أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد حسنين الحسنية - دولة آل سعود ستصبح جزء من الإمبراطورية الإخوانية















المزيد.....

دولة آل سعود ستصبح جزء من الإمبراطورية الإخوانية


أحمد حسنين الحسنية

الحوار المتمدن-العدد: 3844 - 2012 / 9 / 8 - 15:48
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لأن ثورة 2011 فشلت بسبب السذاجة الثورية التي إتصف بها الكثير من المشاركين فيها ، و لأن الزخم الثوري خلال الأشهر التي تلت الحادي عشر من فبراير من العام الماضي ، 2011 ، تلاشى أيضا بفضل نفس السذاجة و التي سمحت بأن تكون هناك جُمع قتل الثورة ، تلك الجمع التي قادها عملاء الأجهزة الأمنية السرية ، من إبريليين و ثوريين إشتراكيين و ثوريين ليبراليين و كفايتيين و إتحادات شباب خيانة الثورة ، و لأن الإخوان عقدوا صفقة خبيثة مع المخابرات السليمانية ، لم يكن أمامنا وسط ذلك الفشل ، و هذه السذاجة ، و تلك الإختراقات ، و في دوامة تلك الخيانات ، ألا حل من إثنين :
إما أن نقبل بأن يأتي عملاء و أعوان مبارك بواحد منهم ليحكم مصرنا ، مثل طنطاوي أو عمرو موسى أو البرادعي أو شفيق ؛ أي طاغية يحكم مصورا نفسه على إنه حامي الشعب من الإخوان ، و في ذات الوقت يتقاسم معهم السلطة ، فيظل الحال كما كان في عهد مبارك الأثيم .
أو أن ننجز شيء ، و هو أن نسمح بوصول رئيس إخواني ، فننهي حكم أسرة يوليو البغيضة ، و نواجه بذلك البعبع الإخواني الذي إستخدمه مبارك و طنطاوي لتخويف الشعب من الديمقراطية ، و في نفس الوقت نكشف حقيقة الإخوان و قدراتهم للشعب ، لأن السلطة هي خير وسيلة لكشف الزيف و الرياء و عدم الكفاءة ، فنمهد بذلك لسقوط الإخوان .
إختار حزب كل مصر - حكم الحل الثاني ، لأن تحقيق شيء أفضل من لا شيء ، و لأننا نرى إنه لا سبيل للوصول للديمقراطية الحقيقية ، في وسط هذا الفشل ، بدون المرور بالمرحلة الإخوانية .
إلا إنه خلال الحقبة الإخوانية التي ستمر بها بلادنا ستحدث تطورات خارجية ، إحتمال حدوثها كبير ، و هي تكون إمبراطورية إخوانية ، ستمتد من حدود سوريا الشمالية ، إلى حدود السودان و اليمن جنوباً ، و من حدود العراق الغربية شرقا إلى الحدود الليبية الغربية غرباً .
إمبراطورية ستضم مصر و ليبيا و السودان و الضفة الغربية و قطاع غزة و الأردن و سوريا و الإقطاعية العربية السعودية و اليمن .
مصر بالفعل في قبضة الإخوان ، و إن تقاسموا السلطة مع أعوان مبارك في الأجهزة الأمنية السرية حالياً ، و في سوريا الإخوان سيقفزون للسلطة فور سقوط النظام البعثي ، و في فلسطين يعدون العدة للسيطرة على الضفة الغربية بمساعدة من نظام مرسي ، و الأردن سقوطه في يد الإخوان ليس صعب فهم القوة السياسية المعارضة الأكثر تنظيما ، إن لم تكن الوحيدة ، بسبب أن الحكومات الأردنية سمحت لهم بذلك كما فعل مبارك ، و في ليبيا هم حاليا الكيان السياسي الثاني و سيأخذون بالتأكيد دفعة للإمام مع قيام أنظمة إخوانية أخرى في البلاد العربية الأخرى ، و السودان هو بالفعل في قبضة نظام مشابه للنظام الإخواني و إن كنت أتوقع سقوط البشير من أجل أن يحل محله نظام إخواني صرف ، غير موصوم بوصمة الهزيمة و إنقسام السودان ، و غير موصوم بالإنقلابية العسكرية ، و غير متهم بتهمة إرتكاب جرائم ضد الإنسانية .
اليمن سيتأخر - بعض الشيء - سقوطه في يد الإخوان ، و لكن سقوط نظام آل سعود و قيام نظام حكم إخواني محله إحتمال كبير .
قد يكون سقوط نظام آل سعود أمر مستبعد في نظر البعض ، أو على الأقل مستغرب ، لكنه ليس مستبعد ، و لا مستغرب ، في نظري .
المجتمع في دولة آل سعود تغير كثيرا خلال الخمسين عاماً الماضية ، و لم يعد بالتالي بنفس تركيبته الإجتماعية ، و لا بنفس خصائصه الثقافية ، التي كان عليها حين حاول عبد الناصر إسقاط النظام السعودي .
نصف قرن تقريبا من التعليم و جهود رجال الدين و عمل آل سعود على إضعاف شوكة القبلية لتقوية نفوذهم و التطورات الثقافية و الإقتصادية و ثورة الإتصالات ، أدت إلى تغيرات كبيرة في المجتمع في الإقطاعية السعودية ، تجعل سقوط آل سعود أسهل مما كان عليه الوضع منذ خمسين عاماً تقريباً ، و أمريكا لن تمانع في سقوط نظام حكم أسرة آل سعود ، الموصوم بالتخلف ، إذا إطمأنت إلى قيام نظام بديل صديق لها ، كما سبق أن سمحت بريطانيا بسقوط حكم صديقها الشريف حسين في الحجاز على يد صديقها أيضا ابن سعود .
كل تلك التطورات التي حدثت ، و التفاهم الإخواني مع الولايات المتحدة الأمريكية ، و مع وجود قواعد شعبية للإخوان في غرب الجزيرة العربية ، سيمهد لسقوط آل سعود .
هناك بالتأكيد دول عربية لن تصبح إخوانية مثل دول المغرب العربي ، بإستثناء ليبيا ، لطبيعة التركيبة الثقافية في مجتمعات في تلك الدول ، و أيضا لن تسقط بقية دول مجلس التعاون الخليجي في قبضة الإخوان ، و بالتأكيد لن يصبح العراق جزء من الإمبراطورية الإخوانية لتركيبته العرقية و صفته المذهبية الغالبة ، و بالمثل لبنان لتشكيلته الطائفية المتعددة .
هناك إمبراطورية إخوانية في طور التشكل ، نعم ستأخذ بعض الوقت لتكتمل ، لكنها ستقوم لا محالة ، إذا لم يوجد ما يوقفها .
إمبراطورية لن يحكمها رئيس واحد ، و لكن سيحكمها فكرياً تنظيم واحد بفكر واحد تحت قيادة موحدة ، و إن حكم كل بلد رئيس من مواطني ذلك البلد .
الإمبراطورية الإخوانية لن تكون ديمقراطية ، و هذا ما لا يعجبنا فيها ، و بالتأكيد لإننا نرى إنها لن تكون لخير الشعوب التي ستضمها تلك الإمبراطورية ، و لإننا نفهم رسالة الإسلام في المجتمع بشكل يختلف عن الطريقة التي يفهم بها الإخوان تلك الرسالة ، مع إتفاقنا معهم و مع كل المسلمين في أساسيات الإسلام ، و مع إحترامنا لكافة الأديان و العقائد الأخرى ، و إيماننا بضرورة مشاركة كل مواطني مصر في بناء مصر و حكمها من خلال نظام ديمقراطي حقيقي و فعال .
الإمبراطورية الإخوانية هي ثمن فشل ثورة 2011 في مصر ، و علينا كشعب دفع ثمن فشلنا ، مثلما يدفع أي شعب ثمن فشله .
لا يمكن إيقاف مسار تشكيل تلك الإمبراطورية بالدعوة للثورة ، لأن ذلك لن يقوي أحد سوى الإخوان ، و يظهرنا بمظهر من لا يحترم الديمقراطية .
كل من يدعو الآن للثورة هو إما جاهل أو عميل من عملاء الأجهزة الأمنية السرية ، و الأرجح عميل مثله مثل الإبريليين و الثوريين الإشتراكيين و الثوريين الليبراليين و الكفايتيين ، الذين إجهضوا ثورة 2011 ، و مثل أعضاء بعض الأحزاب اليسارية التي صنعتها المخابرات و الداخلية من الكفايتيين السابقين و غيرهم ، الذين يدعون للثورة حالياً في هذه الظروف غير المناسبة .
الحل الآن ، في هذه المرحلة ، هو النضال السلمي السياسي الحزبي المنظم .
رسالة تعد جزء من المقال أكتبها في صباح السبت الموافق الثامن من سبتمبر 2012 :
أولاً : عودة أحد الأجهزة الأمنية السرية لتشويه مقالاتي أثناء نشرها و بعد النشر ، بنفس الإسلوب الذي كان متبع في عهد مبارك و عهد طنطاوي ، هي وسام شرف لكل مقال يتعرض لذلك التشويه ، و دليل على أن من عملوا من قبل في خدمة كل من مبارك و طنطاوي هم من يعملون الآن في خدمة مرسي ، أي دليل آخر على التحالف الإخواني - المباركي غير الديمقراطي .
ثانيا : يتمنى حزب كل مصر - حكم أن يكون كل المحافظين و الوزراء و أعضاء البرلمان من الإخوان ، لأن مصر يجب أن تعيش المرحلة الإخوانية كاملة ، و أن تجتازها ، قبل الوصول للديمقراطية الحقيقية كما سبق أن ذكرت في مقال سابق .
أحمد محمد عبد المنعم إبراهيم حسنين الحسني
حزب كل مصر - حكم ، شعار الحزب : تراث - ضمير - حرية - رفاهية - تقدم - إستعيدوا مصر
صباح السبت الموافق الثامن من سبتمبر 2012





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,420,407,847
- إنهم يتلاعبون في الإنتخابات من المنبع ، و مرسي يقر إستخدام ا ...
- إنهم يتلاعبون في الإنتخابات من المنبع ، و مرسي يقر إستخدام ا ...
- يا مرسي إحترم شهداء الثورة السورية و كل شهداء ربيع العرب
- رفض تبني نظام القوائم على المستوى الوطني لإنتخاب البرلمان هو ...
- قلادة النيل لطنطاوي دليل آخر على زيف مرسي ، و الجيش ليس من م ...
- ربيع الإخوان لإحتواء ربيع العرب في مصر و المشرق العربي
- مجلس الشعب بالقوائم على المستوى الوطني يجب أن يكون المعركة ا ...
- لأن علينا أن نجتاز المرحلة الإخوانية قبل الوصول للديمقراطية ...
- السذاجة الثورية سبب فشل ثورة 2011
- أول قصيدة مرسي كفر بالثورة التي أتت به رئيساً لمصر
- إنه تعديل طفيف لإتفاقية سليمان - العريان
- شفيق إستفزاز سليماني للشعب
- لقد كان مجلس ذليل لا يليق بالثورة
- نرفض المحاكم الثورية كما نرفض المحاكم العسكرية ، و لا بديل ع ...
- إما الزحف إلى طرة ، و إما إنتظار نتيجة الإنتخابات
- لهذا سيظل حزب كل مصر - حكم على دعمه لمرسي في الجولة الثانية
- الفلول هم الحكام و الأمن و القضاء و الإعلام و غير ذلك ، إنهم ...
- الدساتير لا تؤسس الديمقراطيات الحقيقية ؛ البيئات السياسية ال ...
- أتمنى أن يصبح هناك قسم للرسائل القصيرة داخل الموقع
- في ألمانيا أعدمتم حوالي خمسمائة نازي ، إذا لا تطلبوا منا أن ...


المزيد.....




- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا مطار جازان السعودي وقوات التحا ...
- 12 قتيلاً على الأقل في هجوم جوي سوري على سوق شعبي في قرية يإ ...
- المعارضة السودانية ترفض الحصانة المطلقة للحكام العسكريين
- بيان مشترك لستة دول يدعو لوقف العنف في ليبيا
- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا مطار جازان السعودي وقوات التحا ...
- المعارضة السودانية ترفض الحصانة المطلقة للحكام العسكريين
- بيان مشترك لستة دول يدعو لوقف العنف في ليبيا
- 3 علاجات منزلية للنزلة المعوية
- لأول مرة.. الشاطر يكشف أمام المحكمة ما طلبه مسؤولون أجانب من ...
- طهران تكشف مصير ناقلة النفط المفقودة في هرمز قبل يومين


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد حسنين الحسنية - دولة آل سعود ستصبح جزء من الإمبراطورية الإخوانية