أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - دعوا الف مرثية تتحدث عني














المزيد.....

دعوا الف مرثية تتحدث عني


علي الانباري
الحوار المتمدن-العدد: 3185 - 2010 / 11 / 14 - 20:14
المحور: الادب والفن
    


مراثيك تترى وانت الوحيد
ويطويك حزن
يظل نديمك
حيث الاسى قاتل
والمآتم عيد
فكن في مراثيك متزنا
فالسفينة تغرق
والبحر عن غدره لا يحيد
طريق الى الله متشح بالسواد
وشعب طريد
فلا تسرقوا دمعتي
ودعوا الف مرثية تتحدث عني
وترو ي حكاياتها وتعيد
لقد ضقت ذرعا
بما كان قبل
وما كان بعد
فاين الاغاني
واين النشيد
انا اول الثاكلين ولا شيء يعصمني
حيث شوطي بعيد
سلام على اهل بيتي
عصافير روحي
مصابيح عمري
ومن علموني المراثي
وساروا الى الموت في غفلة فبكيت عليهم
وبات الغراب نديمي
طريقي الى الله متشح بالسواد
وصمتي جحيمي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,013,981,043
- انا لا ابوح انا اصف
- احقا هذه بغداد؟
- الاماني عرش بلقيس ونحن الهدهد
- يا سيل حسبك ان بلغت بنا الزبى
- لا شيء يمسكني
- يا قبلة دفؤها فوق الذي اصف
- بلاد بها الموال يذبح نفسه
- شيئا فشيئا
- حكاية منمقة
- يبقى الحوار ونحن رمز بقائه
- دع قيثارك في الليل يئن
- الابواق
- عسل وجنون
- خلاصة ما تبقى لي
- لم يبق لي الا اجراسي
- لا عيد لي ايها المتنبي
- قصائد اعشقها جدا
- امهد للعاصفة ببكاء المستسلم
- ما قبل العاصفة- كنت هكذا
- ايام خارج التقويم


المزيد.....




- البيجيدي يكشف حقيقة المشاداة الكلامية بين الرميد ووالي بنك ا ...
- إدارات عمومية تتنكر لقانون المصادقة على مطابقة نسخ الوثائق ل ...
- أبو شنب وساكس لإسرائيل: لن يتم إسكاتنا
- ماجدة الرومي تعود للأوبرا المصرية بعد غياب طويل
- اعترافات -مصيرية- لنجمة الابتسامة الهوليوودية الأشهر!
- المالكي يستقبل مقرري العلاقات الخارجية بمجلس أوروبا
- الحكومة تنتظر رد النقابات لإعادة النظر في الحد الأدنى للأجر ...
- مشاهدة الأفلام الإباحية تعطل القوة الجنسية
- رئيس وزراء الهند يشيد بالفنانة عبير نعمة
- تضامنا مع خاشقجي.. صحفي فلسطيني يستقيل من -الشرق الأوسط-


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - دعوا الف مرثية تتحدث عني