أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - ذَرُونَا والبِحَارَ بِلاَ دَلِيلٍ














المزيد.....

ذَرُونَا والبِحَارَ بِلاَ دَلِيلٍ


كمال التاغوتي

الحوار المتمدن-العدد: 4667 - 2014 / 12 / 20 - 19:41
المحور: الادب والفن
    


سَفِينَتُنَـــا كَدَمْعَتِــنَا بَــرِيــدُ

عَلَى أعْتَابِ المَكَــاتِبِ تَبْــتَهِلْ،

فَــلاَ نَسَــمَاتُ شَــاطِئِــهَــا تُبَـــالِي

ولاَ كَدَمَــــاتُ سَــاحِلِــهَا وَقُــودُ،

قُــمَــاشُ شِــرَاعِــهَــا كَـعُــرَى اللَّيَــالِي

بِــأرْوِقَــةِ الرُّخَــامِ يُــغَــالِبُ البَــلَــلْ؛

وَسَـــارِيَــةٍ نُــمَلِّسُــهَــا سِنِيـــنَ

يُــحَــطِّمُــهَــا أمِيـــرٌ مُــعْتَــمــِرْ

قِبَــابًــا مِنْ وُعُــودٍ لاَ تُفِيـــدُ،

فَلاَ تَــرَيَـــنَّــهُ إلاَّ مُسْتَـــتِــرْ

بِــظِــلِّ مَصَــارِفِ الآبَـــارِ،

آبَــارٌ تُــخَــرِّبُ دَفَّــةً لَمْ تَــكْتَــحِلْ.


سَــفِيـــنَـــتُــنَــا كَــقَــمْحٍ لاَ تُــرِيـــــدُ

مِنَ الرُّبَّــــانِ سِـــحْــرَا

ولاَ أنْ يَعْــجِنَ الرَّيْحَــانَ بَحْــرَا

ولاَ بَـــدْرَا


سَـــفِيـــنَــتُنَـــا كَــقُــبْلَــتِنَــا تُبِــيــدُ

قَــرَاصِــنَــةَ المَـوَانِئِ والأَمَـــلْ

فَــلاَ جَــلاَّدُهُــمْ بِعَصَــاهُ مُـــوسَـــى

ولاَ قَـــوَّادُهُــمْ لِلْحُلْمِ مَـــرْسَى

ولاَ نَــدَوَاتُــهُمْ مَــوْجٌ ثَـــمِــلْ،


سَــفِيــنَــتُــنَـــا كَـــوَشْــمِ الأُمَّهَــاتِ

يَــزِيــدُ

رُسُـــوخًا كُلَّـــمَــا غَــارَتْ جِرَاحْ

وَغَمْرُ دِمَـــائِــهَـا

بِشِـغَــافِنَــا يَشْتَعِلْ.


سَـــفِينَــتُنَــا كَــسُنْــبُلَــةٍ تَـــذُودُ

عَــنِ الأَكْبَـــــادِ بِالضَّـــوْءِ المُتَـــاحْ.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,205,848
- أُمٌّ تَلِدُ ابْنَهَا كُلَّ حِينٍ
- نَشِيدُ الكمبرادور
- فِي مِحْرَابِ الشهيدِ
- مِنْ خُطْبَةِ القَرْمَطِيِّ فِي ذِكْرَى سيّدِ الشهَدَاءِ
- اسْتِيطَانٌ
- طَرَبِيَّاتٌ انْتِخَابِيَّةٌ: نِدَاءٌ إخْوانِيٌّ
- خَاتَمُ الحَجَّاجِ: رِسَالَةُ حِمْدَان قَرْمط إلى الأمْصَار
- الإخوان المتأسلمون وتبادل العُسْرى
- أبو نواس: عَنْقَاءُ تَأتِي بَعْدَ العَصْرِ
- حَمَامُنَا لَقَاحٌ لاَ يُكْسَرُ
- حَوَّاءُ: مِنْ سِفْرِ التكوين لأخْنُوخ
- قرْمطِيٌّ يَشْتَهِي أنْ يُعْرَف
- يَا قَلْبُ
- طَرَبِيَّات انتخابِيّة: نُرِيدُ شَبِيهَنَا
- مِنْ اعْتِرَافَاتِ قرْمطِيٍّ مَجْهُول
- في التغوّل: ضد التضليل
- تَنْزِيلُ الشَّجَرِ الكَرِيمِ
- شَطَحَاتُ شَيْخٍ رَمَادِيٍّ
- لاَ لَونَ في المِرْآةِ
- وإذَا العُهُودُ أُخْلِفَتْ...


المزيد.....




- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...
- رحيل الفنان الكوميدي الليبي صالح الأبيض
- بالصور.. نجمة مصرية في ضيافة -الهضبة- والشربيني
- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - ذَرُونَا والبِحَارَ بِلاَ دَلِيلٍ