أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق مثليي الجنس - عبدالله مطلق القحطاني - داعش ومذبحة المثليين في فلوريدا ما الرسالة ؟!














المزيد.....

داعش ومذبحة المثليين في فلوريدا ما الرسالة ؟!


عبدالله مطلق القحطاني
الحوار المتمدن-العدد: 5192 - 2016 / 6 / 13 - 00:21
المحور: حقوق مثليي الجنس
    


تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ومذبحة المثليين جنسيا في فلوريدا


ما الرسالة ؟!!


في أواخر شهر أغسطس من العام الفائت 2015 م عقد مجلس الأمن الدولي جلسة وصفت آنذاك بالتأريخية لبحث حقوق المثليين جنسيا
كما أن المجلس استمع خلالها لشهادات فظيعة ومروعة عن جرائم وحشية ارتكبها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام - داعش - بحق المثليين جنسيا في المناطق التي يسيطر عليها وحكمها في كل من العراق وسوريا

وأكد بعض الشهود في حينها فظاعة تلك الجرائم وبشاعة ووحشية تنفيذها

وقال أحد الشهود والذي فر من بلده سوريا ولجأ إلى الولايات المتحدة :

إن المثليين جنسيا في المناطق التي يحكمها تنظيم الدولة الإسلامية يلاحقون ويقتلون على الدوام
وأن التنظيم يعمد إلى رمي المثليين جنسيا من أعلى المباني الشاهقة
أو يضعهم في ساحات عامة حيث يرجمون بالحجارة من قبل جموع غفيرة من الناس وبمن فيهم الأطفال

كما لو أن المشاركين في عملية الرجم يحضرون حفل زفاف

وأيضا أكد كلامه شاهد آخر من الشرق الأوسط عبر الهاتف وتحدث عن ذات الجرائم في العراق

كما أن التنظيم نفسه بث عبر الإنترنت سبعة تسجيلات مصورة لعمليات إعدام بحق المثليين جنسيا بدءا من شهر يوليو 2014


واليوم وقبل ساعات قالت الشرطة الأمريكية إن عددا من الأشخاص أصيبوا في إطلاق نار في ناد ليلي بمدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا

ثم توالت الأخبار سريعا لتعلن مقتل خمسين شخصا وجرح ثلاثة وخمسين شخصا آخرين

ويتضح أن الإرهابي الجاني شخص اسمه عمر متين وعمره تسع وعشرون عاما
وأنه أمريكي من أصل أفغاني

وحادثة إطلاق النار هذه الأكثر دموية في تأريخ الولايات المتحدة الأمريكية

وبعدها تبنى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام العملية الإرهابية ونشر صورة المسلح الذي نفذها والذي أيضا قتل لاحقا برصاص الشرطة عقب اقتحامها الملهى الليلي - نادي بالس - الخاص بالمثليين جنسيا


وفي الحقيقة أنا على قناعة تامة أن العملية الإرهابية هذه من تدبير وتمويل تنظيم الدولة الإسلامية
وأنه اختار عن سبق اصرار وتعمد مثل هذا الهدف المدني وذي الصبغة والسمة هذه
وأنه أي التنظيم كان على ثقة أن أثر مثل هذه العملية الإرهابية إعلاميا أشد من اعتداءات سبتمبر أيلول الأسود 2001 الإرهابية

لكن لماذا اختار التنظيم هدفا مدنيا ليرسل رسالته عوضا عن أي هدف عسكري ؟!

في الواقع نوع الهدف كاف للجواب عن مثل هذا السؤال !
كما أن ما سقته من خبر يعود للعام الفائت في أول كلامي عن جلسة مجلس الأمن الدولي أيضا يؤكد ويوضح هدف التنظيم وغايته من اختياره المتعمد لمكان هذه العملية الإجرامية الإرهابية تجاه المثليين جنسيا
أضف لذلك حساسية مجرد الكراهية في المجتمع الأمريكي تجاههم ناهيك عن الإعتداء !!

لكن هل يعمد التنظيم إلى تكرار مثل هذه العملية في أوروبا أو غيرها ؟!
وماذا عن فرنسا تحديدا ؟!


الحقيقة سبق التنظيم أن هدد برمي المثليين جنسيا في أوروبا من أماكن بعينها
ولهذا أتوقع أن يفعلها بعض المتعاطفين معه

لكن من المؤكد أن عملية إعدام رئيس تحرير المجلة التى تعنى بالمثليين جنسيا والسحاقيات في بنجلاديش آخر الشهر قبل الماضي والتي تبناها تنظيم القاعدة الإرهابي تؤكد توجه إرهابيا منظما من قبل بعض التنظيمات الإرهابية الإسلامية نحو المثليين جنسيا
بسبب ما يصاحب مثل هذا النوع من الجرائم من تغطية غربية إعلامية وزخم وصخب معا .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- محنة القرآن بين السلف والخلف !!
- علماء ومشائخ السعودية والاسترقاق والسبي
- مراسيل الصحابة وإسلاميو الحوار المتمدن
- الغرانيق العلى بين ابن تيمية وبشاراه أحمد
- الإسلام فشل في حكم المجتمع والسعودية نموذجا
- الإمام محمد بن عبدالوهاب والصوفية وواشنطن !!
- ابن تيمية وداعش والمنجد في السعودية يامرحبا
- السعودية بين مفارخ الدواعش وشعبية الإسلاميين !
- السعودية دولة دينية إسلامية ؟ أم مدنية ؟ 1
- السعودية بين الأمم المتحدة وتنوير أفنان القاسم
- السعودية وطن الوافدين فمتى أغادرها ؟!!
- الإسلام وعلاقته بالإرهاب والداعية الهرفي نموذجا
- مشايخ السعودية وفكر داعش واللحيدان نموذجا
- عاش ولد فاطمة وطز يا حكومة !
- إصلاح الإسلام أم تصحيح الخطاب والسعودية نموذجا
- السعودية وشريعة حقوق الإنسان والقانون الدولي
- الإسلام والقمع وترسيخ الحكم الديكتاتوري
- الإسلام فشل في مواكبة العصر والسعودية نموذجا
- حقوق الإنسان بين العالم والإسلام والشريعة
- الشيخ حسن فرحان المالكي وحاجة السعودية لفكره


المزيد.....




- 136 ألف نازح في شمال العراق عقب العمليات العسكرية الأخيرة هن ...
- رئيس وزراء المجر يعلن وسط وشرق أوروبا -منطقة خالية من المهاج ...
- أزمة الروهينجا: تعهدات بـ 335 مليون دولار في مؤتمر دولي للما ...
- الأمم المتحدة: عدد النازحين في شمال العراق 136 ألفا
- سفير إيران بالأمم المتحدة: القدرات الصاروخية الإيرانية غير ق ...
- منظمة تتهم فرنسا بـ-التساهل- مع انتهاكات حقوق الإنسان بمصر ...
- مؤتمر المانحين الدوليين للروهينغا: أمل لإغاثة الروهينغا
- حملة لمقاطعة السياحة بالإمارات بعد اعتقال سائح بريطاني
- مؤتمر المانحين الدوليين للروهينغا: أمل لإغاثة الروهينغا
- بريطانيا تطالب الأمم المتحدة إدخال مصطلح جديد احتراما للمتحو ...


المزيد.....

- المثلية الجنسية قدر أم اختيار؟ / ياسمين عزيز عزت
- المثلية الجنسية في اتحاد السوفيتي / مازن كم الماز
- المثليون والثورة على السائد / بونوا بريفيل
- المثليّة الجنسيّة عند النساء في الشرق الأوسط: تاريخها وتصوير ... / سمر حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق مثليي الجنس - عبدالله مطلق القحطاني - داعش ومذبحة المثليين في فلوريدا ما الرسالة ؟!