يعد من هم للنخب سوى إعادة المحاولة لعلها تصل الكراسي باللعب على وتر عاطفة المواطنين الذين تحولوا إلى قطيع... بحيث بدل اتخاذ قرارات قوية ترقى بالمواطنين ها هو الناخب ينزل إلى المستوى العام دون المتوسط، بمرجعية أن السياسي المحنك هو الذي يعرف كيف يخاطب الناس بلسانهم... فكان من السهل أن يتهافت ورائه المواطنون البسطاء في القرى والمدن المهمشة جريا وراء سراب الوهم والوعود الزائفة ....

لم يعد يهم الشرف والكرامة .... فالمواطن أصبح لاجئا في وطنه يتلذذ التصدق مناسباتية فصار كما سبق للغيوان أن صاحت: بنادم عباد اللومة.

إنه زمن الشعباوية ورذالة الخلق تسود.
ولعل أخطر ما في هذه الرذالة هو غياب الوعي بهذه الرذالة، اللهم قلة هم من انتبهوا فضلوا العزوف أمام قوة اندفاع القطيع...

فلربما علينا أن نعود إلى مدرسة المواطنة التي أفرزت هذه الأزمة لمجتمع صارت فيه التسلية المعتوهة تؤخذ مكان الروحي والمعنوي بمشتقاته من ضمير والأخلاق الإنسانية....





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,715,503,077
- إلى جلالة الملك: لقد قصرتم في الأمانة والانتخابات في واد نون ...
- باحترام أقول للملك محمد السادس: جلالتكم مسؤولون عن اتلاف مور ...
- بيان مضاد للديوان الملكي (المغرب): السيد فؤاد الهمة ليس بريئ ...
- إلى ياسر عبد ربو: ليس هناك أفضل من سلام أسلو بتحيينه
- ردا على السيد العماري: المغرب الغير العربي صغير بحجم جسمكم و ...
- ردا على السيد العماري: المغرب الغير العربي صغير بحجم جسمك وط ...
- دبلوماسية تركيا: هل الإخوان المسلمين بيدق التضحية في انقلاب ...
- الاتحاد المغربي للشغل .M.T. سيدي افني المغرب
- عودة المغرب إلى إفريقيا: هل حصان طروادة لصالح إسرائيل وفرنسا ...
- نواكشوط الجامعة العربية: قمة أريد لها احتقار الذات والشخصية ...
- ردا على مفكري المجلس الاقتصادي المغربي: مقاربتكم مستنسخة الت ...
- إلى روح صديقي الحسن الثاني: المستعمر الاسباني كان أرقى من عه ...
- أسبوع الجمل على إيقاع مغربة إبادة الهوية الصحراوية بوادنون
- ذكرى مئوية اغتبال الشهيد -إبراهيم صيكا- في يوم نضالي بمدينة ...
- إلى الشعب الصحراوي:قضية الصحراء الغربية قضية الإنسانية كلها ...
- قرار العودة إلى إفريقيا نقص إضافي في قيمة المملكة
- عودة المملكة إلى افريقيا !!! أنا أرفض مضمون الخطاب الملكي
- فرائة في لوحة للفن الساذج التركي: هل انقلاب عسكري أم مؤامرة ...
- إليكم فكرة عن تصوري لإنجاح القمة العربية بنواكشوط
- إلى الشعب الموريثاني: أعدك أن تكون القمة العربية تاريخية


المزيد.....




- روسيا في طريقها للاستحواذ على سوق الماس الملون
- البرلمان المصري يقر قانون حماية البيانات الشخصية ويستثني هذه ...
- المخاوف تتصاعد في لبنان بسبب الانهيار الاقتصادي المحتمل
- -محروقات- السورية: وصول توريدات جديدة من الغاز ستضاعف الإنتا ...
- بيرني ساندرز: ثروة 400 أمريكي تساوي حجم الاقتصاد البريطاني
- كيف حقق الجنيه المصري إنجازا لم يشهده منذ 3 سنوات؟
- أبوغزالة: ستصبح لدى الكمبيوتر مشاعر وأحاسيس
- نبيه بري لوفد صندوق النقد: ملتزمون بالإصلاحات
- الأردن.. مخاوف من التفاف البنوك على قرار قضائي بتثبيت الفائد ...
- اللواء العصار: البدء فى إنتاج أول أتوبيس كهربائى نوفمبر القا ...


المزيد.....

- سد النهضة.. أبعاد الأزمة والمواجهة بين مصر وإثيوبيا / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد السياسي للفساد في إيران / مجدى عبد الهادى
- التجارة الالكترونية كأداة للتنافس في الأسواق العالمية- دراسة ... / بن داودية وهيبة
- التجارة الإلكترونية واقع وتحديات وطموح / يوسف شباط
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- مولفات أ.د. محمد سلمان حسن / أ د محمد سلمان حسن
- د.مظهر محمد صالح*: محمد سلمان حسن: دروس في الحياة المعرفية.. ... / مظهر محمد صالح
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الأول / أ د محمد سلمان حسن
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الثاني / أ د محمد سلمان حسن
- دراسات في الإقتصاد العراقي / أ د محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - بوجمع خرج - المملكة المغربية: انتخابات الرذائل وإقبار جودة الإنسان