أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - كما حصان يتهاوى














المزيد.....

كما حصان يتهاوى


علي الانباري
الحوار المتمدن-العدد: 3193 - 2010 / 11 / 22 - 20:01
المحور: الادب والفن
    


لا قبلات لشفتيك
لا نهار لشموسك
لا بيت لا طفالك
لا امراة لسريرك
لا حمامات لقبابك
لا وطن لاغترابك
لا بكاء لعمرك الايل للانكسار
انت كل هذا
وتبحث في الدينونة
عن ساعة مغفرة
عن طريق يوصلك الى الله
عن مساحة تخطوها
في براريك الممتدة
عبر مجرات يوشحها السراب
لقد خانك الجميع
وما زلت تبحث عن كعبة للطواف
تبحث عن مدينة فاضلة
في ليل الزانيات
واللصوص
والساسة الاوغاد
تبحث عن العشرة المبشرين بالجنان
في سواقي الفضيلة
تبحث عن لاشيء
في الاشياء
تبحث عن خرافة القيامات الكبرى
في اتون الذبح
حيث تقعي الذئاب
مبشرة بمهديها المدجج بسيوف الانتقام
انت ممسوس
اذ تصدق حكايات الزنادقة
ونصائح الدهاقين
وتعوي على قمر لقيط
في ليل اعمى
يا لك من مغفل
حيث تجر عربتك
كما حصان يتهاوى
على قارعة الطريق





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,013,916,667
- سادن الرب
- رب طال المدى وضاق السبيل
- عن اذنك سيدي المتنبي
- دعوا الف مرثية تتحدث عني
- انا لا ابوح انا اصف
- احقا هذه بغداد؟
- الاماني عرش بلقيس ونحن الهدهد
- يا سيل حسبك ان بلغت بنا الزبى
- لا شيء يمسكني
- يا قبلة دفؤها فوق الذي اصف
- بلاد بها الموال يذبح نفسه
- شيئا فشيئا
- حكاية منمقة
- يبقى الحوار ونحن رمز بقائه
- دع قيثارك في الليل يئن
- الابواق
- عسل وجنون
- خلاصة ما تبقى لي
- لم يبق لي الا اجراسي
- لا عيد لي ايها المتنبي


المزيد.....




- إدارات عمومية تتنكر لقانون المصادقة على مطابقة نسخ الوثائق ل ...
- أبو شنب وساكس لإسرائيل: لن يتم إسكاتنا
- ماجدة الرومي تعود للأوبرا المصرية بعد غياب طويل
- اعترافات -مصيرية- لنجمة الابتسامة الهوليوودية الأشهر!
- المالكي يستقبل مقرري العلاقات الخارجية بمجلس أوروبا
- الحكومة تنتظر رد النقابات لإعادة النظر في الحد الأدنى للأجر ...
- مشاهدة الأفلام الإباحية تعطل القوة الجنسية
- رئيس وزراء الهند يشيد بالفنانة عبير نعمة
- تضامنا مع خاشقجي.. صحفي فلسطيني يستقيل من -الشرق الأوسط-
- بعد طول غياب.. ماجدة الرومي تعود إلى دار الأوبرا المصرية


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - كما حصان يتهاوى