أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عزيز باكوش - جريدة المساء المغربية تنخفض مبيعاتها على ايقاع اعتقال مديرها














المزيد.....

جريدة المساء المغربية تنخفض مبيعاتها على ايقاع اعتقال مديرها


عزيز باكوش

الحوار المتمدن-العدد: 3521 - 2011 / 10 / 20 - 19:42
المحور: الصحافة والاعلام
    


لا يحتاج المهتم بشؤون الصحافة الورقية بالمغرب إلى كبير عناء كي يدرك الانخفاض الملموس في توزيع جريدة المساء المغربية شهرين بعد اعتقال مديرها الصحفي رشيد نيني على خلفية ثلاثة تهم رئيسية تم الإستناد في التداول بشأنها على القانون الجنائي بدل قانون الصحافة.الأمر الذي أدانته فئات حقوقية وطنية ودولية
جريدة - المساء - التي تربعت على عرش مبيعات الصحف المغربية لمدة طويلة بنسب مبيعات قاربت 113 ألف نسخة يوميا مع سحب يصل نهاية الأسبوع إلى 171 ألف نسخة تعيش الآن لحظات صعبة ، أو لنقل عصيبة . فبعدما كان سقف توقعاتها يصل إلى منافسة جريدة الخبر الجزائرية التي يصل حجم مبيعاتها الى قرابة مليون نسخة يوميا.نجدها اليوم في وضع لا تحسد عليه .
ومن المحقق أن جريدة المساء ما كان لها أن تعتلي هذا المجد لولا العمود اليومي للصحفي رشيد نيني ، الذي انتقل به من جريدة - الصباح - نتيجة خلاف مسطري حول نشر مقال حول القضاء من عدمه. ولولا جهود طاقم اعلامي شاب يحمل من الحماس والجرأة الشيئ الكثير.
لم يكن الطابع الإخباري هو ما يميز جريدة المساء ولا إخراجها ، فالأخبار تكاد تكون متشابهة بين مختلف الصحف سواء كانت حزبية أو غيرها ، مع استثناءات طفيفة . وتحويمة خفيفة حول ما تنشره - المساء - بعد اعتقال نيني يتضح للقارئ بجلاء ان الفرق هو العمود ، ولا شيئ غيره ، إذ باستثناء -شوف تشوف - المتوقف منذ 180 يوما لا شيء يمكن أن يشد القارئ سوى العناوين التي تبدو صادمة لكن بمجرد مباشرتها يتضح أن التهويل على رأس الخط التحريري للجريدة ليس إلا ، ناهيك عن الإعلانات العريضة أو تلك الصور التي يفوق حجمها حجم الخبر بكثير .
مسألة أخرى غاية في الأهمية لقد حاول الخط التحريري لجريدة المساء تقديس العمود واعتبار كتابات أخرى مجرد أفلاك تابعة ، والحال أن أعمدة لكتاب مغاربة مرموقين من قبيل عبد الله الدامون- وقبال- وبشرى ايجورك.... وآخرون تستحق أن تتبوأ مكان عمود - شوف تشوف .
من هنا يتضح ما يمكن أن نصوغه في ديكتاتورية الأعمدة في مقابل ديكتاتورية الأنظمة .
هل يمكن القول أن جريدة المساء تم اختراقها من الداخل ؟ لا نشك في ذلك ، ليس نكاية وتشفيا ، كما لا نستبعد مبدأ الإصرار والترصد من قبل جهات معينة لاغتيال كل ما هو جميل وجاد في هذا البلد . من المحقق أن الجريدة التي- تقرأ من الخلف – في إشارة الى عمود شوف تشوف - لم تعد كما كانت ، وربما لن تعود كذلك ، لسبب بسيط هو إزعاجها للسلطات ولناهبي المال العام وللفساد بكل اشكاله .
وفي سياق يتصل حملت آخر الاخبار تفكيرا جديا للصحفي للمعتقل بسنة سجنا نافذا على خلفية كتابات ذات طابع اتهامي يمس نزاهة القضاء والتأثير في مجرياته والتبليغ عن جرائم لم تقع حسب ما تم نشره رسميا حيث يفكر نيني بإحداث جريدة أخرى بدل المساء تحمل عنوان - الفجر -
الى أن تتضح الاشياء لابد من الإنصات ولو بقليل وجع إلى إفادات تظهر هنا وهناك ، تشي بأن مبيعات جريدة "المساء" قد تأثّرت بشكل كبير بعد اعتقال ناشرها رشيد نيني أكثر من ذلك " أن النسخ المفلح في تسويقها حسب ما نشره موقع هسبريس لم تعد تتخطّى الـ50 ألف نسخة يوميّا، وبذلك تكون جريدة المساء المغربية قد فقدت عشرات الآلاف من قرائها لتتراجع عن عرش الجريدة الأكثر مبيعا على مستوى الجرائد الصادرة باللغة العربية بالمغرب . وأورد موقع هسبريس في مقال له "إنّ يوميّة "أخبار اليوم" لناشرها توفيق بوعشرين تعدّ "المستفيد الأكبر" من تراجع مبيعات المساء.. إذ ارتقى عدد المشترين يوميا لجريدة بوعشرين حتّى قارب معدّل الـ40 ألفا، في الوقت الذي كانت "أخبار اليوم" لا تتعدّى نصف هذا المُعدّل حين تواجد نيني مديرا بمكتبه.
نأمل أن يتم إطلاق الزميل رشيد نيني في أقرب جلسة محاكمة ، كما نأمل من تنزيل الدستور الجديد أن يرد الاعتبار للزميل نيني وإنصافه حتى يعود بكفاءته المعهودة وجرأته الى الحقل الإعلامي - للمساء – أو الفجر - الذي أحبه وقضى سنوات من عمره خلف القضبان بسببه.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,601,137,020
- عبد الرحيم بنبراهيم يتعهد بعدم ترك أي تلميذ بلغ سن التمدرس خ ...
- فاس والكل في فاس 239
- غياب الاستثمار في قطاع التربية والتكوين بإقليم مولاي يعقوب ي ...
- فرع تازة العليا للهيأة الوطنية لحماية المال العام يصدر تقرير ...
- فاس والكل في فاس 238
- أكاديمية فاس بولمان تعيد الثقة إلى المدرسة العمومية
- الاستحقاقات المقبلة على ضوء التعديلات الدستورية الجديدة بالم ...
- تازة من خلال مواقعها الالكترونية 1
- فاس والكل في فاس 237
- تيكنولوجيا الإعلام والاتصال في المدرسة المغربية
- ادريس الواغيش يصدر ظلالا حارقة محملة بآثار مكر الطفولة وبراء ...
- فاس والكل في فاس 236
- مجلة الأسرة المغربية تحاور الإعلامي عزيز باكوش في موضوع الإع ...
- فاس والكل في فاس 235
- فاس والكل في فاس 234
- السؤال بصدد الأمازيغية باكاديمية فاس بولمان لم يعد هو: لماذا ...
- النهج الديمقراطي ومريدو عبد السلام ياسين... المودة الملغومة
- فاس والكل في فاس 233
- نيابة فاس تنظم حفل نهاية السنة لتحفيز تفوق 2011
- 24 حاسوبا محمولا و SB ومآت الكتب جوائز حفل التميز لاختتام ال ...


المزيد.....




- 5 خطوات لتفادي وقوع كبار العمر و خفض خطر إصابتهم
- -نيزك- يخترق ويضيء سماء ولاية ميسوري الأمريكية
- فرنسا: إحياء الذكرى الرابعة لاعتداءات باريس 13 نوفمبر
- ملادينوف يصل القاهرة للقاء السيسي على خلفية التصعيد حول غزة ...
- وسائل إعلام تربط بين مصرع مؤسس -الخوذ البيضاء- وتصريحات للخا ...
- ملفات متعددة على طاولة ترامب أردوغان
- مقتل شخص في هجوم انتحاري استهدف الشرطة في إندونيسيا
- ضبط كوكايين بقيمة 20 مليون جنيه إسترليني داخل لحوم بشاحنة تب ...
- من هو جيمس لو ميسورير مؤسس الخوذ البيضاء الذي عُثر على جثته ...
- مئة إنفجار خلال عام واحد: ماذا يجري في السويد؟


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عزيز باكوش - جريدة المساء المغربية تنخفض مبيعاتها على ايقاع اعتقال مديرها