أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - محمد شفيق - لولا داسيلفا وعلي صالح














المزيد.....

لولا داسيلفا وعلي صالح


محمد شفيق

الحوار المتمدن-العدد: 3235 - 2011 / 1 / 3 - 21:53
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


لولا داسيلفا الرئيس الخامس والثلاثين لدولة البرازيل انتخب عام 2002 ثم اعيد انتخابه في عام 2006 الى عام 2010 لعد ان حصل على اكثر من 62 % من اصوات الشعب البرازيلي . نشأ داسيلفا في احدى المدن البرازيلة فقيرا معدما يتيم الاب . فأصبح مسؤولا عن اعالة عائلته فعمل في صغره في صباغة في الاحذية كانت البرازيل دولة فقيرة مديونة تنتشر فيها العصابات والجريمة وتعاني من اوضاع اقتصادية صعبة . كانت مدن و احياء البرازيل تمتلىء بالنفايات والاوبئة . اضطرت البرازيل ان تقترض 30 مليون دولار فرفض البنك خشية عدم قدرة البرازيل على تسديد هذا المبلغ الكبير . اما بعد مجيء داسيلفا للحكم في عام 2002 وحصوله على غالبية اصوات الشعب البرازيلي في عام 2006 , استطاع ان يحل جميع مشاكل وازمات البرازيل وكأنه يملك العصا السحرية ومن جملة انجازات هذا الرئيس

1 - استطاع القضاء على العصابات والحد من الجريمة . وخلق اوضاع سياسية مستقرة في البلاد

2 - تحولت المدن البرازيلة الى واحة من الجمال والنظافة بعد ان كانت واحة للنفايات

3 - بعد ان رفض صندوق النقد الدولي اقراض البرازيل 30 مليون دولار . اصبح الصندوق الدولي مدين للبرازيل بأربعة عشر مليون دولار

4 - في عهد استطاعت البرازيل تنظيم واستضافة العديد من المباريات والمهرجانات الرياضية

5- نال اعجاب الكثير من رؤساء العالم ومنهم الرئيس الاميركي اوباما الذي وصفه بالرئيس الاكثر شعبية في العالم

6 - من المؤيدين للقضية الفلسطينية وبذل جهود كبيرة لاحلال السلام

بعد انتهاء المدة الدستورية التي لايسمح فيها للرئيس من البقاء في منصبه اكثر من دورتين . خرج الشعب البرازيلي بتظاهرات حاشدة في كافة انحاء البرازيل تطالبه بضرورة اجراء تعديل على الدستور حتى يتمكن من تولي الرئاسة مرة ثالثة . وتحولت قضية اجراء التعديلات الدستورية الى مطلب جماهيري وشعبي . لكن داسيلفا رفض ذلك قائلا ( اكره حكم العسكريين ) واعلن تأيده للسيدة ( ديلما روسيف ) والتي استطاعت الفوز بالجولة الثانية على منافسها المعارض لتصبح اول رئيسة للبرازيل حيث انتخبها الشعب البرازيلي وفاءا للرئيس داسيلفا .
علي عبد الله صالح رئيس جمهورية اليمن العربية منذ عام 1978 فشل هذا الرئيس في حل المشاكل والازمات التي يعاني منها الشعب اليمني منذ سنوات . اليمن شهدت في عصره تخلفا اقتصاديا وتعليميا , فنسبة الجهل مرتفعة بشكل كبير بين اليمنيين وتفشي البطالة بين الشباب . بالاضافة الى التمرد الجنوبي وتهديد القاعدة والذي لم يستطع الرئيس صالح من القضاء عليه .
الرئيس صالح رغم هذه الاخفاقات وفشله في حل مشاكل وازمات بلاده اتجه الى تعديل الدستور ليتسنى له البقاء في السلطة مدى الحياة . السؤال الذي اطرحه مرة ثانية بعد ان كتبت موضوعا بعنوان ( ماذا لو كان حكامنا كلولا داسيلفا ) ماذا لو كان علي صالح وغيره كالرئيس لولا داسيلفا ؟
الى متى يبقى داء السلطة ملازما لحكام العرب ؟ اعتقد ان صالح قد مهد الطريق للكثير من الزعماء والرؤساء العرب ليدخلوا تعديلات مناسبة الى دساتيرهم تسمح لهم ولاولادهم الخلود في السلطة . تحية لداسيلفا العظيم ولكل من يقتدي به ...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,222,327,616
- ان لم تستح فأصنع حكومة
- 2010 عام للاعتبار
- اذا كان رب البيت معترفا
- الناقص لايدرك الكامل !!
- قراءة محايدة للشعائر الحسينية
- قرار احمق ياوزارة التربية
- مجهر وفاء سلطان
- مفيد الجزائري مطلوب ثقافيا
- روزخونية بغداد
- للقضاء على الفقر
- فدائي القناة المجتثة
- اليوم العالمي للتسامح
- القاعدة قادرة على حفظ الامن !!
- ابانا الذي في السموات قتلونا
- هل انت متطرف ؟
- برلماننا الذي في العلى حرر ثروتنا
- الدينقراطية ونظرتها للسلام
- شيخ الازهر
- ماذا لو كان حكامنا كلولا داسيلفا ؟
- في ذكرى يوم المعلم العالمي


المزيد.....




- وفاة مصمم أزياء -شانيل- الشهير.. ومشاهير يعلقون على الخبر
- رحيل أشهر مصممي دار -شانيل- الفرنسية أيقونة عالم الموضة والأ ...
- صفقات اقتربت من الـ17 مليار درهم خلال 3 أيام في -آيدكس- و-نا ...
- بثينة شعبان: الأصدقاء الروس يطمئنوننا بأن التركي سينسحب من س ...
- إيران: باكستاني نفذ التفجير الانتحاري الذي قُتل فيه 27 من ال ...
- التقدمي ساندرز يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية الأمريكية
- إيران: باكستاني نفذ التفجير الانتحاري الذي قُتل فيه 27 من ال ...
- التقدمي ساندرز يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية الأمريكية
- المواجهة الرابعة بأسبوع.. قتلى ومداهمات بالعريش المصرية
- الجوع العاطفي.. التنفيس الانفعالي بالطعام قد يقودك للجنون


المزيد.....

- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي
- سورية واليسار الأنتي امبريالي الغربي / ياسين الحاج صالح
- ما بعد الاستعمار؟ ما بعد الاستبداد؟ أم ما بعد الديمقراطية؟ / ياسين الحاج صالح
- كتاب فتاوى تقدمية للناصر خشيني تقديم د صفوت حاتم / الناصر خشيني
- اكتوبر عظيم المجد / سعيد مضيه
- الديمقراطية في النظم السياسية العربية (ملاحظات حول منهجية ال ... / محمد عادل زكي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - محمد شفيق - لولا داسيلفا وعلي صالح