أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - شمخي الجابري - التأريخ خالد في طعن المغص القراقوشي














المزيد.....

التأريخ خالد في طعن المغص القراقوشي


شمخي الجابري

الحوار المتمدن-العدد: 3903 - 2012 / 11 / 6 - 01:02
المحور: كتابات ساخرة
    


مرت قرون على بهاء الدين قراقوش الاسدي حاكم مصرلفترة دب فيها الفساد لمرحلة مفجعة باساليب تغييب العدالة وتشجيع اعمال الاشرار المستهجنة في حقبة زمنية من حكم الانحطاط والبغي لدكتاتورية قرقوشية حين طفحت فيها معانات وقهر الفقراء حتى وصلت الاحكام للشنق دون ارتكاب فعل جرمي . . يقال ان احد اللصوص من اتباع الحاكم دبر محاولة للسطو على منزل صياد فتسلق على السلم الخشبي للوصول الى غرفة الاثاث ولكن سرعان ما سقط على الارض بعد ان تهشم السلم ونكسرت يد اللص ثم اشتكى عند الحاكم قراقوش على الصياد لان سلم البيت لم يكن محكما فأمر الحاكم بأن يشنق الصياد حتى الموت لأهماله بعدم وجود متانة في صنع السلم ولكن الصياد البائس طلب الرحمة والشفقة لانه المعيل الوحيد لعائلته وقال للحاكم قراقوش اني عملت السلم ورتبت الالواح حسب الاصول ولكني اشتريت الخشب فغشني البائع في نوعيته فأطلق سراح الصياد وأمر في تنفيذ الحكم في بائع الخشب الذي لم يتهم احد بل قال ان الخشب جيد ومعي شاهد فقال قراقوش للحرس أصعدوه الى المشنقة وكان طويل القامة بقيت قدماه على الارض مما أغاض الحاكم قراقوش وهاجت حماقته وقال بأنفعال وصيحات عالية أيها الحرس اتركوه وشنقوا الشاهد ، وتم التنفيذ بشكل غريب الاطوار في الشاهد الذي لاذنب له . . نقل لي الحكاية فاهم الحسيني وهي مثبتة في كتاب الفاشوش أنها من الحكايات المعروفة التي نفذها حاكم بلا قيود . . أما النظام السابق الذي سلك النهج العدواني فقد ضرب امثلة فاقت اي حكم في العالم القديم والمعاصرعندما غاب الحق وتوج الباطل لزجر المظلوم ونشر الرعب والتعقيد مع حالة الشكوك والقلق التي غمرت سنوات القحط والحصار كما ان شجرات الدراهم التي انفقت في مناطق مختلفة لن تستطيع الغاء الانتكاسة الشرسة بحق الانسانية من اعمال الوجه القبيح لدكتاتورية صدام وقراقوش بأعتبارهم وجهان لعملة واحدة جعلوا السلطة وسيلة لقتل الانسان ومعاقبة الشعوب صاحبة الحضارات الانسانية . . لذلك ان اي وضع سياسي يهدد بالانحناء حين تتفاقم الازمات وتهدر الثروات الطبيعية وتجري الاحكام بعيدة عن واقع الحال حتى لو طغت الضبابية على ضرورات التغيير والتجذير كما شهدت الاحداث كيف يرحل الطغات في ومضات فضوح انهيار النظام الصدامي ولكن تبقى الحقيقة ثابتة حين ينتهي حاكم ويأتي حكام ينبغي العمل لترشيد السلوك القويم في البر والاحسان قدر المستطاع كي توحي لصحوة ضميرلميزان مكارم الاخلاق وأنتشال الناس من الغرق في خطايا هموم التفكك والصراع للوصول لأحلام الحقيقة في بناء دولة العدل الاجتماعي . .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,471,059
- الديمقراطية ام المصالحة الوطنية طموح الاغلبية في بناء دولة م ...
- لأبناء السماوة بصمات في واقعة سولميش السليمانية
- فريق الارهاب خسر المبارات في بغداد فعاد يحرق حلب
- الدب الوحشي أم الدب الألي في شوارع السماوة
- المواطنة الوظيفية تغرق في مستنقع الفساد الاداري
- الهاتف النقال وسيلة متعلقة بحياة الانسان
- زوبعة نقل رفات الرئيس العراقي السابق
- الولاء الوطني بوابة المواطنة الوظيفية
- مبادرات تشكيل تيار ليبرالي ديمقراطي في العراق
- عاصفة التغيير في المنطقة تشل الإرهاب في العراق
- معانات شعب أثر كارثة من صنع البشر
- المصور الرائد سيد جليل السماوي وشغفه في التقاط الصور النادرة
- فضائية التمدن سراج محفوف بالتوفيق
- تشعب عسر ولادة تشكيل الحكومة قد تركن لعملية قيصرية
- الحوار المتمدن مملكة تحكمها الكلمة الصادقة
- محطة السماوة تعيد تكامل مشروع المايكروويف في العراق
- عبير السهلاني زهرة متألق في الفضاء الأوربي
- وعود مله نصر الدين لخداع المستضعفين والمحرومين
- تصالح القوى والشخصيات الديمقراطية تصح لتشكيل تيار المرحلة في ...
- جنايات صداميه في تسخير الأشعة المايكرووية


المزيد.....




- بنيوب يقدم تقرير الحسيمة أمام لجنة برلمانية بمجلس المستشارين ...
- مجلس الحكومة يبحث مشاريع مراسيم المخالفات في البناء والتعمير ...
- شاعر وإعلامي عراقي يشارك بمهرجان دولي للرومانيين في منطقة ال ...
- اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي يعقد اجت ...
- كارول سماحة تقاوم الوجع بالموسيقى في “ليالي قلعة دمشق”
- جدل بين بووانو والطاهري حول المنطقة الصناعية سيدي بوزكري
- لماذا يعد -عندما التقي هاري بسالي- أفضل فيلم كوميدي رومانسي؟ ...
- مصر تفتتح متحفا لمنارة الأدب و الإبداع نجيب محفوظ
- مصر تفتتح متحفا لمنارة الأدب و الإبداع نجيب محفوظ
- صيانة خط غاز حقل الشاعر وعودته للخدمة بعد استهدافه من قبل إر ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - شمخي الجابري - التأريخ خالد في طعن المغص القراقوشي