أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - محمد نفاع - غازي شبيطة رفيق أصيل عريق














المزيد.....

غازي شبيطة رفيق أصيل عريق


محمد نفاع

الحوار المتمدن-العدد: 4136 - 2013 / 6 / 27 - 10:38
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


في جنازته المَهيبة تذكرت وذكرت أول لقاء لي معه، ومعهم، هو ورفاقه، كان ذلك في شتاء ومساء أوائل الستينيات من القرن الماضي، قبل خمسة عقود، كنا نعمل في قطف الحمضيات، في ربوع وادي الحوارث، كانت تصلنا جريدة "الاتحاد" بواسطة فتحي من الطيبة، والعبد من الطيرة. قرأنا عن اجتماع حزبي موسع في نادي الطيرة، فجئنا مشيًا على الأقدام من بيارة جان حاييم إلى الطيرة، لم نكن نعرف أحدًا هناك، ولا احد يعرفنا، كان الحكم العسكري في آخر أيامه، نظر إلينا البعض بتساؤل، عرّفناهم على أنفسنا، وأية كلمات ترحيب كانت لهؤلاء الخمسة الآتين من الجليل، من يومها لم تنقطع الصلة والتواصل.
لرفاق المثلث المنفيّين إلى الجليل في أواسط خمسينيات القرن الفائت فضل وأي فضل، من الطيبة والطيرة وأم الفحم، كانوا على علم ودراية ووعي، واستُقبلوا في قريتي كما يليق بالضيف الكريم. في الطيرة في ذلك المساء تعرفت على أسماء عثمان أبو رأس وعبد الحميد أبو عيطة وأبو أصبع، أما أبو العفو وأبو البديع فكنت قد رأيتهم واستمعت إليهم في بلدي قبل ذلك بسنوات.
كانت لغازي شبيطة مقدرة في الكلام والخطابة، وأظن انه كانت هنالك شراكة في هذا المجال مع حسن بشارة. كثيرة هي المواقف الأصيلة التي تميّز بها أبو وهيب ابن الشعب والحزب ومسكة والطيرة البار المعطاء، التقيت به في موسكو سنة 1971، كان على رأس فرقة من الرفاق الذين يدرسون في المعهد الحزبي هناك ومنهم الشاعر الراحل محمود درويش.
في جيل متأخر نسبيًا صرت اقرأ له من على صفحات "الاتحاد" شذرات من الشعر، فيه الكثير من الحنين والتحدي والمقاومة، وهي ميزات أدبنا بفضل حزبنا الشيوعي، ومنابره، وصحفه "الجديد" و"الغد" و"الاتحاد" و"الدّرب".
في جنازته المَهيبة، شارك جمهور غفير من مختلف المناطق الحزبية، وعُدّدت سطور ابية من صفحات سيرته ومسيرته الثورية الأممية، ولا ننسى موقف ووقفة وجرأة شريكة حياته أم وهيب وهي تودّع وتعد وهو يوارى ثرى هذا الوطن الغالي.
ستبقى ذكرى غازي شبيطة حية، وملهِمة لتصعيد النضال ضد الاستعمار والصهيونية والرجعية العربية مصدر النكبة والنكبات، ومن اجل السلام العادل والشامل والمساواة، والوحدة الكفاحية لهذه الأقلية.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,036,269
- محمد مرسي جريء جدًّا في العمالة والنذالة
- ش. ش. كافر تكفيري يكفّر الموحَّدين والموحِّدين
- الدّور المذدنب لسكرتير الأمم المتحدة
- شرق أقصى جديد
- سوريا، إيران، لبنان المقاوم، صمودكم ينسف أبشع وأوحش مؤامرة
- قوة التضامن الاممي مقابل هذا الادّعاء القومي والدّيني
- هُبُّوا ضحايا الاضطهاد والتّضليل
- الرسالة الكفاحية لأول أيار
- انغلاق المجتمع في إسرائيل وقضية السلام
- عن المؤتمر السادس والعشرين للحزب الشيوعي: انطباعات وتحديات
- حول مواد المؤتمر ال 26 لحزبنا الشيوعي الإسرائيلي
- ماذا بعد النقض الصيني الروسي في مجلس الأمن!
- بشراكم.. دمقراطية العالم الحر ومحور الخير تنطلق إلى سوريا..
- الخزي والعار لكل المتآمرين المجرمين على سوريا، شعبًا وأرضًا ...
- موقف روسيا الاتحادية له أبعاد ذات قيمة كبيرة
- تليق بهؤلاء الحرية والدمقراطية تمامًا كما تليق البرذعة على ا ...
- الجامعة العربية من أكثر الأطر رجعية
- حول التهديد الإجرامي على إيران
- دور الجريدة بالمفهوم اللينيني
- قتَلة القذافي هم وأسيادهم أكثر من وحوش


المزيد.....




- التحالف الشعبي ينعي للشعب المصري المستشار الدكتور محمد مسعود ...
- في المؤتمر العام الثامن :فوز سيد عبدالعال رئيسا لحزب التجمع ...
- بنعبد الله يفتتح مقرين جديدين لحزب التقدم والاشتراكية بالعطا ...
- تاريخ الثورة الروسية (ج2): كرنسكي وكورنيلوف/ 2
- بالصور..جريدة الأهالي تنشر نص كلمة رئيس حزب التجمع في الجلسة ...
- اليوم.. حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي يعقد مؤتمره الثامن ...
- الأول من أيار - يوم العمال العالمي: إتّحدوا!
- اعتصام للتيار النقابي المستقل أمام تعاونية موظفي الدولة دعما ...
- سعد تفقد مستشفى صيدا الحكومي: على وزارة الصحة اتخاذ إجراءات ...
- بيان من المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني: إلى جماهير شع ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - محمد نفاع - غازي شبيطة رفيق أصيل عريق