أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد محمد فكاك - مكن سيرورة الثورة صاعدة واثقة يا نبيلة منيب شئت أم أبيت.















المزيد.....

مكن سيرورة الثورة صاعدة واثقة يا نبيلة منيب شئت أم أبيت.


محمد محمد فكاك
الحوار المتمدن-العدد: 5138 - 2016 / 4 / 20 - 19:30
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


خريبكة – الكمونة الجمهورية البروليتارية الاشتراكية الشعبية في 20.04.2016
" نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد تتحول من الحماس للثورة إلى الاكتئاب المرضي الطفو لي التيئيسي السوداوي"
النهج الجمهوري البروليتاري الديمقراطي القاعدي الأمامي الأممي الماركسي اللينيني الشيوعي البلشفي السوفياتي الثوري المستقل.
تشي غيفارا ابن الزهراء الزهراء ، رفيق كروبسكايا، روزا لوكسوبورغ ، الشهيدة جميلة الجزائرية، الشهيدة سعيدة المنبهي، سناء الورد لمحيدلي..
ابن صلاح الدين ابن جمال عبد الناصر ابن محمد ابن عبد الكريم الخطابي ابن موحا أوحموالزياني،رفيق المهدي بنبركة وعمر بنجلون وعبد اللطيف زروال..
ابن عبد المعطى ابن الحسن ابن الصالح ابن الطاهر محمد محمد فكاك.
في إطار اللقاء- الندوة التي نظمها فصيل الطلبة التقدميين الديمقراطيين – فرع الاتحاد الوطني لطلبة المغرب بالكلية بخريبكة وبمشاركة الأستاذة نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد وبعض رفاقها الذين يصعب علي ذكر أسمائهم جميعا، في موضوع حول " مصير التعليم العمومي في ظل الحوصصة"
في الوقت الذي يصر فيه الشعب على المبدأ السياسي الثوري الرائع الذي هز أركان حاكم الاستعمار والامبريالية والصهيونية وقاطع الطريق الملك المفترس العنصري البربري الهمجي الوحشي الكولونيالي الاستبدادي الديكتاتوري الأوتوقراطي التيوقراطي محمد السادس و كهانته ودهاقنته وكذبته ولصوصه وكلابه الضارية وحشراته وحيواناته ودوابه ووحوشه وخنازيره وعصاباته ولوبياته كان له ولا يزال وجود طاغ في جميع المدن والميادين:" الشعب يريد إسقاط النظام" استنادا وإلهاما وفي رجع صدى وتأثيرا للبيتين الشعريين الثوريين الخالدين للشاعر العربي التونسي الجميل:
إذا الشعب يوما أراد الحياة فلابد أن يستجيب القدر
ولابد لليل أن ينجلي ولابد للقيد أن ينكسر.
فإذا بي أصاب برهاب خطير من جراء عجز وقصور وجبن القيادات البرجوازية الاصلاحوية الانتخابوية عن اقتحام الحكم الديكتاتوري الاستبدادي الكلبانجي الشمولي البتريركي الإقطاعي الفردي المطلق مثلما أفصحت وصرحت به الدكتورة نبيلة منيب وبأصرح العبارات الخاشعة الخاضعة بقولها ردا على سؤال وجهته لها في نسق سياسي وإنساني وفي إطار الاحترام والحوار الهادئ الدافئ: " عن عدم إمكانية قيام ملكية برلمانية في زمن الانتقال الكوني من الامبريالية كشكل أعلى وأبشع من أشكال الرأسمالية الكولونيالية الكومبرادورية إلى ألاشتراكية ،في زمن الثورة الحمراء و المقاومة والنضال والكفاح المسلح و حرب التحرير الشعبية ، في هذا الزمن الذي يستجيب لقهقهة التاريخ المنذرة المنبئة باحتضار وسقوط وسحق وإبادة وتفكك عصابات النظام المملوكي الفيودالي الرجعي الظلامي الهولوكوستي التزمماراتي الجههنموي التبعي الذي يصعب ويستحيل سقوطه وموته وانقراضه بغير عنف ثوري منظم ووعي ثوري جديد، في زمن هذه القهقهة التاريخية المبشرة المهيئة لولادة وميلاد نظام جمهوري وطني ديمقراطي جماهيري شعبي جديد وبديل، نجد الأستاذة نبيلة منيب في إطار انعقاد تحالفاتها الحزبية المتنافرة المتحشرجة العناصر والأيديولوجيات تدخل في صراع عنيف ضد الثورة ويستحث خطى التراجعات والاستسلامات والتخاذلات والانهزامات ، هذه التحالفات لا تجد بدا عن مزيد من الانغراس في هياكل النظام المملوكي الليوطي الجلاوي الإيكس ليباني والتجذر داخله، وتأمين وتأبيد عرشه وتاجه، وترهيب الشعب من نجرد التفكير في الثورة ، لأن الممكن الوحيد في المغرب هو النظام الليوطي الجلاوي الخياني الرجعي الاكتهالي الشيخوخاوي الشيخاوي والالتحام الملموس في جهنمياته ونيرانه ، حيث ترى الدكتورة نبيلة منيب أن لابديل عن ضرورة النظام الملكي الاحتلالي الاستيطاني اللاوطني اللاديمقراطي اللاشعبي في أن يكون الاختيار الوحيد أمام المغاربة،وضرورة التمسك المهين والارتهان الإرادي والبيعة والطاعة والولاء لمحمد السادس الجلاد السفاح وابن الحسن الثاني الجلاد السفاح .
كما تذهب السيدة نبيلة منيب إلى أبعد من هذا وذالك، وتبدع أشكالا تحقيرية مهينة للثوريات والثوريين حين تقول: هل اللواتي والذين لا يزالون يتوهمون قيام واندلاع الثورة في المغرب، هل يملكون أسلحة الكلاشينكوف أو كما سنتها حسب تعبيرها تحت الكراسي، علما كما تضيف أن صديقك الأقرب إليك ينفض من حولك و يتركك قائما معزولا وحدك بل لايزيد معك أدنى خطوة إذا ما طرحت الثورة من أجل إسقاط النظام المملوكي وتحرير الوطن من براثن العدو وعملائه.
والسؤال المحرق المطروح على رفيقاتنا ورفاقنا في الحزب الاشتراكي الموحد:" كيف لدكتورة وأمينة عامة للحزب الاشتراكي تهون وتضعف وتحبط وتقنط وتيأس وتنتحر على أبواب عرش محمد السادس المنهار ولا تجعل من مهماتها خلق جيل جديد ثوري متمرد و يحتل دورها القيادي الثورة كسلم أولوياتها؟ لماذا لم تطرح نبيلة منيب ضرورة ارتباط حزب اشتراكي بالمقاومة والثورة والصمود والقيام بالعمليات الثورية البطولية الفذة ضد الحاكم المقيم العام والحارس الخادم الحافظ الأمين لمصالح المعمرين والاحتكاريين والاستغلاليين و الاستعمار والامبريالية والصهيونية ؟ لماذا لم تغرس نبيلة منيب رغم كل الصعوبات والشروط المجحفة مبادئ وقيم التضحية والفداء والاستشهاد والوعي المبكر بخنادق الأعداء وتبني نظرية " التحدي والاستجابة التي أسسها العالم والمؤرخ الإنجليزي الأشهر أرنولد توينبي دورها، فحينما يوجد تحد تخلق الاستجابة له"؟ لماذا لم تقل نبيلة منيب ولا كلمة عن الحاكم الاستعماري محمد السادس السفاح المفترس الذي ورثه أبوه الجلاد السفاح احتلال الكامل والاستيطان الشامل لبلادنا التي توجد تحت أقدامهم إلى الآن وزكى ودعم هذا التوريث للأسف وبغباوة مضحكة مبكية مأساوية أحد عمالقة النضال عبد الرحمان اليوسفي، دون أن يفكر في مبدأ الثورة والنهوض والصمود والمقاومة:" أن حزبا يستشهد أمينه العام لا ينهزم ولا يموت أبدا" بعد أن كنا نحسبه من الثوار الأقوى والأبرز والأشد ثورية وحمية وكفاحا ونضالا وحنكة واقتداء برفاقيه الشهيدين المهدي بنبركة وعمر بنجلون؟
لم تقل نبيلة منيب ولا جملةقصيرة عن الصراع العربي مع الكيان الصهيوني ولا عن ملايين الشهيدات والشهداء في المعارك البطولية الفذة لأطفال الحجارة في فلسطين والمغرب وفي العالم بل تفتقت عبقريتها ونبوغها فقط في عدم توفر واستحالة قيام لقيام الثورة في المغرب ، حيث كان من الواجب عليها كزعيمة حزب اشتراكي أن تمثل رأس الحربة للنضال والثورة ضد أركان ملك سمسار متواطئ متآمر يمثل أحسن تمثيل طابورا خامسا ضد الشعب المغربي وضد الشعب الفلسطيني والعربي في العراق وفي سوريا وفي اليمن وفي ليبيا وفي تونس وفي مصر؟كيف لنبيلة منيب أن لا تكون الصوت الهادر والنجم الثاقب المضيء المنير ضد محمد السادس المصاب بداء السل السياسي والفساد والإفساد والطاغوت والجبروت والظلم والجور والطغيان والإجرام والسرقة وتدمير الجماهير الشعبية وتقتيل عقول ونفوس وأرواح وإرادات الكادحات ووأد العصاميات وتجنيد ملايين العملاء والخونة والجواسيس والباعة ونشر ثقافة اليأس والإحباط والقنوط والخسة والدناءة والرذيلة والنذالة والسفالة والاستكانة والخنوع والخضوع والسجود تحت ألأقذام القذرة الوسخة لمحمد السادس ، ضابط كولونيل جنرال الغزاة الأمريكيين والصهاينة وحلف الناتو، فما المانع من أن تكون نبيلة منيب رمز العزة والكرامة وتقتدي بزينب النفزاوية التي أشهد لها أنهاعنوان كبريائنا التاريخي المراكشي القرطبي الأندلسي المغربي، ماذا يمنع نبيلة منيب من أن تجسد ذلك في مواقف وسلوكات ونظريات ورؤى ليذكرها لها التاريخ كواحدة من صانعات التاريخ ، وتعيد لنا أمجادنا التي سلبها منا وتعلم بناتنا وشبابنا وتمرنه التمرين الصائب وتدربه التدريب الصحيح لأولويات الثورة على نظام عصابات ليوطية جلاوية احتلالية استيطانية كولونيالية أجنبية وركائزها ومساراتها تؤازرها وتعضدها وتدعمها وتحميها ولا تزال أعتى الأمبراطوريات الامبريالية الأمريكية والصهيونية العالمية ؟
أنا أعتبر – وليسمح لي رفيقاتي ورفاقي قي الحزب الاشتراكي الموحد- ما جاء على لسان الأمينة العامة للحزب الدكتورة نبيلة منيب نكسة وهزيمة وإهانة وطنية كبيرة وفاجعة وفادحة وتحريضا على اليأس والإحباط والتمسك بالحاكم العسكري البوليسي محمد السادس وكلبه الإرهابي الاخوانجي الرأسمالي ابن كيران الباسط ذراعيه ونهديه وساقيه ورجليه ومؤخرته للامبريالية والصهيونية بالكامل. وهما يشرفني أن أختم مقالتي هذه بشعر أبي القاسم الشابي الذي يقول فيه:
ومن لا يحب صعود الجبال يعش أبد الدهر بين الحفر.
ومن لم يعانقه شوق الحياة تبخر في جوها واندثر
. ويقول أبو الطيب المتنبي:
ومن يك ذا فم مر مريض يجد مرا به الماء الزلالا.
على قدر أهل العزم تأتي العزائم . وتأتي على قدر الكرام المكارم.
وتعظم في عين الصغير صغارها. وتصغر في عين العظيم العظائم.
ويقول الحطيئة:
دع المكارم لاترحل لبغيتها. واقعد فإنك الطاعم الكاسي.
ويقول أبو تمام:
السيف أصدق إنباء من الكتب. في حده الحد بين الجد واللعب.
فما هي حركة الانتقال الثوري والطابع اليومي للصراع؟
إن المرحلة التاريخية الراهنة كمرحلة الضرورة السياسية في أن تحتل الطبقة العاملة موقع القيادة الطبقية في حركة التحرر الوطني، هي الإطار الذي يتحرك فيه الصراع الطبقي في هذه الحركة كصراع بين القوى المعادية للامبريالية – وهي نفسها قوى الانتقال إلى الاشتراكية- وبين القوى الرجعية التي هي، في ارتباطها التبعي بالامبريالية،القوى المناهضة للاشتراكية ولعملية الانتقال إليها.
فمتى رأيتم قيادية اشتراكية وملكية كولاونيالية ترفض وصول الطبقة العاملة إلى موقعها الطبقي الطبيعي في قيادة الحركة الثورية، وتحرض ضد الثورة والثأر والنهوض بها كهبوب الإعصار، ورجم الأعداء وعلى رأسهم الحاكم المقيم العام محمد السادس- بالنار، والهتاف بالصوت الهدار: الثورة الثورة الثورة رمز الحرائر والأحرار .
لكن سيرورة الثورة و مادية نمط الإنتاج الاشتراكي أقوى من قيادات إصلاحية يا نبيلة منيب.
النهج الجمهوري البروليتاري الديمقراطي القاعدي الأمميالأمامي الماركسي اللينيني البلشفي الشيوعي السوفياتي الثوري المستقل.
تشي غيفارا ابن الزهراء ابن الزهراء ابن كروبسكايا ابن زينب النفزاوية ابن روزا لوكسوبورغ ابن صلاح الدين ابن محمد ابن عبد الكريم الخطابي ابن عبد المعطى ابن الحسن ابن الصالح بن الطاهر محمد محمد فكاك.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,049,239,150
- إن الإبقاء على المشوري المصطفى رئيسا على جماعةعين قيشر يعني ...
- تقدموا، تقدموا فما أمامكم إلاالغيلان الأمريكيىة الصهيونية في ...
- لامعنى للتصويت لمجلس العرش إلا الموافقة والرضا باستمرارية ال ...
- يقول المريض نفياناودهنيا وعقليا ودهانيا وهلوسة الملك محمد ال ...
- لماذا ينصب علينا الملك الليوطي الجلاوي محمد السادس المختلس ف ...
- عبد الكريم الخطابي عنوانكبريائنا
- بيانتنديد وإدانة عصابات ومافياتالملك التي ارتكبت أبشع المجاز ...
- هما مينواحنا مين فؤاد نجم والشيخ إمام
- أنا الشعب ماشسوعارف طريقي كفاحي سلاحي وعزمي صديقي
- لابد يوما أن تختفي دويلة العشائر والعنصريات الجلاوية في عملي ...
- لنبنالحزب الماركسي اللينيني الشيوعي البلشفي الثوري الأممي ال ...
- لافرق في السياسة العنصرية الصهيونية الرجعية المعادية بنيويا ...
- محمد السادس الملك المفترس
- متى يسترجع الشعب المغربي أرضه ووطنه وبلاده مثل الشعب الفلسطي ...
- مفهوم الثورة واستراتيجيتها في فكر الحركة الوطنية المغربية
- مغرب إيكس ليبان بين الصفقات الملكية - الاستعمارية وأزمة النظ ...
- المغرب ما بعد آخر سلاطين الجلاويين الارهابيين الخونة القتلة
- إحياء ذكرى ثورة 23.03.1965 تعني الاستمرار فيالخطالثوري وإسقا ...
- نريد بناء دولة العلم والتكنولوجيا ومؤسسات حقوق الإنسان لا دو ...
- ليس أمامنا من طريق للتحرر سوى الثورة والقطيعة وإسقاط النظام ...


المزيد.....




- مسؤول: روسيا يمكنها إغلاق بحر آزوف أمام السفن الأوكرانية خلا ...
- رئيس الفلبين يتغيب عن فعاليات قمة دولية بسبب -القيلولة-
- السلطات الأردنية تعلن تفاصيل ما حدث مع مؤسس -مؤمنون بلا حدود ...
- كوريا الشمالية تختبر سلاحا جديدا
- إنكلترا تهزم الولايات المتحدة وديا
- الفلسطينيون بسوريا.. عندما تتكرر رحلة التهجير والشتات
- خاشقجي.. هل أغلق الملف أم فتح باب التدويل؟
- سلطات مدينة أمريكية تقيل جميع عناصر الشرطة دفعة واحدة!
- الجيش الإسرائيلي يحذر الغزيين من الاقتراب من الجدار ومخاوف م ...
- واشنطن: بيان السعودية حول مقتل خاشقجي خطوة إيجابية أولى تحتا ...


المزيد.....

- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب
- اللامركزية المالية / أحمد إبريهي علي
- سقوط الوهم / بير رستم
- المنظومة التعليمية فى مصر التحديات والبدائل / كريمة الحفناوى
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد محمد فكاك - مكن سيرورة الثورة صاعدة واثقة يا نبيلة منيب شئت أم أبيت.