أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة( المنفى ليسَ خياراً)














المزيد.....

قصيدة( المنفى ليسَ خياراً)


جاسم نعمة مصاول
(Jassim Msawil )


الحوار المتمدن-العدد: 5283 - 2016 / 9 / 12 - 09:40
المحور: الادب والفن
    


ـــــــــــــــــــــــــــــ المنفى ليس خياراً

تعبرينَ على جسدي بأقدامكِ العاريةِ
وضفائركِ المنسدلةِ على نهديكِ
والزمنُ ضائعٌ بين أعرافكِ
وشقائي،،،
وقبلةً نسيتُها فوقَ شفتَيكِ
صبري خيطُ دخانٍ
تسربَّ من الذاكرةِ
وانتِ تخنقينَ فرَحي بجنون
المحبةُ ليس لها الهامٌ
في احلامِكِ
بل هي منزلةٌ مع الغدرِ
تَعَبي غارقٌ في ليلِ الثلجِ
وسماواتٍ تهذي بالحزنِ
أنا مركبٌ ضائعٌ في الهذيان
لا اعرفُ فناراتِ الخلجان
والعاصفةُ ترقصُ مع الأمواجِ
* * *
المنفى ليسَ خياري
وعيوني تترقبُ آلهةَ المدينة
كمرايا تتعذبُ في الليلِ
والماضي في ذاكرتِي يتَحدّى الصمتَ
ونجومُ البحرِ تتكسرُ على امواجهِ
والمدينةُ تغفوُ في الاحزانِ
تتعرى كلماتي خلفَ ضبابِ النوافذِ
والريحُ تختفي في ليلِ الصحراءِ
نسيتُ اسمي .... مصيري
ضياعي يمتدُ مع البراري
كَمْ أصبحَ عقيماً تاريخي
باهتاً مثلَ سرابِ دخانِ
النورُ يسلكُ دربَ الحلمِ
والظلمةُ تهربُ من الألمِ
ترتَجِفُ المأساةُ في الغربةِ
لكنْ من غيرِ موتٍ
وقصائدي ترتعشُ في الجحيمِ
لأن صهيلَ الخيولِ
فتحَ نافذةً للريحِ
وأغرَقتْ شفتاي بأغاني
الغجرِ وحورياتِ البحرِ
وهمومِ الشعراءِ المنفيين في سماءِ الله
ستبقى نافذتي مفتوحةً
للحبِ والميلادِ والغاباتِ
واحلامٍ لم يحرقَها الليلُ
وقلبٍ مجروحٍ لم تجرفُهُ الامواجُ،،،،،،،،،،،

(جاسم نعمة مصاول/ مونتريال ـــ كندا)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,651,742
- قصيدة (ولادةُ العُشبِ والمطر)
- قصيدة ( مرايا عينيكِ)
- قصيدة (نفتحُ أبواباً للمطرِ)
- قصيدة ( ذاكرةُ العِشق)
- قصيدة (نجمُ يعشقُ الضوءَ)
- قصيدة (أعلنُ احتجاجي)
- قصيدة (نجمةٌ تتصابى)
- قصيدة (اتركوا وطني أيها الغرباء)
- قصيدة (ذاكرة عشتار)
- قصيدة (سواحلُ الانتظار)
- قصيدة (ضفائرُ الضوءِ)
- قصيدة (أسفارُ الصباحِ)
- قصيدة (الياسمينُ يذرفُ الدمعَ)
- قصيدة (اعترافاتٌ تتشظى)
- قصيدة (يعشقُكِ هذا المطر)
- قصيدة (أشواقٌ تهذي)
- قصيدة (أرتَشِفُكِ وردةً)
- قصيدة ( الموتُ في المنفى )
- قصيدة (بقايا عشق)
- قصيدة (ابتهاجات الازهار)


المزيد.....




- قراران لمصر بعد -قيادة- محمد رمضان لطائرة إلى موسم الرياض في ...
- وزير الثقافة السوداني والسفير المصري يفتتحان أجنحة مصر بمعرض ...
- جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان لتقديم مشروع قانون المالية لسنة ...
- مصر.. إلغاء رخصة طيار وسحبها مدى الحياة بسبب -واقعة- الفنان ...
- عقوبة صادمة -مدى الحياة- للطيار الذي سمح للفنان المصري محمد ...
- الياس العماري خارج مجلس جهة طنجة والإعلان عن شغور المنصب
- مشاركة فاعلة للوفد المغربي في اجتماعات الاتحاد البرلماني الد ...
- مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية عينه على جمهور الشباب ...
- إزاحة الستار عن تمثال المغني دميتري خفوروستوفسكي في موسكو
- النيل: تاريخ نهر قدسه المصريون القدماء وكشف أسرارهم


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة( المنفى ليسَ خياراً)