أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - مايكل نبيل سند - أنضم معانا لجروب : لا للتجنيد الاجبارى














المزيد.....

أنضم معانا لجروب : لا للتجنيد الاجبارى


مايكل نبيل سند

الحوار المتمدن-العدد: 2613 - 2009 / 4 / 11 - 04:46
المحور: حقوق الانسان
    


أذا كنت طالب جامعى ، أو حتى ثانوى ، و عارف أنك هاتتخرج بعد كام سنة و هاتدخل الجيش ، و نفسك القانون دة يتلغى قبل ما تتخرج علشان ماتخسرش سنين من عمرك

أذا كنت شاب مصرى فقدت سنة أو أكتر من عمرك فى الجيش غصب عنك

و أذا كنت أنسان أتعرض للمهانة و الذل جوا معسكرات الجيش المصرية

أذا كنت أنسان حر ، أجبرت أنك تشتغل فى الجيش بمرتبات هزيلة ، و تاكل أكل مش نضيف ، و تنام فى أماكن مش نضيفة .... كل دة غصب عندك ، و من غير ما تكون فية حالة حرب تستدعى أنك تقدم التضحية دى علشان بلدك

و أذا كنت أب أو أم أتحرم من أبنة لسنة أو أكتر بسبب القانون دة

و أذا كنت طالب جامعة مش عارف تسافر برا بسبب قوانين التجنيد اللى بتمنعك من السفر و أنت فى سنوات الكلية النهائية

أذا كنت مسافر برا مصر ، و خايف ترجع بلدك ، علشان عارف انهم مش هيسفروك تانى و يجبروك أنك تدخل الجيش

و أذا كنتى زوجة ، مضطرة تبعدى عن جوزك ، لأنهم أستدعوة فى الجيش و قرروا يحرموكى منة

أذا كنت شاب ، و خلصت جيشك ، لكنك مش عايز تفضل مربوط بالمؤسسة العسكرية ، و مش عايزهم يستدعوك فى أى لحظة للتجنيد الأحتياطى

و أذا كنت شاب عندك شغل و عندك مشروع ، و مش عارف أزاى هتسيب شغلك يضيع علشان تروح الجيش

و أذا كنت ناشط حقوقى ، مهتم بإلغاء كل أنواع التمييز بين المواطنين ، سواء كانت بسبب الجنس ، او بسبب جنس الأخوة أو سن الأب

و أذا كنت ناشط سياسى ، ممنوع من ممارسة حقوقك السياسية بسبب مشكلة فى خدمتك العسكرية

أذا كنت أب أو أم ، و ليك أبن مات فى الحرب ، و نفسك يتلغى النظام اللى بيتحكم فى حياة الناس غصب عنهم

أذا كنت أى حاجة من دول ، فضرورى تنضم للجروب دة
http://www.facebook.com/group.php?gid=88554461720

الأحداث السياسية اللى حصلت فى السنين الأخيرة أثبتت أن مفيش مستحيل ، و أننا نقدر نضغط على الحكومة علشان نعمل أى حاجة

أذا أنضميت للجروب دة مش هاتخسر حاجة .... بس شوف هاتستفيد أد أية لو الجروب دة نجح

أحنا ناس بنحب بلدنا ، و مش هانسمح لحد يشكك فى وطنيتنا
أحنا مستعدين نضحى بحياتنا علشان خاطر مصر ، لو فية حالة حرب تستدعى أننا ندخل الجيش
لكن طالما مصر محاربتش من أكتر من 35 سنة ، و طالما جيشنا عددة أكتر من مليون جندى .... يبقى أية المبرر لوجود تجنيد أجبارى ؟


http://ra-shere.blogspot.com/2009/04/blog-post_10.html





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,329,124,209
- أعتذار للشعب السودانى الشقيق
- نظام الأسرة الأجتماعى
- الأمن بيهددنى من خلال والدى
- مغامرة مع حرس جامعة أسيوط - حرس الجامعة يصادر كارنيهى
- الأفراج عن أيمن نور لا يكفى
- مين اللى قال ان حزب التنمية و العدالة أسلامى ؟
- و ماذا أيضا تعرف شركات المحمول عنا ؟
- نفسى فى أية فى 2009 ؟
- و أهلى أرهابيون أيضا
- آخر يوم فى حياة صابر
- أوقفوا أهانة المسلمين فى الكنائس
- بكام ؟؟
- ثقافة القبيلة
- لأن الحياة مرّة
- الدين أفيون الضمير
- خائف من الحب
- تقدر تساعد المدونين أزاى ؟
- موقف محرج - من بريد القراء
- على وشك الأنفجار
- أمجاد يا ليبراليين أمجاد


المزيد.....




- السعودية تسقط حكم الإعدام عن ساحرتين إندونيسيتين
- بعد هجمات سريلانكا... لاجئون يفرون من بلدة يمزقها العنف
- تقرير: مقترحات لتعديل نظام الهجرة إلى أميركا
- مبعوث الأمم المتحدة لليبيا يأمل في احراز تقدم في اتصالاته مع ...
- عدد اللاجئين وطالبي اللجوء في تونس يصل إلى 1792 شخصا حتى نها ...
- بينها طعن صبي وقنص فتاة.. قائد أميركي متهم بجرائم حرب في الع ...
- مبعوث? ?الأمم? ?المتحدة? ?لليبيا?: ?نتطلع? ?لحسم? ?النزاع? ? ...
- الأمم المتحدة: إحاطة تاريخية في مجلس الأمن عن حقوق الإعاقة
- تداعيات هجوم سريلانكا.. إقالات ومداهمات واعتقالات
- انتقد الإمارات وطالب بالابتعاد عن سياسة المحاور.. اعتقال رئي ...


المزيد.....

- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حقوق الانسان: قراءة تاريخية ومقاربة في الاسس والمنطلقات الفل ... / حسن الزهراوي
- العبوديّة والحركة الإلغائية / أحمد شوقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - مايكل نبيل سند - أنضم معانا لجروب : لا للتجنيد الاجبارى