أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - لا مدينة فاضلة يا افلاطون














المزيد.....

لا مدينة فاضلة يا افلاطون


علي الانباري
الحوار المتمدن-العدد: 3270 - 2011 / 2 / 7 - 21:23
المحور: الادب والفن
    


النورس بشرى
والريح تنادي
وسماء اخرى
في ليل بلادي
----------
المشهد ما عاد كما كان
الكل هنا يصرخ
ما عدنا نخدع ثانية
بنشيد يحفظه الكهان
----------
نحن الشعب المسروق
باعونا في السوق
ما زال الصوت هو الصوت
وما زال البوق هو البوق
-------------
كم كنا نخدع
بهلال العيد
ونقبل بعضا
ونرى ايام العمر
مرايا تتصدع
سبحانك ربي
كيف تغيرت الحالات
فما عدنا نبصر او نسمع
------------
قل للماموث
ما اصغر شانك
-------
قل للسفلة
والقتلة
السيل سياتي
كي ياخذكم
فالمسرح ضاق بكم
والجمهور
وغدا
كل الافلاك تدور
كي تطحن تاريخا اعمى
وخرافات وقشور
----------
يا برجوازي
كم انت مبتذل وتطفح بالمخازي
مذ بت تركب موجة الايمان
صار الشعب يقنع بالتعازي
يا برجوازي
--------------
لا مدينة فاضلة يا افلاطون
ما دام هناك
جرار ملوثة بسواقي التاريخ
وسكاكين يشحذها الجنود
وكواتم صوت مضبوطة الايقاع
على مقام النهاوند
في الليل الطويل
المنسوج من خيوط الماعز
--------
لا مدينة فاضلة لي
انا صائد الغزلان
في حديقة الرب





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,102,416,072
- بعد هذا اليوم لا صبر لمغلوب ولا عهد لغالب
- يوما ستذكر انها الخضراء
- لا مجد للاموات كي يرثوا السماء
- الاغاني ضمها المحراب كي تبكي طويلا
- الكاس السابعة
- صلاة لا يصح بها الصحيح
- افعال ناقصة
- صمتي شهقة العصفور
- لم اعد ابصر امامي
- اي بلاد تاخذ شكل جهنم
- رسالة الى ابي نؤاس
- جاءت كلاب الصيد
- علي سيد الاحلام
- كم هو الله جميل ومسالم _ الى فيروز
- كما حصان يتهاوى
- سادن الرب
- رب طال المدى وضاق السبيل
- عن اذنك سيدي المتنبي
- دعوا الف مرثية تتحدث عني
- انا لا ابوح انا اصف


المزيد.....




- صدر حديثا كتاب -محمد: أربعون مقدمة-، للكاتب مايكل محمد كنيت ...
- حفل توقيع لكتاب -عروش تتهاوى.. النهايات الدرامية للأسرة العل ...
- قط بوتين تعلم اللغة اليابانية
- بشار الأسد يخطئ مجددا بحق العروبة.. هكذا تحدث عن تاريخ اللغة ...
- رسائل المنفى.. الهجرة واللجوء بين الأدبين الفلسطيني والسوري ...
- -مطاردة الساحرات- لم تُنقذ نيكسون.. فلماذا يستعين بها ترامب؟ ...
- -السفينة العمياء- رواية جديدة تدعو للسلم العالمي ووقف الحروب ...
- بنعيسى والسفيرة بنصالح العلوي يناقشون أهمية الثقافة في الفضا ...
- على طريقة أفلام هوليوود... جامعة أوروبية تنقذ طالبها العربي ...
- فيدرين وقادة سياسيون يحللون تأثير قرارات ترامب على النظام ال ...


المزيد.....

- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين
- رجل من الشمال / مراد سليمان علو
- تمارين العزلة / محمد عبيدو
- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - لا مدينة فاضلة يا افلاطون