أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدورستم الأحرزي - إهداء إلى (سريه كانية )...















المزيد.....

إهداء إلى (سريه كانية )...


عبدورستم الأحرزي

الحوار المتمدن-العدد: 3985 - 2013 / 1 / 27 - 23:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في الحقيقة نحن الكورد نمنّي النفس على الجيرة بان يتغنّى أحد ما من جيرة الكورد امجاد الكورد وتاريخهم الطويل في العطاء والتضحيات , والتي قدّموها في سبيل ازدهار شعوبهم المجاورة ورقيّها. فكتب الشاعر محمود درويش قصيدة "كوردستان "سنة 1965 و لم ينشرها في أعماله الكاملة صونا.... للشعور العروبي المقيت !الذي كان سائداً آنذاك وما زال سائداً حتى الآن , فجاءت منتقصة من وزنها رغم الفحوى الكبير لها على صعيد المعنى ! ويُقال أيضاً أنّ أحد الكتّاب الكورد زار محمود درويش في بيته بعمّان 2007 م ,وسأله لم لا تنشر قصيدة "كوردستان" في دواوينك ...؟ فأجاب : لأنّ أصحاب دور النشر يرفضون نشرها ! رغم تلك الحواجز والمعوقات اجتاز محمود درويش عامل الخوف والرقابة ودخل قلب كل كوردي من خلال قصائده... وخاصة "ليس للكوردي إلا الريح" وقبلها قصيدة "كوردستان" الغائبة الحاضرة ...! والتي نحن في احوج ما نكون إليها وإلى مثل هذه القصائد لايقاظ الضمير العربي والأخذ بمسؤلياته اتجاه الشعب الكورد الذي يعيش على ارضه التاريخية وفي حقّهم في الحياة المشترك .
مع كل هذا وذاك يستمر التعصب المقيت ازاء الكورد وشعبه المغوار ,و البوصلة اتجهت مؤخرا أيضاً الى الاتجاه الغير الصحيح , ففي الفترة التي تساند فيها الشعب الكوردي اخوانهم السوريين رافعين الشعارات جنباً إلى جنب في ثورتهم ضد النظام ,اتجهت بعض القوى الضالة التي تنادي بالثورة والديقراطية والحرية منحىً آخر , فكشفت عن وجهها الحقيقي واهدافهم المنشودة بغزوهم مدينة "سريه كانية" الكوردية , فتبين انه للكورد وكعادتهم في مرمى اهداف تلك القوى الظالمة وحتى المظلومة نصيب وافر من الشر,هم في محنتهم يضمرون للكورد ... مستعملين سياسة المراوغة والكيل بمكيالين.
فاخترنا قصيدة كوردستان لمحمود درويش في سعيها لان توصل ولو بصيصاً من الوعي والحقيقة الى جانب العفوية التي تحلى بها محمود درويش كشخص عروبي قرأ في قصائده "الإنسان" و"الدين" و"الحياة" من ابوابها الواسعة , مبتعداً عن العروبة المزيفة... مفتخراً بالعروبة المجد التي تحافظ على نقاء رسالتها السامية بعيدةً عن التعصب المقيت.
فيقول الشاعر "محمود درويش" : بأنّ قصائده وكيانه الى جانب عواطفه كلها امتزجت بمعاناة الكورد ومأساتهم , اتحدت هذه العواطف والمعاناة في قتال عدوّ واحد ...

"كوردستان"
معكم
معكم قلوب الناس
لو طارت قذائف في الجبال
معكم عيون الناس
فوق الشمس تمشي لا تبالي
معكم عبير الأرض
من خصر المحيط إلى الشمال
معكم أنا ... أمي ... أبي
وزيتوني وعطر البرتقال
معكم عواطفنا ... قصائدنا
جنود في القتال
يا حارسين الشمس من أصفاد أشباه الرجال
ما مزقتنا الريح إن نضال أمتكم نضالي
ا فرّ منكم فارس شدت على عنقي حبالي
تحيا العروبة !
هل فرّ مهرك يا صلاح الدين
هل هوت البيارق
هل صار سيفك صار مارق؟
في أرض كردستان
حيث الرعب يسهر والحرائق
الموت للعمال إن قالوا:
لنا ثمن العذاب
الموت للزراع إن قالوا:
لنا ثمن التراب
الموت للأطفال إن قالوا :
لنا نور الكتاب
الموت للأكراد إن قالوا :
لنا حق التنفس في الحياة
ونقول بعد الآن فلتحيا العروبة
مرّي إذاً في أرض كردستان
مرّي يا عروبة
هذا حصاد الصيف هلا تبصرين؟
لن تبصري
إن كنت من ثقب المدافع تنظرين
يا أمتي هاجم على تاريخك الإنسان
وأشباه الرجال
باسم العروبة
يستباح الدم تحكمك النعال
بعثت لمزبلة الزمان
أخسّ ما عرف الزمان من الزمان
باسم العروبة
يطعن التاريخ من شطآن دجلة والفرات
يا أمتي
لم يكفنا أنا براء
منهم ومن طابورهم
لم يكفنا أنا براء
ألقي لمزبلة الزمان
أخسّ ماعرف الزمان
ألقي عدوك يا عروبة !
ونقول بعد الآن فلتحيا العروبة
لا على الموت فلتحيا العروبة
شهرزاد .. يا شهرزاد
الليل يفترس الصباح
وحقول كردستان موسمها جراح
الحب ممنوع وهمس الجار لا شيء مباح
إلا دم الأكراد نفط الموقدين
مصباح عارهم بموت الآخرين
يا شهرزاد
هدأت أساطير البطولة في لياليك الملاح
والذكريات البيض والمهر الذي ركب الرماح
والحب والأمجاد والسيف الذي ملّ الكفاح
عار على بغداد ما فيها مباح
إلا دم الأكراد في المذياع
في صحف الصباح
حبر الجرائد في مدينتنا دمٌ
إنا أبدناهم وتعتز الذئاب وتبسم
إنا زرعنا أرض كردستان
لحداً عارياً من فوق لحد
إنا زرعناها جماجم لا تعد
يا شهرزاد
الليل يفترس الصباح
الحب ممنوع ومخدعك الوثير
ملقىً على أقدام سيدك الحقير
ودماء كردستان تغرق سافحيها
واللاعب المأفون بالنيران
سوف يموت فيها
يا شهرزاد
ما مات إلا الموقدون
مصباحهم بزيت الآخرين
فإلى اللقاء مع العصور القادمة
قومية العصر الذي
صنعته كفّ الثائرين.
محمود درويش.....

"مترجم إلى الكوردية" ..........
DIYARÎ SERÊ KANIYÊ
WERGERANDIN:EREBî - KURDî
Ristemê Ehrezî
Bêgoman Helbestvan ê Areb Mehmud derwîş di berhemek xwe de Sala "1965" helbest dibêje ‚ Ev helbest dihêle Mirov bifkire îro çi diqewme li Serê kannîyê; dîsa diyar dide gelê Kurd her wisa ketine wê belayê Komên Çete yên Ereb êrîş dibin ser kurdan .
Ka werin... Em temaşekin Helbestvanê me çi tiştan bibêje der neqeb a ( Kurd û Ereb ) de :

Kurdistan...
Bi were
dilê hemî kesan bi were
Ger firîn top û bombe ser çîya yên te
Bi were... çavên hemî kesan
ser tava royê dimeşe û ne dipirsin
bi were xweş bêhna zemîn
ji navika ava kor heta Bakûr
bi tere me ez ...Dayîk a min ...bavê min...
û darên zeytûn a min û bihna darên yên pirtûqalê
bi tere ne hejkirin a dil û helbest ên me
Leşkerin …di vê têkoşînê de
Ey... du parêzerên royê ji qeyd û zencîr ên mîna mêran
Siwaro pevçûn ji milê we ... ku histîyê min bi benê min da talan
Bijî zimanê Arebî !
Bipirse ji Selah edînê Kurdî... Hespê te qet ne zivra û ne bazda ? !
Ev alayên te ... dan ne ketin ?!
ma şûr ê te çiqas mezin bû... wisa tu bû dijwar?!
ser axa Kurdistan !
ku tirs şyare tev hilma şewatê !
Bimre karker ...Eger bêjin :
ka para keda me ...
Bimre cutkar Eger bêjin :
ka ax a me ...
Mirin ji bu zarokan ...Eger bêjin :
pirtûk xwend ji mere wekî ronî
Mirin ji bu kurdan ...Eger bêjin :
mavek ji mavê me ..bihna Jiyan
û hîn Em dibêjin bijî ziman ê Arebî
lewre... derbas bibe li ser axa Kurdistan
Derbas bibe çanda Areb a zelal …?
Tu mêze dikî ? Ev xêr û bêr ji hebûna havîn ê !
Tu nikare bibîne
ger bi çavên bombeyan êrîş bike
Ey gelê min ... êrîş bike li ser hemî dîrok a mrovan
û kesên xwe dîtin weke merdin !
bang li xwe kirin netewa Areba !
xwîn rijandin ... pêlavin bûn desthilatdar û xwedî li ser te !
ketin… bûn xerab zeman ...
Erzan zeman cuda bû ji zeman ...
Dema bankirn bi nav ... Em Areb !
dîrok kuştin li ser herdu berdevkên çema dicle û ferhat…
Gelê min ...
Têr a dil naye şiştin
ji wan û ji rêzên wan a gemmar
Têr a dil naye şiştin
bavêj …çeke xerabtir deman
Hat zanîn... pîstir erzan zeman
xwe hilweşîne ji neyartî ...Ey ê Ereb!
û Emê bi hevra banbikin bijî Ereb
Na …ne ji mirinê ...banga xwa banbikin ...Bijî Ereb !
Şehrazad ... Ey ...Şehrazad
Şev... berbang a sibê û rojê dikuje...
hemî bûstanên kurdistan ...tim wisa tijî Barê derdê gran
Evîn qedexeye ...û Husik û Husik a cîranan Snur vekrî...
Feqet ... xwîn rijandin a kurdan dibe petrol a dest ê Agir dada ...
Çirak ji xwînxwara wan … pêdikeve ji mirina kesan !
Ey...Şehrezad !
çelmisîn kulîlkên çîrukên berxwedanê...bi şevên te tim yên geş
Bîranîn ê gewr û Qelend ê ku li tîr siwar bû
Evîn û dijwar û Şûr… ku xebat da ber devî
ne xweşikîya dîyarê Bexdad ewe… her serbeste !
her xwîn a kurd … tim da gutin
Di Rojnameyên sibê
hibra Rojnama di şarî me de... xwîne
Me ew talan kirin ... Rovî ser bilindin û lêv bi kennin
Me çandin bûstanên kurdistan
laşek bê tişt mirdî...ji ser laş tê danîn
Me qaf çandin ...ji bo him fikir nekî vegerî xwarê
Ey Şehrezad ...
Şev... berbang a sibê û rojê dikuje...
Evîn qedexeye ...û welat ê ku tu têde bilind
ket bin lingên... xwadî heqaret
û xwînên kurdistan ...xwînxwaran ber bi jêr ve dibe ...
û Lîstkvan ê ne zan bi Agir
wê bimre bi ramana Agir
Ey...Şehrezad...
Kesên Agirdest …ew ketin mirin
çirakê ronîyê wan bi destê kesên din
rê li ber dîtina we xêr û xwaşî be... ta demên werin dirêj
Netewek ji wê serdemê dîrok ku…
çêkirîye bi destê Şureşvan
...
Mehmud derwîş





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,522,187,692
- الجزيرة الفضائية مع الدولة التركية -سياسة حقد وكراهية -...
- رسالة مهمّة من عيون مقاومة -سَرِيْهْ كانية-
- تصاعد الاحتجاجات على الفيلم المسيء...والثورة السورية ...
- قراءة تحليلية في الشخصية التي تُعتبَر نضالية ...!!!
- ياشباب ... يا عالم PYD ليست لعبة... و PKK اكبر من حدود دولة. ...
- إلى ....روح مشعل تمو..
- ما يحدث في أقبية النظام ....؟؟؟ و(التجربة الذاتية)....1
- النظام السوري في مهب الريح
- أسد.......... لملم متاعك وأرحل.....
- المقاومة والممانعة على أسوار مجازر درعا


المزيد.....




- إطلاق نار في ملهى بساوث كارولينا يخلف قتيلين وثمانية جرحى
- وزيرة الخارجية السودانية تصل نيويورك
- الجيش اليمني: -الحوثيون- استقدموا تعزيزات جنوب الحديدة
- وزير دفاع الكويت يشدد على ضرورة حفظ جاهزية الجيش في ظل أوضاع ...
- الأمن السعودي يلقي القبض على رجل عذب طفلته.. والمتهم يعتذر ع ...
- بيان صادر عن الاتحاد العام لشباب العمال
- زلزال جديد شعر به سكان شرق القاهرة والمدن الجديدة
- أكبر تهديد للأسطول الأمريكي… 7 معلومات عن صاروخ صيني خطير
- -أنصار الله-: طيران التحالف شن 39 غارة خلال 12 ساعة
- بيلوسي تحذر ترامب من قصف إيران مستشهدة بقضية خاشقجي


المزيد.....

- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدورستم الأحرزي - إهداء إلى (سريه كانية )...