أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضياء حميو - مصيدةُ الأمنيات














المزيد.....

مصيدةُ الأمنيات


ضياء حميو
الحوار المتمدن-العدد: 3673 - 2012 / 3 / 20 - 19:08
المحور: الادب والفن
    


انكفأ كطفل ارتكب خطيئة الحياة كلها..!
احتفظ بحكايته واغصان الورد لنفسه
تمنى مشاع الحب والافكار..!!؟

توهم ان البحر يعبره وتتسلقه الاشجار
تعزفه الاغاني وتشتم عطره الورود
....وانه سيد منتهاه.
هي تبحث عنه وهو يبحث عنه.!
قالت:- اين انتَ!؟
قال :- ضيعته ثانية..!!
دعي مصيدة الأمنيات معلقة،قد يعلق بها..!
انا ايضا تمنيته ..!!.
وحين أدركها النعاس
علُقت " مصيدةَ أمانيها "بشباك الغرفة
كي تقتنص أمنياتها حين تغفو
انفرط جناحاها وحلقا مع الريح صوبه
واذ ادركه النعاس أيضا...!
حمل اسرار الحكايات والسنين التي نسي ان يبوح بها فنساها
التصق جناحاها به
حلق في الموسيقى والغناء صوبها حاملا " مصيدة امنياته "
في الصبح ...لم يعد سيدا للمنتهى،بل أمنيةً وحسب..!
في الصبح......
كان الأثنان عالقين كأمنيتين لبعضهما.

مارس 2012 Malaga إسبانيا

هامش
يعلق الهنود الحمر في بيوتهم(مصيدة للامنيات) كي تقتنص امنياتهم الحلوة ولاتغادرهم حين ينامون.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- لوح بابلي من الألف الثالث ب م
- وردة الرجاء والمنى الطنجية
- جرس الخروف
- العربة والحصان
- أخي صفاء
- كل نساء البلد الفلاني بغايا
- تعلق في نقطة الباء
- الحاكم العربي والإستثمار في الطفل الإنسان
- برتقالةٌ مُراكشية
- بغداد شتاء 1986
- رقصةٌ أخرى
- الكفّ التي تعرفه
- ثورة عض الأصابع البنفسجية
- صفعة تونس ومصر لسياسات إقتصاد السوق
- الصين حجبتْ كلمة مصر
- قائد شيوعي حقيقي التونسي حمه الهمامي
- نعم..حق الأكراد العراقيين بالانفصال
- أعزائي الشيوعيين، أنا أفتقدكم
- الأمم المتحدة ونصفُ لتر الماء
- لعنة الماركسية


المزيد.....




- العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس ...
- الممثلة الأمريكية جنيفر لورنس تثير ضجة حول فستانها في لندن
- -جزيرة الكلاب-: فيلم رسوم متحركة يقاوم الديكتاتورية
- العبادي والشرعي .. جبهة موحدة ضد التطرف
- الشخصية الأكثر شرا في تاريخ السينما!
- إقامة أول مهرجان لموسيقى الجاز في العاصمة السعودية الرياض
- الذات الشاعرة حين تمارس غنائيتها الشفيفة: قصائد أليسار الحكي ...
- البوعمري تعليقا على مصادرة الفوسفاط المغربي: البوليساريو تهد ...
- الموسيقى العربية في ساحة الكرملين في موسكو
- كوكوس:ندمت على دخولي عالم السياسة


المزيد.....

- إنسان الجمال وقصائد أخرى / نبيل محمود
- شهوة الدم المجازي في -شهرزاد- توفيق الحكيم / أحمد القنديلي
- جغرافية اليباب / أحمد القنديلي
- النص الكامل لكتاب ((غادة السمان والرقص مع البوم، نص شعري في ... / فواد الكنجي
- هوا مصر الجديدة / مجاهد الطيب
- السياسة الجنسية فى الأرض الخراب : معاملة النساء واجسادهن فى ... / رمضان الصباغ
- نزيف القبلات - مجموعة قصصية / مسافير محمد
- أفلام الرعب: انحطاط الرأسمالية من خلال العدسة / مارك رحمان
- أعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- النقد فن أدبي!* / شاهر أحمد نصر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضياء حميو - مصيدةُ الأمنيات