أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسب الله يحيى - نهار المدى .. شارع وحياة














المزيد.....

نهار المدى .. شارع وحياة


حسب الله يحيى

الحوار المتمدن-العدد: 2592 - 2009 / 3 / 21 - 07:35
المحور: الادب والفن
    



برؤية جديدة وفهم عميق ومؤشر صادق ، اقيمت في شارع المتنبي ببغداد النهار الخامس عشر من نهارات مؤسسة المدى للثقافة والفنون .
نهار المدى الجديد .. تميز بافتتاح ( بيت الثقافة والفنون ) وقد ضم مكتبة عامة من اصدارات المدى ، الى جانب تحف فنية بغدادية وملتقى للمثقفين .
المكان جميل ، والارث الثقافي واضح الدلالة ، والهدف سام باهله ورواده وعشاقه..
احياه نهار الجمعة الاثير في هذا الشارع الذي يعز الكتب والكتاب ويخصهم بمكان يلتقون به يوميا .. وبخاصة الجمعة السعيدة التي تحتفي بهم في شارع المتنبي هذا.
نهار الافتتاح .. بدا امتيازا واحتفاء بالمدى .. هذه المؤسسة التي باتت احد المعالم الحية للثقافة الوطنية التي شكلت حضورها السابق في دمشق ابان السلطة السابقة ، ثم جاءت الى بغداد لتؤسس عطاء مضافا يعتز به الحبر واللون ويسمو به في نهار حقيقي احيته المدى .. تحت عنوان ( شارع وحياة ) .
لم يكن نهار المدى حافلا بفقرات الافتتاح التي تضمنت عرضا مسرحيا وآخر سينمائيا ، وعزفا وغناء وكتبا جديدة .. حسب ؛ وانما باحتفاء المدى بالثقافة والمثقفين،حتى خيل لنا ان كل معني بالثقافة .. قد حضر .
اذن .. سر نجاح هذه المؤسسة قائم على علاقاتها الوطيدة مع الاوساط الثقافية بكل رؤآها والوانها واطيافها .. حيث فتحت ابوابها للجميع من دون تمييز ، ومن دون أن تتقاطع في خلاف مع احد .. وان اختلفت الخطابات التي تتعامل معها .. ذلك ان عمل المؤسسة الثقافية الناجحة ،يكمن في انفتاحها على كل التيارات وكل المعطيات الفكرية والابداعية ، ذلك انها مجتمعة .. هي التي تشكل العلامة المتميزة للثقافة الوطنية في العراق ..
ومثل هذه التجارب الحية التي تحييها هذه المؤسسة التي تنظر الى الثقافة والمثقفين بعيون مكبرة،واحترام جم،وانتباه دقيق.. هي التي يحيا بها المناخ الثقافي الذي نريد ونمني انفسنا بتوسيع رقعته وامتداده الى كل مدن العراق.. والى كل بقعة يتواجد فيها انسان يسهم ويرتقي ويشارك ويتفاعل ويؤثر ويتأثر .. ذلك ان الانسان هنا .. البذرة والحصاد معا والشجرة وثمارهاوالضفة والنهر معا؛ تشكل وجوداً والقاً وعطاء ..
ومثل هذا المدى الذي تحققه هذه المؤسسة ،يهمنا جدا ان ترقى به جميع المؤسسات الثقافية المماثلة ..الرسمية والشعبية على حد سواء..
ذلك ان نموذج (المدى) بات يحتذى وان يصار الى ما يدعمه ويعززه ويكرره ويشيعه وينشره في كل مكان..
ان مديات الثقافة..علاقات انسانية،تنهض بها ثقافات راقية واشراقات لا اقل من نهارات المدى التي راحت تؤسس تقليدا..نظل نعتز به وباصحابه وبالقائمين عليه..
على امل ان نجدد حضوره المشرق دائما ً ..





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,320,818,457
- في ثقافة المصالحة والتسامح
- إعدام حلم
- الزعيم يختار الخراف الرشيقة
- الموجة تعشق البحر
- البراعة في احتمال الأذى
- سادة الانتخابات
- الأفاق الاجتماعية للكورد
- بيان في المسرح التجريبي
- كبار الكتاب كيف يكتبون؟
- في جامعة بغداد :الدراسات العليا بين الجد والمزاج
- غابرييل غارسيا ماركيز: الواقع وأبعاده
- الغربة العراقية في ثلاث روايات لمحمود سعيد
- كونديرا خارج الاسوار.. الطفل المنبوذ ..بطيئاً
- ميلان كونديرا: ثلاثية حول الرواية
- من هو : جومسكي؟
- العراق..من يغلب من؟
- خذ ما تريد..وأعطني (حرية) التوقيع على ما تريد! قراءة في نص ا ...
- مع الروائي العراقي مهدي عيسى الصقر في روايته: رياح شرقية ريا ...
- ماريو فارغاس يوسا:(الحرية الموغلة)


المزيد.....




- مندوبية السجون: إضرابات معتقلي الحسيمة تحركها جهات تريد الرك ...
- ادوات الاتصال والرواية العر بية في ملتقى القاهرة للرواية الع ...
- يوسي كلاين هاليفي يكتب: رسالة إلى جاري الفلسطيني
- فنان عراقي يعيد بناء قرية القوش التاريخية
- ما الجديد بمهرجان كان السينمائي هذا العام؟
- افتتاح مهرجان موسكو السينمائي الدولي الـ41
- الجماني: -مانطحتوش ألا صرفقتو فقط-
- كاظم الساهر يشعل جدة... كيف أشار إلى الجمهور السعودي (فيديو) ...
- وفاة مخرج أحد أشهر أفلام السينما في مصر!
- تجليد الكتب بالمغرب.. حرفة تذوي بموت معلميها


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسب الله يحيى - نهار المدى .. شارع وحياة