أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جمشيد ابراهيم - لا مفر من الدكتاتورية














المزيد.....

لا مفر من الدكتاتورية


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5011 - 2015 / 12 / 12 - 11:26
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا مفر من الدكتاتورية
الدكتاتورية و ليست الديموقراطية جزء لا يتجزء من طبيعة البشر ابتداء بسلطة الاب في البيت و المدير في الدائرة. لاتحتاج حتى ان تنظرالى سياسيات البلدان لتكتشف الديكتاتورية فيها لانك تستطيع التعرف عليها من سلوكها التنظيمي او كما تقول لغة الاقتصاد الانجليزي Organisational behaviour و هناك كتب كثيرة بكمية الرمل في الصحراء تبحث في الادارة و سلوك التنظيمات الاقتصادية و طبيعة البشر people skills فيما اذا كان الانسان كسلانا بالطبيعةTheory X ام لا Theory Y و تريد ان تفهم مؤهلات القيادة Leadership qualities على اساسها. ليست هناك مدارس تدرس مؤهلات القيادة السياسية كالعسكرية لان السياسي يعتقد بان مؤهلات القيادة تأتي من الفطرة.

تستطيع ان تتعرف على انظمة البلدان الحقيقية مهما تظاهرت بالديموقراطية من طريقة تنظيم سلطتها و احزابها و اقتصادها - كلما زادت مركزيتها لتلتقي الخطوط جميعها في عاصمة البلد و في يد شخص واحد او عدة اشخاص او احزاب قليلة زاد ميلها الى الدكتاتورية و قدرتها على السيطرة على مقدرات البلد من مكان واحد فقط. هكذا كان الاهتمام بعاصمة البلد على حساب اهمال المدن الاخرى في البلدان المركزية و هكذا استطاعت قوة عسكرية واحدة اتت على ظهر دبابات احتلال اذاعة البلد الرئيسية و قلب نظام الحكم في البلدان الشرقية.

فاذا كانت السياسة دكتاتورية في اساسها كانت التجارة ديموقراطية في اصلها اي ان المحلات التجارية كانت تتوزع على ايادي متعددة في المدينة او البلد على شكل محلات صغيرة بعكس الانظمة في كثير من البلدان الدكتاتورية لانها كانت و لا تزال لا مركزية - و جميعها على وزن فعّال الارامي كالدكان و البقال و القصاب و الخباز و الجزار.

نلاحظ في عصر العولمة ظهور محلات تجارية دكتاتورية عملاقة مثل امزون تحاول القضاء على المحلات الصغيرة الديموقراطية و تركيز خيوط بيع جميع انواع السلع في يد واحدة و مكان واحد فحتى اذا تخلصنا من الانظمة الدكتاتورية فاننا نقع فريسة الدكتاتوريات التجارية و هذا يعني بانك لا تستطيع التخلص من الدكتاتورية كليا بل تنتقل عادة من دكتاتورية لاخرى.
www.jamshid-ibrahim.de





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,914,198,453
- بين ليلى الديوانية و لمياء بغداد
- من العورة الى المرأة
- من الشَعر الى الشِعر
- قواعد لعبة القهوة
- تفوق الاسلحة القديمة على الحديثة
- نماذج الحياة بعد الموت
- لماذا لا تتزوج نفسك؟
- فصائل الحمير و البشر
- خربطة خريطة الانسان
- انت وسخ بحاجة الى حمام
- مقص الاسئلة الكافرة
- الحياة في الموت
- حمالة الصدر - الستيان
- الزحمة عليك
- المرأة الغائبة
- في Matrix
- حفريات اللغة العربية 16
- ادارة الاغلبية الغبية
- لقد خلقنا الانسان اندروجينا
- الحب - الاستهلاك - الهلاك


المزيد.....




- ماهي المعلومات التي تشترط فرنسا معرفتها قبل تعيين سفير جديد ...
- تهديد بوجود متفجرات في مطار ماريلاند قبيل وصول ترامب
- حال التعليم في الرقة بعد سنين الحرمان
- -مجرزة الكتب- الكويتية.. مثقفون يشتكون
- ماهي المعلومات التي تشترط فرنسا معرفتها قبل تعيين سفير جديد ...
- تهديد بوجود متفجرات في مطار ماريلاند قبيل وصول ترامب
- نجم كرواتيا متهم بشهادة الزور
- 6 سلوكيات تنفر الآخرين منك.. كيف تعالجها؟
- تسريب رسالة وصلت من قطر إلى إسرائيل: مرحبا بكم في الدوحة
- الحلبوسي لبومبيو: حريصون على أن يكون قرار تشكيل الحكومة المق ...


المزيد.....

- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت
- سجالات فكرية / بير رستم
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين العرب
- أمريكا: من الاستثنائية إلى العدمية – بانكاج ميشرا / سليمان الصوينع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جمشيد ابراهيم - لا مفر من الدكتاتورية