أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لينا سعيد موللا - نحن مصرون على المحاسبة














المزيد.....

نحن مصرون على المحاسبة


لينا سعيد موللا

الحوار المتمدن-العدد: 3720 - 2012 / 5 / 7 - 23:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




عندما تسأل صحفية أميركية الأسد عن مطربنا الراحل الشاويش ينكر معرفته مع أنه هو الذي أوعز بقتله وانتزاع حنجرته لأنه تجاسر في أغانيه إلى السخرية منه وطلب رحيله في أجمل تجليات الحرية أثناء عرس حماة الشعبي الحاشد .
تنكر لمصير الصبي " فلزة كبدنا " حمزة الخطيب و حتى معرفته به، رغم أن وسائل الاعلام العالمية استنفرت جميعها، و أفردت في التعرض لبشاعة جريمة قتله والتشنيع بجسده أسابيع طوال .

هو الذي أمر بقتل المصور الشاب عبد الغني كعكة ابن التاسعة عشر عاماً في الرابع من هذا الشهر لمجرد أنه يصور المظاهرات المطالبة بسقوطه .

الأسد قاتل ومسؤول مسؤولية مباشرة عن مقتل وتشريد مئات الألوف من السوريين، رئيس تحول من ديكتاتور يدعي تمثيله للشعب السوري إلى مجرم سفاح، مطلوب بآلاف الجرائم التي تكفي أي واحدة منها لأن تطاله عقوبة الاعدام ...

وإذ نتساءل
هل قليل على الشعب السوري المطالبة في أن يقبض عليه بعد كل هذا لتجري محاكمته هو وأركان نظامه؟
أليس من حق الشعب السوري أن يعلن تبرمه من تواطؤ القانون الدولي عن ملاحقة مجرم دولي متهم بقتل وتصفية عشرات الآلاف من المواطنين السوريين سوى العرب والأجانب، وهذه الأخيرة جرائم معروفة وسبق أن اتهم بها زعيم هذا النظام ؟

إلى متى سيبقى متوارياً عن المحاسبة ؟
من الذي يحميه ؟
أي جهة تعرقل سير العدالة لتمنح مجرم بهذه البشاعة الفرصة في أن يسفك دماء الأبرياء أكثر ؟
كيف نغفر لبعض السوريين دفاعهم المستميت على قاتل وفاسد وجزار ؟
كيف نبرر لهم وقوفهم معه ودفاعهم عنه تحت أي حجة أو مسوغ ؟
كيف لهم أن يهضموا لقمة طعام اشتروها بمال قذر لقاء القتل والذبح كيف لهم أن يناموا كيف لهم أن يعيشوا والأنكى أن يدافعوا عن تحولهم إلى قتلة لسبب دنيء ؟
وأخيراً ..

وقود الثورة عظيم ومتجدد، لا يخشى عليه من النضوب، فالشعب السوري يقدم كل يوم أقوى الملاحم البطولية في أنصع صور للنبل الانساني، في تحديه لآلة القتل ومن يسيرها .
*******************************************
وفي يوم قريب سيدخل القتلة جميعاً قفص العدالة يرتدون الثياب المخططة وذقونهم طويلة ، بأشكالهم المقززة لينتظروا مصيرهم والنطق بالحكم .
سنشير للأسد بين كل الزحمة وسنعرفه من مشية البطة، لن نسمح له إلا بالاجابة على أسئلة محددة يطرحها القضاة والمحققون، وفي هذا عقوبة له تتجاوز الاعدام رهبة .
وفي المقابل سيقف عشرات الآلاف من السوريين خارج المحكمة ينتظرون أن يعاد لهم اعتبارهم ولن يكون هذا سهلاً، وستكون تلفزيونات العالم جميعه حاضرة ..

سيدرك العالم أن نزلاء المحاكمة لا يقلون إجراماً عن مجرمي نورمبورغ ومجرمي الخمير الحمر، لكن هؤلاء سيتابعون حياتهم بعد انتهائها ..
أما نحن ثوار الداخل فلن نصفح أبداً، لأننا لا نريد لهذه الجرائم أن تتكرربأي وجه كان، يكفينا ما نالنا وما نالنا من أهوال ..
نعاهد أنفسنا مع كافة أبناء الشعب السوري، بأن تكون سوريا القادمة على وزن تضحيات شعبنا الثقيلة، الحياة ستمضي وتكمل لكن صور من غادرونا ستبقى راسخة في الأذهان، في ضمائرنا تصرخ وتنادينا بكل ثقة أن نسهر على تحقيق حلمهم في الحرية والازدهار .
ولن نفرط .
قادمون

فجميع من ضحوا فعلوا لأجل أن ننعم بغد جديد
وسيكون كذلك جميلاً وخيراً في كل شيء

قادمون

لينا موللا
صوت من أصوات الثورة السورية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,021,284
- الحاجة لأن نكون بشر طبيعيون
- تصحيح المسار الثوري
- سوريا
- ما نقتقده في ثورتنا كي ننجح
- لو كنت مكانك أستاذ غليون
- كائنات رئيس كاليميكيا الفضائية صفراء اللون
- الأسد وإسرائيل
- لماذا حكم الأقلية
- ماذا بعد ؟
- الواجبات الضرورية الملقاة على عاتق الجالية السورية في الخارج
- استبشروا خيراً بما هو قادم
- الديكتاتورية والاستئثار بالسلطة
- خذلونا
- التغيير
- مجموعة أسئلة من وحي الزيارة
- كيف يقوم النظام السوري بالتحضير للعمليات الجهادية
- الترف عندما يصاحب ضيق الأفق
- سنة طويلة من عمر الثورة السورية
- في رفعة ضحايا النظام وواجبهم علينا ..
- الثورة و ما هو قادم


المزيد.....




- محامي ترامب الشخصي يقول إنه لن يتعاون مع تحقيق الكونغرس لعزل ...
- ناسا تقدم موعد أول رحلة سير فضائية بطاقم نسائي
- فيديو: صدامات في برشلونة بين الشرطة ومحتجين يؤيدون استقلال إ ...
- محامي ترامب الشخصي يقول إنه لن يتعاون مع تحقيق الكونغرس لعزل ...
- لماذا تعارض الأنظمة العربية وإسرائيل -نبع السلام- التركية؟
- اتحاد الكرة المصري يعلن الموقف النهائي لمباراة القمة بين الأ ...
- بالفيديو... أهداف مباراة الجزائر وكولومبيا (3-0) الودية
- وزارة الصحة السودانية تعلن ولاية كسلا منطقة موبوءة بالضنك وا ...
- الجيش المصري يستعد لمعركة حقيقية بالذخيرة الحية
- الصين تدعو تركيا إلى وقف القتال في سوريا والعودة إلى المسار ...


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لينا سعيد موللا - نحن مصرون على المحاسبة