أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عماد البابلي - الجين الأناني بطبعة عربية !!














المزيد.....

الجين الأناني بطبعة عربية !!


عماد البابلي

الحوار المتمدن-العدد: 3343 - 2011 / 4 / 21 - 12:57
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مخلوقات تافهة يعجبها تصميمها الحالي ، فراحت تحاول أن تحمي مبتكرها بأي صورة وبأي شكل ، حتى لو على حساب أرادته ..

الافتراس ، يعرف هذا السلوك بأنه تفاعل بايلوجي بين كائنين حيين ، بحيث تكون الفريسة سر ديمومة المفترس !! وهناك سلوكين مميزين في الافتراس ، الأول ، يقوم المفترس بقتل فريسته ومن ثم التهامها وهو شائع في اللبائن .. والثاني ، أكل الفريسة وهي حية وهو سلوك تغذية شائع عند صنف الحشرات ... الافتراس بشكل عام يؤثر على التحكم بكم الكتلة الحية على هذا الكوكب .. يقدم العالم البريطاني ريتشارد دوكينز* نظرة مختلفة للافتراس في نظريته الشهيرة ( الجين الأناني ) حيث ينص على أن الافتراس هو شكل من أشكال المنافسة : فمورثات كل من المفترس والفريسة تتنافس للحصول أو السيطرة على جسد الطريدة ( آلية البقاء ) ، يعني بشكل أخر المورث الخاص بالفريسة بحاجة للتوالد عبر تقليص عدد القطيع لتنشيط ذكورها على التزاوج ( حسب فهمي الخاص لنظرية الجين الأناني ) .. يفــسر دوكينز ببراعة الافتراس من الناحية الجينية وعبارة عن شكل لحرب مورثات ليس إلا ... يعتبر البشر من المفترســـات الانتقائية ، وهو يعتمد على أنواع من لحوم اللبائن توفر له نسبة عالية من البروتين للحفاظ على نشاطه الحيوي ... هناك نوع غير مباشر من الافتراس ، الظلم الاجتماعي ، عبر سلب الحقوق وحرمان الآخرين من نمط حياتي معين للوصول لنشاط أعلى ...
الســـــماء بوصفها كولسيوم** ليس إلا ..
تعرف الموســوعة الحرة الله بأنه : هو اسم علم للدلالة على الذات الواجب الوجود المستحق لجميع المحامد ، وهو الإله الواحد, الذي له الدين الخالص والذي يؤمن به أتباع أديان التوحيد على أنه الخالق والمتحكم بالكون والناس .. ( التعريف مركز ومكثف جدا فلنشكر محررها على هذا ) هنا سنركز على شيء يثير الريبة ( فلسفيا ) في تعريف الخالق بالطبعة التوحيدية ( اليهودية ، المسيحية ، الإسلام ) ، الله الإبراهيمي الذي يفهمه الناس في بلادي ، وسنترك على جانب تلك الأفكار الأخرى التي تناولت فكرة الله بشيء محكم أكثر من النسخة الإبراهيمية ، كالبوذية والزارادتشية ( في مقال قادم سأتناول سبب كون الزارادتشية الدين كثر منطقية من باقي الديانات الأخرى ) .. المهم هنا إعادة لفحوى التعريف الذي ينصب في الإله التوراتي ( الإله الفرعوني إله النخبة ) ، والمســـيحية ( الإله الهزيل الذي أنقسم لأقانيم ثلاث و شعر متأخرا بأن عالمه خطيئة ليست إلا ) ، والإســـلام ( تاجر قطعان البشر ) ... يتفق الجميع على أن الفاطر أو الله متحكم بكل الوجود بقبضة مباشرة ، وهناك ميعاد لا ريب فيه ، يحشر الناس ليروا أعمالهم شتى !!! أورد هنا مداخلة صغيرة ، عن كونه متحكم وعن فكرة الميعاد حســــب الرؤية البشرية له . المداخلة من خلال نافذة المزاج والفردية والشهوة الشبقة ، عالم دون إله واضح ، عام تحكمه فوضى قاسية ، عالم المستنقع والزمن الميت ... مدير المؤسســــة التي اعمل فيها ، وهو فاسـد أداريا من الدرجة الأولى ، متزوج ويملك عشرات العشيقات !! .. وصديقي ( F ) مثلا فقير الحال ومعدم جدا يخاف من فكرة الزواج حتى في أحلامه ، لا يملك المال للحب أو لحلم جميل حتى !!! صدام حسين حول العراق لمقبرة جماعية مثلا ولحد هذه اللحظة الشعب يعاني من ذكريات مخالبه !!! مدير المؤسسة وصدام حسين ( حسب طبعة دونكيشوت الأحمق سيد الوحل والفراغ الكاذب ) وغيره وغيره يمثلون مفترســــات قاسية تقتات على ضحاياها وهي حية بل وحتى وهي مازالت أجنة في بطون أمهاتها ، ألهة الرعب الشرقية تقتات على البيوض في نساء هذا الشرق ، تقتات كالعناكب الشرهة على جثث ضحاياها !! ... هل هي الجينات التي تتصارع بينها في حلزون ألــ DNA لكل من المدير حتى تحرم صديقي الفقير من أن يتزوج ، التي يتزوجها قد تكون رقم ضمن شريط السيدات التي تدخل لسرير السيد المدي ؟؟!! ...سس
الدين كنسق يفسر لنا الطبيعة القانونية لله ، وعد هؤلاء بجحيم مســـتعر ، وعذاب ليس بعده من عذاب !!
لكن السؤال هنا الذي من أجله كتبت هذه المقالة : هنا لماذا الله لا يدخل العنكبوت أو ذئب متوحش للجحيم مثلا ؟؟؟؟
قد يعترض علينا أحد المسبحين بالله ليل نهار ، بأنه الله وهب لها ذلك !!! هنا يفكر المتدين بأن الله يحمل دستورين ، دسـتور خاص بالحيوانات ودســتور خاص للبشر !!! فكيف أذن هو واحد أحد صمد غير مركب وغير منقسم كما أخبرونا ذات يوم ؟؟؟ سؤال أتمنى أن أجد إجابة عليه ذات يوم ؟؟؟ وفق نظرية ريتشارد دوكينز هناك سؤال أخر : هل الدين نفسه هو مؤسسة تدار ضمن قوانين الجين الأناني ؟؟ أو هو نفسه هو الجين الأناني ؟؟؟
الســــــــؤال قد يكون غريبا ولكن ليس غريبا على هذا الكوكب المخنث ، أرض النفي واللعنة الأبدية ..
شكرا لكم

اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

* ريتشارد دوكينز : عالم بايلوجيا ملحد ، بريطاني الجنسية .
** الكولسيوم : ساحة للصراع حتى الموت في روما القديمة ، يجلس القيصر وألوف المتغرجين على القتال .

ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

المقال مهداة للمطرب المصري محمود الحسيني الذي أراه يغني دائما للجياع والمعدمين الذين لا يعرفوا من حياتهم سوى أطوارا من التحولات العضوية ، تحولات مقيتة تساويهم مع كائنات لبونة أليفة لا تفهم من حياتها سوى أنها وجبات سهلة لذئاب جائعة .. شكرا لكم





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,159,492
- الغراب شاعرا وضائعا
- بشار الأسد بين ريتشارد الثالث والنرجسية الاقتصادية
- مصطلح أل SHIN في الباراسيكولوجي
- باراسيكولوجي الأقامة في نقطة الخطأ
- شيزوفيرينا الجوع .. قصة قصيرة
- القذافي .. تحليل نفسي متواضع
- كوكب أسمه اللاشعور البشري
- ترانيم شعرية بحبر بعضه أزرق
- الزمن المكور في قصة اشياء أخرى للقاص عيسى ملسم
- سميح القاسم .. اخر شعراء القرامطة
- شمس أشرقت من الناصرة .. قصائد !!
- برناردشو في جزيرة العرب ، سائحا وتائها
- تعريف جديد للأمومة
- مختارات من علم الباراسيكولوجي
- سايبر أحادي المسكن !!!
- تأملات فلسفية غير متسقة في نقطة أوميكا !!!
- وليد مهدي .. كامل النجار .. الحوار بأكثر من لغة
- الفنانة اسيا كاريرا .. سيرة مختصرة وقبسات من اقوالها
- قريش .. القبيلة الذهبية !!!
- فتاة الحانة .. قصائد لنبية !!!


المزيد.....




- مايكل أنجلو سوريا يبدع الأيقونات البيزنطية على جدران الكنائس ...
- حدث إسرائيلي يكشف سر تشابه حجاب المسلمات واليهوديات والمسيحي ...
- صحف مصرية: الإخوان وحزب معارض وراء -غزوة الكراتين-
- الحكومة السريلانكية تتهم جماعة إسلامية بالوقوف وراء الاعتداء ...
- المؤتمر اليهودي العالمي يدين إحياء بولندا لتقليد فولكلوري وي ...
- بالفيديو... أول إعلان لبرنامج باسم يوسف في رمضان
- المؤتمر اليهودي العالمي يدين إحياء بولندا لتقليد فولكلوري وي ...
- الخارجية الفلسطينية: الاحتلال الإسرائيلي يستغل المناسبات وال ...
- سريلانكا: تفجيرات الأحد نفذتها جماعة إسلامية محلية بمساعدة ش ...
- مسيحيو العراق يحتفلون بعيد الفصح في الموصل


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عماد البابلي - الجين الأناني بطبعة عربية !!