أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - المستنقع














المزيد.....

المستنقع


حيدر كامل

الحوار المتمدن-العدد: 5135 - 2016 / 4 / 17 - 14:22
المحور: الادب والفن
    



القسمةُ ضيزى يا وطني وكمينٌ يُنصبُ لا يُرفعْ.
تحترقُ الأرضُ وما فيها ..
فيكونُ حكيماً ..
مَنْ وقعْ.
هل هذا شرفٌ وطنيٌ ..
أم عقدُ سفاحٍ لا يجمعْ.
إلا أسفاراً لحمارٍ ..
ونباحاً لكلابِ البلقع*.

هذا جيلٌ ..
يُحكمُ بالسيفِ وبالمدفعْ.
البعضُ حظيرةُ أغنامٍ ..
والحاكمُ ذئبٌ ..
لا يشبعْ.
والبعضُ سريةُ حراسٍ ..
لإلهٍ خلف المستودعْ.
إنْ نزلَ عليٌ ما قمنا ..
بل قلنا: شكراً لو ترجعْ.
فلدينا الأشعثُ* وزبيرٌ ..
وابنُ زيادٍ ..
مع ذي الإصبعْ*.
إرجعْ.
إرجعْ.
أتظنُ دعاءَك قد نسمعْ.
أو نطرق بابكَ.. لا تُخدعْ.
إرجعْ.
إرجعْ.
لا تملأ قلبك من قيحٍ ..
أو صدرك غيظاً .. فلترجعْ*.
لنْ يُصلحنا قولُ نبيٍّ ..
نحنُ الطرشانُ فلا نسمعْ.
نحنُ الخرسانُ وألسننا ..
كسكاكينٍ ..
ميّتةٍ أبداً لا تقطعْ.
نحنُ العميانُ بلا بصرٍ ..
وبصيرتُنا التيه الأوسعْ.
نحنُ الشعراءُ ووادينا ..
لا دينٌ فيه ..
ولا عرفٌ ..
والغايةُ دوماً منْ يدفعْ.
المبدأُ ليس ضرورياً ..
وغبيٌ ..
من قام ليزرعْ.
والدنيا حيلٌ ..
ورهانٌ ..
والدرهمُ فيها من يشفعْ.
إرجعْ.
إرجعْ.
لن يغسلنا ماءُ فراتٍ ..
أو يغضبنا وخزُ المِبضعْ.
يُكرِمُنا اللهُ بساقينٍ ..
ونُصرُّ على سيرِ الأربعْ.
إن فُقدَ الصنمُ بحارتنا ..
ضيَّعنا المغربَ والمطلعْ.
وعدونا نحو المستنقعْ.
فتَّشنا في كلِّ مكانٍ
عن بيضِ غرابٍ ..
أو ضفدعْ.
إرجعْ.
إرجعْ.
فالنهران أضاعا المنبعْ.
والشعبُ (يداري خبزته)..
وينامُ قروناً في المخدعْ.

حيدر كامل
*الأشعث بن قيس.
*طلحة بن عبيد الله.
*اشارة الى اجتماع الحكمين أبي موسى وعمرو بن العاص بدومة الجندل.
*اشارة الى قول الإمام علي عليه السلام: قد ملأتم قلبي قيحاً وشحنتم صدري غيظاً.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,678,974
- (علي بابا) يرثُ الدجَّال
- المكرود في الوطن الفرهود
- مملكة الخراب
- هنا كلُّ شيءٍ هباء
- هل هذا حظكِ بغداد
- حكاية قطار
- صلاة الحاضر للعراق الغائب
- ((دكيت بابك يا وطن))
- نموتُ ويحيا الوثن
- كأنَّ البحر يعتذرُ
- سلامٌ على برلمان السنافر
- لا لن نغفر ... رسالة اخرى الى البرلمان العراقي
- هذه الأحزابُ ليست أنبياء
- ادخلوها بحزامٍ ناسفين
- الإستحمار
- واجهتان لتلةٍ واحدة
- هنا المذبحُ الوطنيُّ ((سبايكر))
- ((شخابيط)) على جدار الوطن
- سيعيدون انتخابي
- عذراً لجنودِ الثرثار


المزيد.....




- التسامح عنوان لمهرجان الموسيقى الروحية بمدينة فاس المغربية
- التسامح عنوان لمهرجان الموسيقى الروحية بمدينة فاس المغربية
- مجلس النواب يصادق على اتفاق الشراكة في مجال الصيد المستدام ب ...
- بوريطة يؤكد على الانخراط النشيط للمغرب قي قمة الضفتين
- فيلم روسي نال جائزة أفضل سيناريو في مهرجان شنغهاي السينمائي ...
- 9 جوائز من نصيب وثائقي -سكان الأرض اليباب- للسورية هبة خالد ...
- مطالب بمنح حكم برازيلية جائزة الأوسكار بعد لقطة طريفة
- اعتصام لمنتخبين من كلميم بمقر وزارة الداخلية
- الصويرة المغربية تحيي أيام موسيقى القناوة في دورتها الـ22 وت ...
- الصويرة المغربية تحيي أيام موسيقى القناوة في دورتها الـ22 وت ...


المزيد.....

- الاعمال الشعرية الكاملة للشاعر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - المستنقع