أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان جواد - العبادي الى الوراء در














المزيد.....

العبادي الى الوراء در


عدنان جواد

الحوار المتمدن-العدد: 4975 - 2015 / 11 / 4 - 12:17
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



رحب الجميع بحزمة الإصلاحات الحكومية والبرلمانية، وإطلاق ألعبادي نداء الإصلاحات وقد دخل في الشهر الرابع ولم يتحقق شيء!.
ان الطبقة الحاكمة منعت الإصلاحات ، فبالرغم من تصريح نواب ووزراء دعم الإصلاحات في الإعلام تحت ضغط الشارع والمتظاهرين وخطاب المرجعية الناقد لهم، لكنهم يرفضون ذلك خلف الكواليس ، إضافة إلى تردد ألعبادي في اتخاذ القرار، بعد أن منحه الشعب فرصة لاتتكرر.
في العراق دولة داخل دولة، فان القوى المشتركة في المحاصصة والسرقات والامتيازات لايمكن ان ترمي بنفسها للاتهام من اجل الشعب ، فعندما تتم محاكمة رؤساء أحزاب حتما سوف يكون مصير تلك الأحزاب الانهيار والأفول وهذا ما لايرضي الأحزاب والمنتفعين منها داخليا وخارجيا من الدول المحيطة والبعيدة، فان اغلب الأحزاب تمويلها والدعم المقدم لها وحتى منهجها يأتيها من الخارج.
العبادي اليوم في وضع لايحسد عليه خاصة بعد ان طلبت كتلته نفسها بسحب التفويض من عنده، انهم سبقوه ووضعوا خارطة له في العودة من حيث أتى، فتم التصويت على قانون في البرلمان يمنع إجراء الإصلاحات من دون العودة للبرلمان، في حين سابقا منح تفويضا كاملا!، فهو لم يرضي الأحزاب الحاكمة ولم يقدم شيء للشعب وخاصة في محاربة الفاسدين، فلم نسمع تقديم شخص كبير من الفاسدين الى المحاكمة، برغم من ضياع المليارات من الدولارات، وهاهي بغداد تغرق والأمناء السابقين أحرار ولم يتطرق احد لفسادهم، ولازالت مناطق كبيرة تحت سيطرة داعش، وتقشف مالي وتراجع اسعار النفط.
فالعبادي لم يستطع قيادة دفة المركب الذي يسير في بحر متلاطم الأمواج من عواصف مدمرة تقتلع من يقف في طريقها ، فهو بين المطرقة والسندان، بين الولايات المتحدة الأمريكية وأدواتها في المنطقة وإيران، ومن يستطيع التوفيق بين تلك القوتين يستمر بالحكم ومن لايرضي احد الطرفين سوف ينتهي.
مع الاسف ان الحكم في العراق وعبر مراحل التاريخ المختلفة أما حكم دموي او فوضوي، واليوم تعم الفوضى فالبلد أصبح الأول في الفساد الإداري والمالي ، ولم يصنف في مصاف الدول ذات التعليم المحترم حاله كحال الصومال وليبيا وغيرها من الدول التي تعيش الصراعات والحروب، فالعبادي الى الوراء در، كما كان يطلقها العريف الى الفصيل عند عودته الى مكان انطلاقه الاول.
فالمطلوب منه وقبل فوات الاوان البحث عن نظام افضل واصلح وتشكيل حكومة تكنو قراط وترك كتلته وحزبه ومصارحة الناس بما يدور خلف الكواليس ومن يعطل ويسوف الأمور، واختيار قانون انتخاب جديد منصف يصل من خلاله النائب الى البرلمان بالأصوات التي حصل عليها وليس بإرادة زعيم الحزب او الكتلة ، فهو يأتمر بأمر الشعب وليس بأمر حزبه وكتلته وبذلك أسسنا لنظام مدني ديمقراطي حقيقي بطله ألعبادي وإلا إلى الوراء در.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,466,393,685
- الاصلاح حلم جميل والواقع شبه مستحيل
- الاصلاح وتقليص الحمايات
- صفر عقاب 100% جريمة
- استشراف المستقبل حسب مراكز الدراسات الاستراتيجية
- الدكتاتورية بشخص او عدة اشخاص
- لولا داعش لسقطت الحكومة
- ابتسم ظريف وغضب نتنياهو فصمت العرب
- زعيم الفقراء ونكران الجميل
- المال العام واللصوصية الوطنية
- الاختلاف بين النظرية والتطبيق الاسلام السياسي مثالا
- الدفاعات الجوية يا حكومتنا الوطنية
- مجازر تتكرر وساسة تبرر
- هدف الحزم هدم ويتم
- دول ريعية وراعية تنفذ حروب عقائدية
- اذا قال اوباما فصدقوه
- التحالف الصهيو سعودي
- امم تتوحد وامتنا تتبدد
- الثيوقراطية والاسلام
- البعث عضو عامل في الاحزاب الاسلامية
- الشروكية والتقسيم


المزيد.....




- هل تتسبب ألعاب الفيديو فعلاً في أعمال العنف في العالم الحقيق ...
- اليمن: التحالف يعلن بدء انسحاب الانفصاليين الجنوبيين من مواق ...
- طاقم إيراني لناقلة جبل طارق.. ومسؤول: تأخر إطلاق سراحها فرصة ...
- شاهد: مسيرة المثليين السنوية في النيبال
- اعتراف منفذ الاعتداء على مسجد النور في النرويج بجرائمه
- سكان: التحالف يلقي قنابل ضوئية على عدن
- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا حقل ومصفاة الشيبة في السعودية ...
- صحف عربية: النظام السوري والمعارضة -وجهان لعملة واحدة-
- شاهد: مسيرة المثليين السنوية في النيبال
- اعتراف منفذ الاعتداء على مسجد النور في النرويج بجرائمه


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان جواد - العبادي الى الوراء در