أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جرجس تقاوي مسعد - الأزمة بين الدين و العلم (9)














المزيد.....

الأزمة بين الدين و العلم (9)


جرجس تقاوي مسعد
الحوار المتمدن-العدد: 4827 - 2015 / 6 / 4 - 15:42
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


بحث في إحدى مشكلات التعليم المعاصر
الأزمة بين الدين و العلم
"الحلقة التاسعة"
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباب الثاني
نماذج من التاريخ و الحياة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الفصل الثالث
أمثلة للمتعاملين مع الدين كعلم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هناك على النقيض مَن يرى في الدين علماً و لا يرى فيه غير ذلك !!
فيرى في الدين الجانب التاريخي منه و الجانب الأيديولوجي و التأثيرات السياسية و الفكرية و الحضارية ليس أكثر أما ما يخص العقيدة و الاعتقاد فيها و الأخرويات و العالم الغير منظور فلا يعترف به و لا يعره اهتماماً و ربما يرى مَن يؤمن به متخلفاً!!!
فهناك العديد من الجامعات الأوروبية تدرس بين أقسام جامعاتها علم الأديان خاضعة إياه لذات المنهج العلمي في دراسة أي علم آخر من العلوم و لا يشترط في الدارس أن يكون مؤمناً بهذا الدين أو بأي دينٍ على الإطلاق!.
أما الفكر التالي فبيانه يرحب بأن يسيطر العلم على الدين و لكن مفهومه لكلا المصطلحين يعد مختلفاً عن جمهور المتعاملين مع تلك القضية:-
"وحين يصبح الدين علماً مثلما صارت الكيمياء علماً، فإن الناس سوف يكفون عن التنازع، لأن العلم يقطع الجدل، وسيكون الأمر كما قال الله تعالى: (فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض) (سورة الرعد / 17).
وكما بسط العلم سلطانه على الفلك، والكيمياء، والطب، فسيبسط سلطانه أيضاً على الدين، ويكون ذلك في صالح الدين الحق، وستنتهي نظريات الناس الفاسدة عن الدين، كما انتهت نظريات البشر قديماً عن الفلك والكيمياء، وستبقى حقائق الدين كما بقيت حقائق الفلك والكيمياء وسننها الثابتة، وصدق الله: (ويرى الذين أوتوا العلم الذي أنزل إليك من ربك هو الحق ويهدي إلى صراط العزيز الحميد) (سبأ / 6).
والعلم لا جنسية له، فكل شيء إذا صار علماً فقد أخذ طريقه إلى العالمية. إن الإنسان لا يرفض استعمال الدواء الذي كشفه عدو، ولا يحمل الحقد والكراهية للدواء الذي صار علماً، وكذلك ستصير القيم التي تدخل بوتقة العلم قيماً عالمية، وإن أصحاب القيم الذين يخافون من أن يثبت العلم فساد قيمهم هم (معتمدون حسب تعبير الغزالي)، ويمكن أن نقول عنهم: (إيديولوجيون حسب المصطلح العصري). "[المصدر (http://jawdatsaid.net/index.php?title=%D9%83%D8%AA%D8 )]
فصاحب هذا الرأي يتمنى أن يصبح الدين علماً بشرط لم يصرح به و هو أنه يثق تمام الثقة في أن العلم لم و لن و لا يجب أن يختلف مع الدين في شيء، فقد صرح في المقال بأنه يريد أن يبسط العلم سلطانه على الدين لكن محتوى المقال يبين النقيض من ذلك، و بهذا نضع كاتب هذا المقال ضمن فئة الفصل السابق (أي المستخدمين العلم كأداة من أدوات الدين.
(يتبع)





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الأزمة بين الدين و العلم (8)
- الأزمة بين الدين و العلم (7)
- الأزمة بين الدين و العلم (5)
- الأزمة بين الدين و العلم (4)
- الأزمة بين الدين و العلم (3)
- الأزمة بين الدين و العلم (2)
- الأزمة بين الدين و العلم (1)
- الدين و الدستور


المزيد.....




- الجيش الروسي يتسلم مدافع تكتيكية ذاتية الحركة
- مؤتمر عالمي بالأزهر نصرة للقدس
- بالصورة... اختبار قدرات عقلية لترامب
- القبض على ضابط مخابرات أمريكي سابق
- قصة احتجاز عبد الله آل ثاني كما يرويها نجله
- البلتاجي يكتب من السجن عن محاكمة ثورة يناير
- بالفيديو... انقلاب سيارة على طريق جبلي في بريطانيا
- الجزائر: شركة سوناطراك توقع عقدا لتكرير النفط بالخارج لخفض ت ...
- ما علاقة الطمث المبكر بالسكتة القلبية؟
- اختراع ألياف نانو فائقة المتانة بخصائص فريدة


المزيد.....

- تدريس الفلسفة بالمغرب، دراسة مقارنة بين المغرب وفرنسا / وديع جعواني
- المدرسة العمومية... أي واقع؟... وأية آفاق؟ / محمد الحنفي
- تقرير الزيارات الاستطلاعية للجامعات الليبية الحكومية 2013 / حسبن سالم مرجين ، عادل محمد الشركسي، أحمد محمد أبونوارة، فرج جمعة أبوسته،
- جودة والاعتماد في الجامعات الليبية الواقع والرهانات 2017م / حسين سالم مرجين
- لدليل الإرشادي لتطبيق الخطط الإستراتيجية والتشغيلية في الج ... / حسين سالم مرجين - مصباح سالم العماري-عادل محمد الشركسي- محمد منصور الزناتي
- ثقافة التلاص: ذ.محمد بوبكري ومنابع سرقاته. / سعيدي المولودي
- دليل تطبيق الجودة والاعتماد في كليات الجامعات الليبية / حسين سالم مرجين
- إصلاح منظومة التعليم الجامعي الحكومي في ليبيا - الواقع والمس ... / حسين سالم مرجين
- كيف نصلح التعليم؟ / عبد الرحمان النوضة
- شيء عن جامعة البحرين / موسى راكان موسى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جرجس تقاوي مسعد - الأزمة بين الدين و العلم (9)