أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - حسين محيي الدين - ثوروا ---- تصحوا














المزيد.....

ثوروا ---- تصحوا


حسين محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 3278 - 2011 / 2 / 15 - 01:17
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


لقد آن الأوان لكي نصحوا من غفوتنا , ونرفع ر ؤوسنا عالية أمام كل شعوب الدنيا لنقول لهم نحن هنا ! كفانا خزيا أن يقول البعض عنا ( هؤلاء شعب علي بابا والأربعين حرامي ) كفانا خزيا أن نظهر أمام شعوب الأرض ونحن نسير وراء الوهم والتخلف سيرا على الأقدام لا من أجل أعادة حق مغتصب بل من أجل ملئ بطوننا وإهدار وقتنا . كفانا أن نجد سعادتنا في البكاء والعويل ونندب حضنا التعيس بدل أن نعيش ونتمتع بمباهج الدنيا التي وهبها الله لنا . لماذا لا نثور لكرامتنا التي مرغها الاحتلال في الوحل وزادها مناصروه هدرا يوم استخلفهم فينا . ألا يثير غضبنا منظرهم وهم يلهثون كالكلاب المسعورة وراء كراسي الحكم ويتحججون بألف حجة لكي يظفروا به . لا خدمة لهذا الشعب المقهور بل لاختطاف قوته وقوت عياله واستنزاف آخر دينار في جيبه . ألا يخجلنا أن نرتضي مكرمة السيد الجبان صدام حسين لنهلهل لمكرمة دولة السيد رئيس الوزراء !. لماذا نرتضي أن يتصدق علينا قاتل أو لص كبير ؟ ألا يعاب علينا سكوتنا على سرقة أموالنا وأن تسن القوانين وتعدل الدساتير لكي تتحول تلك السرقات إلى مغانم مشروعة . ما الفرق بيننا وبين كل شعوب الأرض حتى نتحمل كل هذا الذل والمهانة ؟ غريب أمر هذه الديمقراطية الوليدة التي نزلت علينا من السماء الأمريكية . هل يرتضيها الشعب الأمريكي لنفسه ؟ أشك في ذلك . لنبني ديمقراطيتنا بأيدينا ونعمدها بدمائنا ونهذبها من كل ما علق بها من شوائب ونزيح عن كاهلها هذا الركام الهائل من الغبار الذي علق بها من بقايا الاحتلال . ليس لنا إلا سبيل واحد . أن نوحد صفوفنا. شبابنا وشاباتنا . الشيوخ والأطفال . يد واحدة وصوت واحد .( ارحلوا من أينما جئتم . عودوا لأوكاركم )
فالشعب يريد الكرامة . والشعب يريد الخلاص . أرحلوا بأحزابكم الكارتونية وكياناتكم الوهمية . سوف تصدح حناجر العراقيين الشرفاء بها . في ساحة التحرير وساحة الأندلس . وفي كل العراق . فليس لنا إلا الثورة . لنغتسل من أدراننا ونعيد كرامتنا المهدورة . فالثورة قادمة لا محال لنستعيد عافيتنا وصحتنا المعتلة ويوم الخامس والعشرين من شباط موعدنا يا أبناء شعبنا النجباء .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,881,603,357
- متى تحل اللعنة على حكام العراق ؟
- كل عام وقراء الحوار المتمدن وكاتباته وكتابه بألف خير
- الديمقراطية ومشيئة الأقدار !
- لا تصدقهم عندما يقولون لك دك------تور !!
- من هم قوى وشخصيات التيار الديمقراطي ?
- المرجعيات الدينية بين شرعنه الاحتلال وإباحة دم المسلمين !
- خصخصة المزارات الدينية خطوة بالاتجاه الصحيح !
- فضائية الحوار المتمدن
- اعتذر لشعبك ولا تقبل التكليف يا سعادة رئيس الوزراء !
- الاستحقاق العشائري أولا !
- جلطة دماغية بعد جريمة كنيسة الجاة !
- سلوك القادة العراقيين بين الأمس واليوم !
- نحن نعلم من تورط في قتل شعبنا ولكن هل من مزيد ؟
- الكلمة الافتتاحية للمؤتمر الأول للتيار الديمقراطي في النجف ا ...
- الشعب العراقي مكون واحد وليس مكونات !
- التحايل على الأمر الواقع أم تغيره ؟
- حلم بعد منتصف الليل
- الإسلام الحقيقي والإسلام الجديد !!
- هل الحوار المتمدن يعني الخنوع والاستسلام ؟؟
- الحوار المتمدن انتمائي


المزيد.....




- بعد الفضيحة.. ملك إسبانيا السابق يقرر مغادرة البلاد
- هل ستسقط الثلوج صيفا؟
- مؤرخ روسي مشهور يكذّب إيلون ماسك: المصريون القدماء بنوا الأه ...
- كورونا.. عزل إقليم كردستان العراق عن بقية المحافظات
- شاهد: كيف يمكن لطائرات مسيرة إنقاذ حيوان الكوالا من الانقراض ...
- بدء محاكمة الصحافي الجزائري المحبوس خالد درارني
- سبيس إكس: لحظة عودة طاقم أول رحلة تجارية لناسا
- الرئيس الألماني يحذر من -الاستهتار- بقيود كورونا
- عودة إيزيديات ناجيات من الاستعباد الجنسي على يد -داعش- إلى د ...
- أمريكا ترسل ألف جندي إضافي إلى بولندا بدعوى -تعزيز احتواء رو ...


المزيد.....

- بوصلة صراع الأحزاب والقوى السياسية المعارضة في سورية / محمد شيخ أحمد
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي العراقي
- شؤون كردية بعيون عراقية / محمد يعقوب الهنداوي
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - حسين محيي الدين - ثوروا ---- تصحوا