أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - خليل الجنابي - خواطر - 3 ... V علامة النصر














المزيد.....

خواطر - 3 ... V علامة النصر


خليل الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 4997 - 2015 / 11 / 26 - 07:04
المحور: المجتمع المدني
    


لقد تعودنا على مشاهد رفع الأيدي بعلامة الـ ( V ) وهي رفع إصبعي السبابة والوسطى بينما بقية الأصابع مضمومة ، وتعني النصر ( Victory ) . وأصبحت محببة لدى الناس كباراً وصغاراً نساءاً ورجالاً ، إستعملوها في الفرح والإنتصار ، إستعملوها في الحركات الإحتجاجية في كل أنحاء العالم تقريباً وحركات السلام المناهضة للحرب ، وكذلك في الإحتفالات بأيام الأعياد الوطنية التي تُذكرهم بالإنتصارات التي حققتها الشعوب في دفاعها عن حريتها وإستقلال بلدانها ، وأُستعملت عند إستعراض القطعات العسكرية وهي تمر من أمام منصات الإحتفالات ، وإستعملها أيضاً المشجعون لفرقهم في المسابقات الرياضية قبل بدئها .
إستعملها القادة العسكريون والسياسيون أيضاً علامة على إنتصارهم في الحروب الطاحنة التي خاضتها قواتهم خاصة في الحرب العالمية الثانية وإنتصارهم على ألمانية النازية .
الإشارة في الأصابع لها معاني مختلفة عند العديد من الشعوب ، فيها إشارات تعني الموافقة والقبول والإعجاب كألإشارة بالإبهام في حالة أن يكون الإتجاه إلى الأعلى ، أما إذا كان إتجاه الإصبع إلى الأسفل يعني العكس أي الرفض والإستنكار .
أما إستعمال الإصبع الأوسط فحدث ولا حرج من المعاني المخلة بالآداب العامة . كما أن رفع علامة النصر وراحة اليد إلى الداخل تعني المهانة ، وأن تكون راحة اليد إلى الخارج تعني الإنتصار .
الأصابع لها معاني وإشارات كثيرة في حياتنا العامة والخاصة , ويبدو أن من أُصيب بـ ( الخرس ) وعدم مقدرته على الكلام هم أكثر الناس مقدرة على فك طلاسم حركات الأصابع ، فنراهم يبتسمون أو ينزعجون لبعض الحركات دون أن نعي معناها ، لكنها أصبحت قواعد عند الشعوب لا زالت تمارسها حتى الوقت الحاضر .
كما لا ننسى التلويح بالأصابع ( البنفسجية ) أثناء الإنتخابات وإختيار ممثلينا الذين نتظاهر اليوم ضدهم في ساحات التحرير في أطراف العديد من المدن العراقية الأبية .
وهناك الكثير من الناخبين أشاروا إلى أنهم سيقطعون أصابعهم ندماً على إختيارهم من نكثوا بالعهد ولم يحققوا شيئاً مما وعدوا فيه .
لقد رفع الآلاف من المتظاهرين شعارات المطالبة بالإصلاحات السياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية وغيرها ، وضد الفساد وسراق المال العام وضد البطالة والجهل والتخلف والمرض وإنعدام الخدمات ، كما رفعوا إلى جانبها علامات النصر ، إشارة منهم إلى أن شعاراتهم التي رفعوها من أجل الخبز والحرية والدولة المدنية لا بد وأن تنتصر إن عاجلاً أم آجلاً .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,877,604
- خواطر - 4 ... الأسلاك الشائكة
- خواطر - 2 - وين الوعد يعبادي
- خواطر - 1 أيام المزبن كضن ...
- قُدسية ساحة التحرير ونصب الحرية وجسر الشهداء عند العراقيين .
- بعض أشكال النضال السلمي اللاعنفي
- ريبوراج عن الوقفة التضامنية لمنظمات المجتمع المدني العراقية ...
- الشعراء ومساهمتهم في الإجتماع التضامني لمنظمات المجتمع المدن ...
- رسالة من منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا إلى الس ...
- دعوة من منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا إلى جالي ...
- دعوة لتشكيل لجنة جماهيرية لقيادة التظاهرات ومتابعة مطالبهم
- الإحتفاء في نيوزيلندا بالفنان الخلاق خليل شوقي
- نحتفي بخليل شوقي ... الفنان الخلاق
- ندوة ثقافية للتيار الديمقراطي العراقي في نيوزيلاند
- سيبقى 8 شباط 1963 يوماً أسوداً في تأريخ العراق المعاصر
- منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلاند تساند أهلنا المس ...
- الحملة التضامنية مع أهلنا المسيحيين في العراق ضد عصابات الإر ...
- سِلال الطماطة .. ما أشبه اليوم بالبارحة .
- تموز ... هل عاد إلينا التتار من جديد ؟!
- حسن سريع لك المجد ولرفاقك الأبطال .
- بيان من التيار الديمقراطي العراقي في نيوزيلاند بشأن الخطر ال ...


المزيد.....




- الأردن يتابع ملابسات اعتقال أحد مواطنيه في إسرائيل
- صدور أول حكم بالإعدام بحضور قاضية مصرية (صور)
- تركيا تمدد مهلة عودة اللاجئين السوريين للمحافظات التي سجلوا ...
- نائب المندوب الروسي بالأمم المتحدة: روسيا ستعمل على إقناع وا ...
- -كردستان العراق- يعلن إحصائية بأعداد النازحين العراقيين والل ...
- إيران: احتجاز نساء بتهمة خرق حظر دخولهن إلى الملاعب
- إسبانيا تعلن أنها سترسل سفينة عسكرية لنقل المهاجرين العالقين ...
- الإدعاء الإيطالي يأمر بإنزال المهاجرين الموجودين على متن سفي ...
- الإدعاء الإيطالي يأمر بإنزال المهاجرين الموجودين على متن سفي ...
- المدعي العام الإيطالي يصدر أمرا بحجز سفينة المهاجرين -أوبن أ ...


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - خليل الجنابي - خواطر - 3 ... V علامة النصر