أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - بوجمع خرج - قرار العودة إلى إفريقيا نقص إضافي في قيمة المملكة














المزيد.....

قرار العودة إلى إفريقيا نقص إضافي في قيمة المملكة


بوجمع خرج

الحوار المتمدن-العدد: 5228 - 2016 / 7 / 19 - 20:37
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


إثر الرسالة التي وجهها ملك المغرب إلى الاتحاد الإفريقي المعبرة عن براءة المملكة المغربية والواصفة المنظمة الإفريقية بالمراهقة... تقدمت 28 دولة بطلب تجميد الجمهورية الصحراوية في الاتحاد الإفريقي ليتمكن من دعم الأمم المتحدة ...الخ
بين الأطماع والأخلاق الإفريقية:
هل كان الاتحاد يعرقل الأمم المتحدة أم أنه يدعمها وفق ما قرره في حق الشعب الصحراوي؟
الجواب واضح ويعرفه المطبلون للخطاب الملكي، كما تعلمه هذه الدول الإفريقية التي تصرفت بدهاء دبلوماسي ربما لتحييد نفسها، ذلك أنها تعي أن ما قامت به شكليا فصل فيه القانون المؤسس للاتحاد الإفريقي قبل حدوثه.
فلا عجب أن يقف الاتحاد الإفريقي دقيقة صمت على روح فقيد القضية الصحراوية المقدسة تربة وتاريخا وهوية وشرعا دينيا وأمميا ولو من باب الإنسانية، فما بالك والأمة إسلامية تذكر أمواتها -الذين لم يعتدوا ولم يتجاوزوا حدود الله- بخير، بل وما بالك وهو من الذين أخرجوا من خيامهم وأرضهم بغير حق لا يقبل التلاعب بما شبه من الكلام المقدس والقانوني في اللعب السياسي المبني على الخداع.
مفارقة المضمون والنوايا:
فالعالم الغربي والشرقي والإفريقي والكل الأممي ليسوا أغبياء، وقد وقفوا على حقيقة الدبلوماسيات المتذاكية التي هي ظاهرة العهد الجديد بالمملكة المغربية، التي تختفي وراء حق يراد به الممراوغة الشرعية وراء مقترح الكم الذاتي الذي لا يلائم طبيعة الاشكالية الصحراوية قانونيا وشرعيا بدليل أنها من بين مجموعة مجالات مدونة لدى الأمم المتحدة التي تحتاج إلى تقريرمصيرها في سياق تصفية الاستعمار وليس حل مشكل لدولة معينة مع أقلياتها أو...الخ.
ولعل ما ميز الحسن الثاني هو أنه لم ياقدم بهذا المقترح سوى هامشيا بما يبين حنكته واستعداده لاي حل مشرف علما أن السيادة التي تحدث عنها فلم تكن بالمعنى الجاف التقني الذي غرقت فيه السادو مازوخية المغربية دبلوماسيا وحكاميا إلى درجة انها حللت على نفسها وقاحة إبادة الكينونة الصحراوية بعلانية بعد أن سقط قناعها وانتهى حبل كذبها القصير في شأن التنمية والشؤون الصحراوية بحيث لا خيمة صحراوية احترمت حتى داخل الفضاء الصحراوي، ولا لباس ولا فن ولا ثقافة ولا تاريخ ولا فكر ولا إنسان ولا ثروة .... ولا شيء من الهوية الصحراوية احترم ما عدا السذاجة منها التي تجتهد لتعميمها منذ الفني إلى الفكري لعلها تثبت أن ساكنة الأرض العارية لا تستحق كيانا مستقلا.
هذه الحقيقة التي كشف عنها سقوط القناع المغربي، سبق وأن وقف عليها العالم المهتم بالقضية الصحراوية لذلك لم يعد يثق في المملكة المغربية...والأمم المتحدة بدورها صدمت مؤخرا بالسلوك المغربي.
ومنه وعلى ضوء هذه الحقيقة قد يطرح سؤال تلقائي حول ماذا عن موقف العالم المهتم والأمم المتحدة إزاء مضمون الرسالة الملكية التي تحمل كلاما ومعاني تتناقض مع الواقعة الصحراوية الموثق لها عبر الصحافة الدولية والمنظمات الحقوقية المغربية والدولية وعبر الأمم المتحدة حقوقيا...
بل ماذا عن الاستماع من الكلمات التي حملتها الرسالة لا تخفي استصغار المنظمة الإفريقية وتوبيخ الاتحاد الإفريقي وتقول عن دعم الأمم المتحدة في شأن حل قضية الصحراء الغربية ما يتناقض والواقع الذي لا زل لم يفصل فيه علاقة بالمينورسو !!!!خاصة وأن الرسالة هي من توقيع ملكي؟؟؟
دون شك أنه مهما تنوعت الأجوبة فستتوحد في أن الرسالة الملكية تضيف قيمة سلبية لمملكة هجرها حتى أصدقائها ليصطفوا وراء الأمين العام للأمم المتحدة الذي تمت تعبئة الشعب المغربي ضده...
بوجمع خرج/ مع الشعب الصحراوي دوما من وادنون





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,721,999,410
- عودة المملكة إلى افريقيا !!! أنا أرفض مضمون الخطاب الملكي
- فرائة في لوحة للفن الساذج التركي: هل انقلاب عسكري أم مؤامرة ...
- إليكم فكرة عن تصوري لإنجاح القمة العربية بنواكشوط
- إلى الشعب الموريثاني: أعدك أن تكون القمة العربية تاريخية
- أطيب التمنيات إلى تيندوف مخيم الكرامة والحرية
- أطالب العاهل المغربي باعتذار للوادنونين وكل الصحراويين
- عن رئاسة فلسطين: دحلان ونية الأعمى في عكازه
- فلسطين -عرفات: فرنسا والمغرب منذ ميتران والحسن 2 من أضعفهم
- إلى محمد عبد العزيز رئيس الصحراويين: سأهديك منشأة رائدة
- حتى أذكر الدولة العميقة المغربية: كفاكم استغباء شعبكم إنه رد ...
- لليسار المغربي فوق الإشكالية الصحراوية: هل من براديغم جديد أ ...
- رد على الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية: المعهد الملكي ...
- استدراك المقال :إلى المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية :دسترة ...
- إلى المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية :دسترة الأمازيغية خطيئة ...
- الولايات المتحدة الأمريكية-الأمم المتحدة- الصحراء الغربية: ت ...
- الصحراء الغربية والأخطاء المهينة للدبلوماسية المغربية
- التوجه للخليج: المملكة المغربية تضيع قيمتها في عهد الملك محم ...
- هل قراصنة 11شبتمبر سعوديين من CIA
- الدولة من داخل الكينونة الإسلامية أكثر تحررية من غيرها- الحل ...
- إلى الملك محمد السادس عن باناما: والله... حشومة عليك


المزيد.....




- العلاقة بين السمنة والشيخوخة المبكرة
- إدلب.. واشنطن تطالب سوريا وروسيا بإنهاء هجومهما -الشنيع-
- ارتفاع الإصابات بـ-كورونا- في كوريا الجنوبية إلى 2022 حالة
- تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في نيجيريا
- فيروس كورونا: التفشي بلغ -مرحلة حرجة وقد يتحول إلى وباء شامل ...
- سناتور حليف لترامب يدعو إلى إقامة منطقة حظر طيران فوق إدلب
- ارتفاع عدد الجنود الأتراك الذين قتلوا في إدلب إلى 33
- ليبيا... اندلاع اشتباكات عنيفة في العاصمة الليبية طرابلس
- الناتو لا يناقش تفعيل بند الدفاع الجماعي بخصوص الوضع حول سور ...
- مقتل 22 جنديًا تركيًا بغارات جوية في سوريا


المزيد.....

- كراس كوارث ومآسي أتباع الديانات والمذاهب الأخرى في العراق / كاظم حبيب
- التطبيع يسري في دمك / د. عادل سمارة
- كتاب كيف نفذ النظام الإسلاموي فصل جنوب السودان؟ / تاج السر عثمان
- كتاب الجذور التاريخية للتهميش في السودان / تاج السر عثمان
- تأثيل في تنمية الماركسية-اللينينية لمسائل القومية والوطنية و ... / المنصور جعفر
- محن وكوارث المكونات الدينية والمذهبية في ظل النظم الاستبدادي ... / كاظم حبيب
- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - بوجمع خرج - قرار العودة إلى إفريقيا نقص إضافي في قيمة المملكة