أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - أحمد العروبي - في علمنة المسلمين السنه














المزيد.....

في علمنة المسلمين السنه


أحمد العروبي

الحوار المتمدن-العدد: 5033 - 2016 / 1 / 3 - 12:18
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


محاولات السوفيتيه التي لا تحصي لعلمنة المسلمين السنه في الإتحاد بائت بالفشل رغم خروج كفائات مسلمه سنيه و إندماجها في العلمانيه السوفيتيه لكن المعظم و هو ما يقاس عليهم لم يندمجو في هذة العلمانيه و طبعا معروف لا يوجد من كان أشد علمانيه طوال التاريخ أكثر من السوفيتي الذي وصلت علمانيته لدرجه محاربه الدين و ليس الإكتفاء بفصله عن السياسه فقط و الحرب عليه لم تكن عاديه ما كان مرجح هو موت الدين نهائيا في السوفيتي لولا الرعب من العسكريه النازيه ما كان سمح ستالين بإعطاء فرصه للدين أبدا :) قمه الفشل في علمنه المسلمين السنه تم إثباتها في الشيشان , بمجرد ما إنهار السوفيتي خرج عسكري سوفيتي المفروض إنه علماني (جوهر دودايف) بدعم خليجي لعمل إنقلاب علي السلطه الروسيه في الشيشان و من بعدها بدأ الشعب الشيشاني العظيم في قتل الروس و إغتصابهم و حتي إستعبادهم (هذا ما وجده العسكرين الروس بعد إقتحام الشيشان و كانو مصدومين لدرجه إغماء بعضهم من وجود عبيد روس في الشيشان)

في تركيا علمانيه أخري واضحه بشده لكنها مائله للغرب لكنها في النهايه فشلت سواء في إنقلاب الثمانينات علي سلطه منتخبه لم تجد وسيله للتقرب من الناس أكثر من الدين أو الإنقلاب علي أربكان الإسلامي الواضح أو حاليا في وصول الاك بارتي الإسلاميين بوضوح لرأس السلطه التركيه :)
لن أذكر نماذج أخري كالتونسيه و المصريه الناصريه و السوريه البعثيه فقط سأكتفي بالنماذج العلمانيه الحاليه في تعاملها مع المسلمين السنه
روسيا محكومه بروسي علماني ملحد هو بوتين لكن مع ذالك ترك تطبيق الشريعه في أكثر من جمهوريه سوفيتيه سنيه إسلاميه علي رأسهم الشيشان كذالك يفتتح المساجد و الجوامع منها جامع موسكو الكبير !!!!!! (أنا مش عارف أصلا في كم مسلم في موسكو عشان يحتاجو كل هذا الجامع)
في الولايات المتحده و أوروبا أكبر كميه مساجد ربما في تاريخ العالم الإسلامي تتنشر خارج الاراضي الإسلاميه إنتشرت في هذة الدول الغربيه بل المصيبه إنها ليست تحت السياده الغربيه بل مموله و مدعومه من السعوديه و قطر و بقيه الدول الوهابيه و لذالك هي مفارخ نموذجيه للإرهابيين أكثر من ذالك في النموذج البريطاني تحديدا وجود منطقه في برمنغهام المطبق فيها الشريعه بالفعل و الشرطه لا تتدخل هناك و من فتره عملت الدوتش فيله تقرير عن الإسلام في أوروبا و ذهبت هناك و بالفعل الوضع كارثي :) :) :) :) :)

إذا في النتيجه بالقياس علي كل الحالات العلمانيه يمنع أن يطلب أحدهم من الدوله المصريه الحاليه مثلا إلغاء المواد الإسلاميه خاصة إنها قياده منتخبه ديمقراطيا و تريد إرساء قواعد الحريه السياسيه و الإقتصاديه بالفعل
يمنع أيضا أن يطلب أحدهم من الدوله السوريه التخلي أيضا عن المواد الإسلاميه لديهم و التي رغم وجودها هناك حرب وهابيه لا رحمه فيها ضد هذة الدوله فقط لان لها علاقات جيده مع إيران ههههه (الوضع كارثي لدرجه لا فصال فيها هههه) , ممنوع أيضا طلب شئ من السلطه إلا بعد أن يطلب منها أن تتحول لدكتاتوريه مطلقه مثل دكتاتورية ستالين أو أتاتورك أو عبد الناصر أو حافظ الاسد و أمثالهم حتي يكون هناك علمنه إجباريه للدوله و الحد قليلا من الثقافه الإسلامه السنيه و تصبح هذة إستراتيجيه يعني يستحيل علي من يطلب هذا أن يطالب بعد 100 سنه بالديمقراطيه :)

الواضح إن حتي الإعلام الغربي المنفتح و الحياه الغربيه المنفتحه لم تجذب المسلمين السنه و ترغبهم في الإنماج في علمانيه الغرب كما إندمج فيها كل المهاجرين من جميع أنحاء العالم و كما أسلفنا محاولات العلمنه في الدكتاتوريات العلمانيه لم تنجح في علمنه هذة الشعوب و جزء من أدوات العلمنه كان الإعلام و المدارس و النتجه واضحه الان , السنه كما هو واضح هم ثاني أكثر ثقافه كامله في العالم بعد الثقافه الصينيه من حيث العدد و تأثير الثقافه علي حياتهم شتان طبعا بين الاثنين لكن المهم إن كلاهما ذو عدد كبير و ثقافه مؤثره فيهم و كما لم يؤثر في ثقافه الصين أي إحتلال فأيضا لم يؤثر في المسلمين السنه في العالم أي إحتلال لكن المشكله إن المسلمين السنه لا يتواجدون في دوله قوميه واحده بل هم موزعين علي ما يقارب ال50 دوله بينما الصينين داخل دوله قوميه واحده أي إن المشكله أكبر بكثير من أن يتم التعامل معها حتي بالدكتاتوريات العلمانيه المطلقه في 50 دوله سنيه حول العالم

في رأيي الان أي طلب من قيادات دولنا لعلمنه المسلمين السنه هو طلب ساذج علي طالبه أن يصعق قليلا علي أرض الواقع حتي يتخلي عن طلبه :)

بالمناسبة نابليون تقلد سلطته في كنيسه و إدعي الإسلام قبل دخول مصر رغم إنه علي رأس دوله قامت بها أول ثوره علمانيه في التاريخ بل هو نفسه علماني صرف و كان من الافضل أن يكون هو و ثورته متفائلين بتحويل العالم كله لعلماني لكن علام يبدو عبقريته لم تحتج لكل تلك التجارب الفاشله لعلمنه المسلمين السنه علي الاقل





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,318,995,042
- بالنسبة لليسار و النظام الطبيعي
- عدم القدره علي إستشراف نموذج الدوله المستقبلي
- الدوله ما بعد القوميه
- بعض الملاحظات علي لقاء الدكتور القمني الاخير
- أسطورة التقدم الإقتصادي التركي بعد الاك بارتي
- خطوره أفكار يسار الوسط علي الدوله الشرقيه
- التوافق بين التقدم العسكري و تقدم الدوله ككل
- الفقر - الواسطه - الرواتب
- الإعلام
- أسطورة التواكل في الإشتراكيه
- السادات و السلام
- مشكلة النظام الإقتصادي اليميني
- ما بين السوفيتي و الصين و مصر
- الوضع السوري
- نقطتان عن ناصر
- عن برنامج بحيري
- نموذج إيماني
- دعوه للبحث
- ثلاث نقاط مرتبطه بحرب اليمن
- حتي لا تتكرر مأساه فرج فوده


المزيد.....




- القضاء الفرنسي يصدر الخميس حكمه على شقيق محمد مراح منفذ هجما ...
- -القمر الوردي- يطل على الأرض في -الجمعة العظيمة-
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...
- الرئيس الإندونيسي يعلن فوزه في انتخابات الرئاسة
- شاهد.. دب قطبي يفاجئ سكان قرية روسية بعيدة عن موطنه المعتاد ...
- 5 معالم تاريخية فقدها العالم
- تمرير صفقة القرن -لن يكون سهلا- رغم تصريحات كوشنر
- عمر البشير في مقره الجديد بسجن كوبر البريطاني
- 9 مسلمين ضمن شخصيات "تايم" الأكثر تأثيراً عام 2019 ...
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...


المزيد.....

- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي
- سورية واليسار الأنتي امبريالي الغربي / ياسين الحاج صالح
- ما بعد الاستعمار؟ ما بعد الاستبداد؟ أم ما بعد الديمقراطية؟ / ياسين الحاج صالح
- كتاب فتاوى تقدمية للناصر خشيني تقديم د صفوت حاتم / الناصر خشيني
- اكتوبر عظيم المجد / سعيد مضيه
- الديمقراطية في النظم السياسية العربية (ملاحظات حول منهجية ال ... / محمد عادل زكي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - أحمد العروبي - في علمنة المسلمين السنه