أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لينا سعيد موللا - جلد الذات














المزيد.....

جلد الذات


لينا سعيد موللا

الحوار المتمدن-العدد: 4714 - 2015 / 2 / 8 - 22:39
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    





لا يا سادة داعش لا تعيش تحت جلدنا، ولسنا متطرفين بحكم الموروث الديني، بل نحن السوريين أكثر أقوام الأرض حفاوة بالغريب والجديد، وحتى أننا نفرط في استقدام ذلك على حساب موروثنا .
كما أننا لسنا عنفيين، بل نحن مقهورين .

أذكركم أن أكثر أقوام العالم كانت في لحظة ما عدائية متوحشة، وما ارتكبه الألمان بحق السلافيين والبربر واليهود هو أمر مشين، اليابانيين المفتونين اليوم بأخلاقهم وأسلوب حياتهم وابتكاراتهم ، كانوا وحوشاً ضارية في الهند الصينية والصين، الأوروبيين شنعوا بسكان القارة الأصليين، والأمثلة كثيرة ..
كفانا جلد للذات ... الوحشية لا علاقة لها بالموروث، الوحشية ردة فعل إنسانية عامة عن القهر والتهميش والفقر .

في لحظة محددة ينتقم الانسان على وضعه بالتشفي من جيرانه .. أذكركم بأن أقواماً خرجت من وسط مضغوط مهمش منسي لتنتقم من حضارات متفوقة أشعرتها بالدونية ، كان هذا عندما نجح البربر في الاستيلاء على روما، المغول في تخطي سور الصين العظيم، العرب في إسقاط الأمبراطورية الساسانية وإلحاق الخسارة المذلة في البيزنطية، في إسقاط القسطنطينية من قبل السلاجقة الأتراك ..

داعش جسم يزرع قسراً في جوفنا، لقد استمعت إلى شهادات كثيرة ممن يعيشون في مناطق داعش، الناس هناك تشتهي الهرب والنزوح بعد أن حرموا الفتيات من اللحاق بالمدارس، والنساء من خروجها من البيت، من العمل، بعد أن فرضوا عليهم لباساً مذلاً أشبه بلباس رواد الفضاء، غير المعاملة الكريهة، والتقييد على الحريات بشكل لا يطاق، وذاك العنف الرهيب، ومشاهدة القتل الممنهج في كل بقعة وزاوية .

كلهم يتمنون المساعدة في تحريرهم، يتمنون أن لا نتركهم لقدرهم البائس ، وإذا كان لداعش من دور، فهو كراهية الجزء الأكبر من الواقعين تحت سيطرتها، لجميع هذه التقييدات .. من جميع أساليب القهر العنفية . وهو ما سيترك ردة فعل قاسية تجاه مثل هذه الحركات في المستقبل تخرج من منطقتنا نحن، وأذكركم أن أحداً من العاملين بها لن يخرج من مناطقنا حياً .

أنهي معكم، ليس النص هو المولد الرئيسي للعنف، فالشعوب المقهورة بإمكانها أن تصيغ ألف نص يبيح لها الانتقام، لكن القهر هو الذي يدفع الانسان للانتقام والتعويض عن الأيام التي سلبت منها الحياة، بأن تستولي عليها من حقوق الآخرين .. هذه طبيعة بشرية عامة، وليس من الانصاف أن نبقى على جلد ذاتنا وكأننا اعتدنا على عد الآلام وشرح أوجاعنا وقد كفت بصائرنا عن رؤية النور المنبعث في زاوية ما والسير إليه بخطى ثابتة، أن نفعل دون أن نضطر لارتكاب القهر في مواجهة الآخرين، لكن برفعه عن ذواتنا، وهذا أقل ما يمكن فعله .


قادمون

لينا موللا
صوت من أصوات الثورة السورية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,875,455
- ترسيخ الرعب
- داعش
- الديمقراطية عندما تكون نسبية .
- الشعب السوري وكيفية البداية
- السوريين والمستقبل
- الدين وموروث السلاطين
- حوار مع ذاته
- ثورتنا والثورات العالمية
- حرب داعش ومصالح الدول الكبرى
- عن المونديال والبرازيل وثورتنا
- في حماية سوريا القادمة
- هل يكفي أن يتغير لون الديكتاتور لكي نستكين ؟
- احتمالات الضربة من جديد 1
- احتمالات الضربة من جديد 2
- صراع حول تقاسم الارهاب
- للنصر حبكة وهدف
- ليس باكراً .. مرحلة ما بعد الأسد .
- التصعيد علىى الجبهة السورية
- صفحة أخرى مغايرة
- صراع الآلهة والخوف


المزيد.....




- وصفه حقوقيون بالمزحة.. مصر تستضيف مؤتمرا لمناهضة التعذيب
- ترامب يدعو باكستان والهند إلى تخفيف حدة التوتر
- دعوات سودانية بالديمقراطية: عقبال للجزائر
- إقالة مدير إدارة السجون الأميركية على خلفية انتحار إيبستين
- ترمب يدعو إلى خفض التوتر بين الهند وباكستان بشأن كشمير
- كوربن: سنسعى لمنع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفا ...
- مقتل جنود سعوديين في اشتباكات مع الحوثيين
- إلغاء استقلال كشمير الذاتي مجازفة قد تأتي بنتائج عكسية
- عملية عسكرية للتحالف بصنعاء وتشكيلات موالية للإمارات تحاصر ق ...
- باراغواي تدرج -حزب الله- و-حماس- على قائمة الإرهاب وإسرائيل ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لينا سعيد موللا - جلد الذات