أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - دلور ميقري - ربحنا حماس وخسرنا فلسطين














المزيد.....

ربحنا حماس وخسرنا فلسطين


دلور ميقري
الحوار المتمدن-العدد: 2533 - 2009 / 1 / 21 - 05:48
المحور: كتابات ساخرة
    


ـ عجباً ! أما زلتَ نائماً ؟
* ولمَ العجب ، ما دمتُ واحداً من ملايين السوريين ، العاطلين عن العمل !!
ـ عندي لك خبر ، سينسيك هموم البطالة والغلاء والفقر والقهر والظلم والتعتير و ...
* وما هو هذا الخبر ، فدتكَ نفسي ؟
ـ حماس حررتْ غزة من الإحتلال الصهيوني ..
* إذاً دعني أعود للنوم ، لو سمحتَ لي !
ـ أنتَ غير راض عن حكومة غزة ، أليسَ كذلك ؟
* عزيزي ، المسألة أكبر من أن يكون المرءُ متحمّساً لحماس أو منفتحاً على فتح ..
ـ نعم ؟
* يا أخي ، قطاع غزة كان محتلاً أصلاً من طرف حماس وأضرابها !
ـ ولكنّ إسرائيل عادتْ وإجتاحته ؟
* جماعة حماس هم من جلبوا القوات الإسرائيلية إلى غزة ، ليزعموا الآن أنهم حرروها !!
ـ وما هيَ مصلحتهم في ذلك ؟
* إسأل سماحة السيّد ، المنصور بالله !
ـ وما علاقة هذا بذاك ؟
* نفس اللعبة ، الإقليمية ، التي عانى منها الشعب اللبناني ، المنكود ، يعيشها اليوم الشعب الفلسطيني ، المنكوب !!
ـ تعني الجماعة ، إياهم ؟
* ومن الذي يملك براءة إختراع " المقاومة الإسلامية " ، غيرَ أهل قم والقرداحة !!؟
ـ على رسلكَ ، الجدران لها آذان !
* ولكنك أنتَ من طلبَ شرح الوضع ؟
ـ نعم ، شريطة أن لا ننتهي معاً إلى المشرحة !!
* أفضل لنا من هذا التعتير ، صدّقني !
ـ قصدكَ أنّ حالنا هنا ، مثل حال الغزاويين هناك ؟
* حالهم أفضل حتى ؛ لأنهم على الأقل يحظون بوسائل الإعلام المغطية مأساتهم ، وبمظاهرات التضامن العربي والعالمي معهم !!
ـ ولكنّ هذا النظام ، المقاوم ، الذي ينكل بشعبنا إرهاباً ونهباً منذ أربعين عاماً ، يكفر الآن عن جرائمه حينما يستنفر إعلامه ومظاهراته للتضامن مع غزة ؟!!
* خاصة ً إذا علمنا ، أنه لم يتصدّق على أهل غزة بحبّة دواء أو علبة سردين ! بينما مصر والسعودية والأردن والكويت والإمارات والمغرب وتونس وغيرها ، مدوا جسوراً جوية من أطنان المساعدات لإخوانهم الفلسطينيين و ...
ـ ولكنّ فضائية " الجعيرة " لم يُرضِها ذلك ؛ فهي نقلتْ لمشاهديها مسيرات القاهرة وعمّان والرباط وغيرها ، وقالت : الشعوب في الشارع تتحرك ، بينما الأنظمة صامتة !!!
* وحده رئيسنا القائد من كان صوتَ شعبه ، الفصيح ، فطالب في قمة الدوحة بمحاكمة القادة الصهاينة أمام المحكمة الدولية ، بتهمة قتل الرئيس الحريري .. أقصد ، قتل الفلسطينيين !!!!
ـ نعم ، سمعتُ خطابه القومي وقوله أمام الزعماء العرب : " ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة " ..
* فما أن سمع الإسرائيليون قوله هذا حتى أوقفوا عملياتهم في غزة ، وهم الآن يرتجفون خوفاً من القوة السورية التي ستستردّ الجولان المحتل !!!
ـ عاجلاً أم آجلاً ؟
* عاجلاً ، ولوْ ! ألم تسمع رئيسنا القائد وهو يعلن تجميد الوساطة التركية !؟
ـ وصاحبه أيضاً ، شيخ قطر ، أعلن في نفس المؤتمر تجميد علاقة بلده بإسرائيل ؛ فما هيَ قصة " التجميد " هذه ، بالله عليك ؟
* ما بعدَ الشتاء إلا الربيع !!
ـ إذا كانوا سيعودون أحباباً وأصحاباً مع إسرائيل ، فلمَ يطلبون إذاً من مصر والأردن قطع العلاقات الدبلوماسية معها ؟
* لأنه مزادٌ قوميّ ، يا صاحبي !!!
ـ بكل الأحوال ، فإنّ توقيف إسرائيل لعملياتها في غزة ، من طرف واحد ، يعني أنّ حماس هيَ التي كسبتْ المعركة ...
* وخسرنا فلسطين !!!!
ـ كيف ؟
* سيعاود الحمساويون إطلاق ألعابهم النارية ، لكي يتسلى الإسرائيليون بدكّ غزة مجدداً : وهكذا ، فإنّ القضية تبقى محصورة ضمن هذه الحلقة المفرغة ؛ فلا دولة فلسطينية ولا تحزنون ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,925,534,321
- جائزة نوبل للإرهاب
- عامان على إعدام الطاغية
- بشارة !
- طفل طهران وأطفال فلسطين
- سماحة السيّد وسيّده
- النصّ والدراما : إنحدارُ المسلسلات السوريّة
- ثمرَة الشرّ : القِبلة ، القلب
- السّهلة ، المُمتنع 4
- السّهلة ، المُمتنع 3
- السّهلة ، المُمتنع 2
- ثمرَة الشرّ : السَّهلة ، المُمتنع
- جَمرة المتعَة والألم 5
- جَمرة المتعَة والألم 4
- جَمرة المتعَة والألم 3
- جَمرة المتعَة والألم 2
- ثمرَة الشرّ : جَمرة المتعَة والألم
- جادّة الدِعَة والدّم 4
- جادّة الدِعَة والدّم 3
- مَراكش ؛ واحَة المسرّة
- جادّة الدِعَة والدّم 2


المزيد.....




- 59 ألف دولار من أجل شراء عصا سحرية من العصور المصرية القديم ...
- 59 ألف دولار- من أجل شراء عصا سحرية من العصور المصرية القدي ...
- تعرف على أبرز أفلام مهرجان الجونة السينمائي ليوم الأحد
- المدير التنفيذي لمهرجان -كان-: الغرب بدأ يهتم بالسينما العرب ...
- وزير خارجية بريطانيا للاتحاد الأوروبي: الأدب ليس ضعفا
- -سبوتنيك- تحاور مخرج فيلم -يوم الدين- المرشح من مصر للمنافسة ...
- مصر تمنع فنانا فلسطينيا من الدخول وتعامله كـ-مجرم-
- روسيا على قائمة أهم البلدان من حيث عدد معالم التراث الحضاري ...
- فنانة روسية تصفع إحدى المشاهدات على الهواء (فيديو)
- دار الأوبرا المصرية تستضيف لأول مرة فرقة سورية


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - دلور ميقري - ربحنا حماس وخسرنا فلسطين