أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - وصف لليل المدينة














المزيد.....

وصف لليل المدينة


فاروق سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 3888 - 2012 / 10 / 22 - 23:52
المحور: الادب والفن
    


1
الضوء معلق وسط الشارع
يلتمع البرد على اوراق آخر ايام الخريف
الليل طريق خال من الريح
والمحطة العتيقة خيمة خشب
من القرن الثامن عشر بعمر المدينة
التي هجرتها الخيول والعربات
صارت مشفى ً للريح والخيول القديمة
لااحد يتحدث سوى الضوء معلقا وسط الشارع
والبرد على الأوراق الذهبية
2
ألنافذة مقطوعة عن الحديث مع الشارع
والمرأة العجوز تلتصق بالزجاج
تستعيد طفولتها في الثانية والتسعين
انا مثلها التصق بنافذة الفراغ
استعيد طفولتي في الستين
ولكن من جهة الخوف
كلانا خائف من طفولته التائهه
كما اظن ،
ان نستعيدها في غفلة الليل والمكان
طفولتها التائهة خلف زجاج النافذة
وطفولتي المشتتة في الشارع
وهي تتعثر بسنوات لن تأتِ
أبدا
3
فراغ واسع لهواء الليل
هنا في المدينة الصغيرة كولبيك *
هواء يهزالأبواب ويلوّح ُ ذبالة الشمعة الأخيرة
في شرفة جارتي الكئيبة وهي تدخن طوال الليل
وتسمع اغنيتها الرتيبة
فراغ مذهل لنوبة النجم وهو يحرس سمائي
و يبعثر بأصابعه ظلال بصري المتعب
.وسط غيمة النعاس المستحيل
4
الليل ينبوع للتذكر ، يأخذ شكل خرير
صعب ان ترسم تفاصيله
انه خرير يأخذ شكل انسان يتذكر في الفراغ
بكل بساطة .. تتقافز مخلوقات ذاكرته
في غابة الليل الهاربة

5
الجسر ينحني منذ سنوات
على نافورة الليالي التي قضيتها هنا
سنوات من الليل تحت جسر ينحني على الماء
وهو زمن الليالي التي اخذت شكل قوس
لعمر يتبخر دون ان تكون هناك امرأة تحبها
واغنية تتماوج في ريح حنجرتك
وانت تغني ..
يأخذ قوس الجسر شكل اغنية مقوّسة
في قلبي كموقد شرقي مدفون
تحت انغام ربع التون السوداء..

6
الليل لايصلح للسفر ولا الكلام
الليل فراغ تركه الله ليستريح في خلوة السماء
الليل مجرد صوت في استراحة الأزمنة
بريد لم يصل .. خط مبهم في لوحة فنان عابث
يحب الزجاج والنوافذ والفراغ
ويتأمل النجم الخافت البعيد
وهو يدخن ليتخيل شكل الفراغ
في صورة ليل يرتعش من البرد
.في مدينة تحت الوصف





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,689,510,310
- نصوص الشمال
- كشط ..
- إشتباه
- انتظاراتها تلويح لغيمة تائهة
- معاذ الآلوسي .. المعمار في الرسم .. المعمار في الكتابة
- المنزل .. في الثناء على المعمار
- .. كنيسة سانت جورج ببغداد .. المبنى والمعنى ..
- قامشلو
- حدوة حصان
- جائزة نوبل للأطفال - جائزة استريد لندغرين 2012
- ابناء الفيس بوك
- ايزابيل اللندي : غداء مع ساشا
- فقر ماوتسي تونغ ...
- شمس في شرفة ..
- نأي ْ ..
- تداعيات في الصخب والعنف..
- قصائد اوراق
- تمتمات ..
- علي بدر : الرواية بوصفها مدارا معرفيا
- صديقي الكوردي


المزيد.....




- شاهد بالصور.. بيضة تدخل فنانا تركيا موسوعة غينيس
- فنان يدخل موسوعة غينيس بواسطة بيضة... صور
- بالصور.. الفتيت ووزير الصحة والجنرال حرمو يتفقدون مستشفى مكن ...
- بن شماش يدعو إلى إصلاح القطاع  البنكي لتعزيز مساهمته في الدي ...
- جطو يحيل ثمانية ملفات فساد على النيابة العامة
- نقابة الفنانين تصدر بيانا بشأن الاحداث التي يمر بها العراق و ...
- روسيا تحتفل بالذكرى الـ 160 لميلاد أنطون تشيخوف
- انطلاق مهرجان الشارقة للشعر النبطي
- مصر.. حكم قضائي بحبس الفنان عمرو واكد
- إليسا أول فنانة تهاجم الزعماء العرب بعد -صفقة القرن-.. فماذا ...


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - وصف لليل المدينة