أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جرجس تقاوي مسعد - الأزمة بين الدين و العلم (11)














المزيد.....

الأزمة بين الدين و العلم (11)


جرجس تقاوي مسعد

الحوار المتمدن-العدد: 4835 - 2015 / 6 / 12 - 23:24
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


بحث في إحدى مشكلات التعليم المعاصر
الأزمة بين الدين و العلم
"الحلقة الحادية عشر"
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباب الثاني
نماذج من التاريخ و الحياة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الفصل الخامس
أمثلة للمتجاهلين الدين مكتفين بالعلم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بمجرد قراءة عنوان الفصل يتطرق إلى ذهن القارئ الثورة العلمانية في الغرب و التي تعتبر كل متدين إما جاهل أو إرهابي أو على الأقل إنسان غير سوي نفسياً يحتاج إلى علاج و تأهيل نفسي حتى يتمكن من التعامل مع الحضارة و العلم دون عائق، و أن يتعامل معه العالم المتحضر دون قلق أو خوف !!!!!!!!
و لا ننكر بالطبع وجود متدينين بالغرب ـ كما في كل دول العالم ـ من كافة الديانات (فهو مجتمع مفتوح) كما يمتاز متدينيه بالثقافة العالية (لاحتكاكهم بالمستوى الثقافي و العلمي المرتفع و لتحفزهم و استعدادهم للرد على معارضي التدين أو على الأقل المستخفين به) إلا أن هؤلاء المتدينين لا تُذكر نسبتهم بالمقارنة بالتيار العلماني المتنامي و المتزايد مع كل خطوة علمية للأمام.
ففي الاقتباس التالي من مقال للكاتب (فؤاد النمري) نراه يعظم من شأن دعاة الإلحاد !! :-
"أن الكاتب الكبير مكسيم غوركي كان قد بعث في أوائل عشرينيات القرن الماضي برسالة خاصة للينين يؤكد فيها استحالة بناء الإشتراكية في غمرة الأفكار الدينية فترتب على ذلك تدريس الإلحاد في جميع المدارس السوفياتية . " [المصدر (فؤاد النمري: الحوار المتمدن، العدد 2543، 31/ 1/ 2009.)]
و بالرغم من السطوة الدينية التي أشرنا لها سابقاً في شعوب الشرق الأوسط، فإن هذا لا يعني انتفاء وجود عدد من الملحدين في نفس المنطقة. بل أن منهم أسماء لامعة في مجالات حياتية شتى لا مجال و لا جدوى من الإشارة إليهم في هذا البحث.
و قد صاحب النهضة العلمية تياراً إلحادياً ( و إن لم يكن سائداً) فنجد بعضاً من البسطاء يتجه للإلحاد أو حتى يتظاهر بذلك أو على الأقل يخفي دينه اعتقاداً منه بأنه في ذلك يتشبه بأهل العلم !!!!، و إن فعل فإن هذا يعني أنه لا يفهم معنى الدين و لا يعطيه القدر الصحيح كما أن ذلك لن يجعل منه عالماً!
و كما أشرنا في تعريفات العلم و التعليم، فإن العلم مهما تقدم سيظل صغيراً ضئيلاً أمام الدين لأن العلم ( في كل محاولات تضخيم اسمه) هو اجتهاد بشري، أما الدين (مهما حاولنا تبسيط صورته) فإنه رسالة إلهية، و شتان بين عمل البشر و عمل الله
هذا ما لا يدركه الملحد (أو يخاف إدراكه) خشية أن يسود الدين عليه فيحجم نشاطه العلمي و يحكم سائر مناحي حياته.
و على هذا فلا الإلحاد اتجاهاً سليماً و لا إلغاء العقل خلف مرجعيات فكلاهما شطط غير محمود ، و لا يعطي أيهما الصورة السليمة للدين أو العلم
(يتبع)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,681,731,763
- الأزمة بين الدين و العلم (10)
- الأزمة بين الدين و العلم (9)
- الأزمة بين الدين و العلم (8)
- الأزمة بين الدين و العلم (7)
- الأزمة بين الدين و العلم (5)
- الأزمة بين الدين و العلم (3)
- الأزمة بين الدين و العلم (4)
- الأزمة بين الدين و العلم (2)
- الأزمة بين الدين و العلم (1)
- الدين و الدستور


المزيد.....




- غاز مسيل للدموع ومياه لتفريق المحتجين قرب البرلمان في بيروت ...
- السعودية منحت السودان 1.2 مليار دولار
- بوتين يكشف عن خطط تنموية جديدة لم يعلن عنها
- إغلاق أبرز موانىء تصدير النفط في شرق ليبيا عشية مؤتمر برلين ...
- تطبيق "تيكتوك" الصيني يعزز حضوره في أوروبا
- إغلاق أبرز موانىء تصدير النفط في شرق ليبيا عشية مؤتمر برلين ...
- تطبيق "تيكتوك" الصيني يعزز حضوره في أوروبا
- أردوغان: الطريق المؤدي للسلام في ليبيا يمر عبر تركيا
- الجيش اليمني يعلن مقتل وإصابة متسللين من -أنصار الله- شرق ال ...
- إضرام النار في مخيم احتجاج ببيروت وسط اشتباكات عنيفة بين قوا ...


المزيد.....

- مدرس تحت الصفر / إبراهيم أوحسين
- مقترحات غير مسبوقة لحل أزمة التعليم بالمغرب / المصطفى حميمو
- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة
- التعليم والسلام -الدور الأساسي للنظام التربوي في احلال السلا ... / أمين اسكندر
- استراتيجيات التعلم النشط وتنمية عمليات العلم الأهمية والمعوق ... / ثناء محمد أحمد بن ياسين
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في السياقات العربية ، إشكا ... / زياد بوزيان
- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جرجس تقاوي مسعد - الأزمة بين الدين و العلم (11)