أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي مسلم - بقعة ضوء على ميدان جهنم – بدلاً من رثاء شهداء المذبحة في كوباني














المزيد.....

بقعة ضوء على ميدان جهنم – بدلاً من رثاء شهداء المذبحة في كوباني


علي مسلم

الحوار المتمدن-العدد: 4852 - 2015 / 6 / 30 - 23:47
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ربما لم يكن من قبيل الصدفة ، توجه رتل من السيارات الدبلوماسية قوامها اكثر من 20 سيارة، لوحاتها تابعة لكانتون الجزيرة ، كانت تسير بسرعة تشبيحية تجاوزت الحدود المعتادة للسرعة في تلك الطرقات الزراعية ، يستقدمهم حماية مدججة بالسلاح وقد كتب على أكتافهم بلغة الضاد "الامن العسكري" باللون الاحمر ، كان ذلك في مساء يوم 24 من شهر حزيران ليلة حدوث المذبحة ، كان ينتظرهم البعض من قيادات ما سموا بكانتون كوباني على مفرق بلدة عين بط شرقي مدينة كوباني ومن الواضح ان الرتل كان قادماً من منطقة تل أبيض المحررة باتجاه كوباني المدينة عاصمة الكانتون المفترض حسب شاهد عيان من أهل المنطقة كان موجوداً .
وقد شكل ذلك فيما بعد لغزاً اضافياً في طريق تمزيق أوصال الحقيقة وتضليل ما جرى ، وفي كل الاحوال لا يجوز تبييض صفحة دولة داعش التي ابدعت في ممارسة القتل ، لكن قد تحمل المعضلة – المذبحة في تفاصيلها ما هو أبعد من ذلك كثيراً ، حيث أن ما جرى من قتل للمدنيين الكرد في كوباني بدم بارد ، كان من الممكن أن يحدث في مكان غير مدينة كوباني لو أن الغاية فقط قتل المدنيين الكرد ، حيث تم تهجير الآلاف من كرد الرقة في نفس اليوم بأمر من داعش ، وقد سلكوا طرقاً صحراوية وكان من الممكن لو أن داعش أرادت قتلهم لفعلت دون أي رادع أو مانع وكأن شيئاً لم يكن ، اذاً لماذا تم استهداف المدنيين حصراً في كوباني المدينة وكوباني الريف .
هل يجوز الاستسلام الى الفرضية التي ذهبت باتجاه أن ثمة مجموعات ارهابية ضللت حواجز الآسايش الميامين على انهم رفاق لهم وكانوا في مهمة وها هم عائدون ، هل يعقل أن يكون ذلك صحيحاً مجموعات قدموا من مسافات بعيدة واحتلوا بسرعة ابرز النقاط في محيط المدينة في مدينة خرجت لتوها من الحصار ، أو أنهم تسللوا من الحدود التركية ودخلوا المدينة دون أن يدري بهم احد .
هناك من اشار الى انه ربما كان هناك بقايا مجموعات من تنظيم داعش بقيت متوارية في قلب المدينة طيلة تلك الفترة ، وهناك من أشار أن ثمة مجموعات من حلفاء الامس ( ثوار الرقة وبركان الفرات ) قد انشقت وقامت بهذا الفعل الانتقامي الكبير بحق المدنيين في كوباني ، كلها تبدو مسوغات قزمة أمام هول الفاجعة ، وهي وان كانت صحيحة فستكون عذراً أقبح من ذنب تم ارتكابه عمداً ، وقد يكون لأهل الدار من الحماة دور فيه على ضوء ما ترشح من معلومات من أوساط ليست ذي علاقة أعلنت همساً أنه تم التأكيد على وجود ما يثبت من وثائق لعناصر وضباط تابعيين لاستخبارات النظام تم ضبطها بين اشلاء الجثث .
وقد يكون هناك من مشتركات بين دوافع المذبحة الرهيبة وبين ما نشب من حرائق تم صناعتها في الحقول والبساتين في كوباني مؤخراً ، فقد توارد على مسمع الكوبانيين من أفواه الحماة القادميين من أقاصي الاناضول بأنهم يسعون الى بناء مدينة مخلتفة وجلب أناس جدد مختلفين عما كانوا عليه في السابق ، ويعملون لابتداع منظومات اجتماعية سلوكية جديدة على انقاض ما كان سائداً ..؟




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,758,984,533
- مشروع الحزام العربي جزء من حزام تركي عثماني بدأ من شمال حلب
- اردوغان العثماني وديمرتاش التركي - من سينتصر
- منتدى موسكو التشاوري والبحث عن الديك السوري
- رسالة من فوق الركام – في تداعيات رسالة اوجلان الأخيرة
- التقارب السعودي – التركي هل سيعيد صياغة خارطة التوازنات الإق ...
- حروب في الظلام
- غياب تمثيل اقليم كردستان العراق عن اجتماع لندن – هل بدأ لعبة ...
- المرجعية الكردية واعادة تأهيل الفشل
- كل الدروب تؤدي إلى طواحين دمشق
- في حيثيات المنطقة الآمنة (العازلة )
- تصارع الإمبراطوريات في سوريا
- روبرت فورد الحاضر رغم الغياب
- وأخيراً داعش – في دائرة الاهتمام
- تانسو تشيلر كانت محقة
- دولتان في دولة أم دولة في دولتين (2)
- دولتان في دولة أم دولة في دولتين - الجزء الأول
- في التمثيل والتمثيل المناطقي اللامتكافئ – المجلس الوطني الكر ...
- هروب نحو الا زمة – بحث في ممارسات pyd الأخيرة
- تراتيل على حافة الوطن
- ثورة امريكية ام ثورة سورية


المزيد.....




- دبابتا -تي – 55- و-تي-72- تتصدران التصنيف العالمي لأكثرها قا ...
- قناة عربية تعرض مسلسلا -مهينا للسعوديين-.. وتدخل عاجل من الس ...
- شاهد: مدينة البندقية الإيطالية فارغة خلال ساعات الفجر الأولى ...
- ارتفاع عدد الوفيات جراء كورونا إلى نحو 75 ألفا وأوروبا والول ...
- مقلب مقزز من أحد مشاهير السعودية في زوجته يثير جدلا.. ومطالب ...
- معدات طبية قدمتها روما لبكين.. الصين تجبر إيطاليا على شراء ...
- للمرة الأولى منذ ظهور كورونا.. الصين تعلن عدم تسجيل أي وفاة ...
- بعد اعتقالها.. فيديو جديد لسائقة -التاكسي- السعودية التي أها ...
- إسرائيل.. خلاف حول -القضاة- يُفشل مفاوضات تشكيل الحكومة في آ ...
- اليمن.. القوات المشتركة: قتلى وجرحى من الحوثيين بإحباط هجومي ...


المزيد.....

- الزوبعة / علا شيب الدين
- محافظة اللاذقية تغيرات سكانية ومجالية خلال الزمة / منذر خدام
- داعشلوجيا / عبد الواحد حركات أبو بكر
- ديوان دار سعدى / قحطان محمد صالح الهيتي
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2019 - الجزء الثامن / غازي الصوراني
- فلسطين، خطة ترامب والاستعمار الصهيوني / زهير الصباغ
- تِلْكَ الدَّوْلَةُ المُسْتَقِيمَةُ: كِيَاسَةُ الإِفْشَاءِ أَ ... / غياث المرزوق
- دفاعا عن حزب العمال الشيوعى المصرى والمفكر الماركسي إبراهيم ... / سعيد العليمى
- القدرة التنافسية للدول العربية مع اشارة خاصة الى العراق دراس ... / د. عدنان فرحان الجوراني
- مستقبل الدولار وما يحدث حاليا / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي مسلم - بقعة ضوء على ميدان جهنم – بدلاً من رثاء شهداء المذبحة في كوباني